الرئيسية| التسجيل| الإحصائيات| قائمة الأعضاء| بحـث| آخر المشاركات| قوانين المنتدى| الاسئلة الشائعة| اذاعة القراءن الكريم|

استرجاع كلمة المرور     التسجيل في المنتدى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أهلا بك عزيزي الزائر



    آخر المواضيع :


http://www2.0zz0.com/2014/12/06/22/508506600.jpg

منتديات الفقيه » منتدى لا للعنف » إنهاء أسطورة جزيرة الأشباح بكفر شكر

رد جديد موضوع جديد
 
الكاتب طباعة الموضوع  |  إرسال الموضوع لصديق  |  أخذ نسخة من الموضوع  

رشاد الفقيه

المشرف العام



الهوية الشخصية
رقم العضوية : 1
المشاركات : 10426
الزيارات : 2049
الانضمام : 7/5/2007
النوع : ذكـــــر
الحالة : غير متصل





بعد 10 سنوات.. إنهاء أسطورة جزيرة الأشباح بكفر شكر




القاهرة - صراع فى النيل، هكذا وصف أهالى مركز كفر شكر، القبض على 5 بلطجية روعوا المواطنين لأكثر من 10 سنوات، يسكنون جزيرة الأشباح، كما سماها الأهالى، والتى تتوسط كفر شكر.

محاولات القبض على الجناة فشلت مرات ومرات، إلى أن جاءت اللحظة الحاسمة، بالتنسيق مع الأمن العام ومديريتى أمن القليوبية والمنوفية ومقتل 3 منهم والقبض على 3 آخرين منهم ربة منزل كانت تعيش معهم فى «الوكر»، وسط البحر.

الأهالى أطلقوا الزغاريد فور علمهم بمقتل المتهمين والقبض على الباقين، لما سببوه من رعب لهم ولأطفالهم ليلاً ونهاراً.

يقول أحمد سمير «مدرس»: «عشنا سنوات طويلة نعانى من البلطجية والمسجلين، وهم يعيشون فى البحر لا يخرجون منه إلا لممارسة جرائمهم، فهم يحصلون على طعامهم من أتباع لهم عبر مركب شراعية ويومياً نستيقظ فى الليل على صوت طلقات الرصاص بينهم وبين أجهزة الشرطة فى محاولات القبض عليهم».

واشتكى ياسر شحتة، من أن تجار المخدرات حولوا حياتهم إلى شقاء ومنعوا الأطفال من الخروج إلى النيل للاستمتاع به، سواء فى الليل أو النهار، لأنهم كانوا يأتون إلى الجسر ليلاً لمقابلة زبائنهم من موزعى البانجو، وعندما يحضرون إلى الجسر كانوا يطلقون الأعيرة النارية لمنع أى شخص من التعرض لهم.

وقال إبراهيم عبدالنبى إن الجزيرة التى يسكنها تجار المخدرات أو الأشباح كما يطلقون عليها، تبعد عن مركز الشرطة كيلو متر واحد فقط، فمن يصعد على سطح مركز الشرطة يرى الجزيرة، ورغم ذلك فأجهزة الأمن لا تستطيع اقتحام الجزيرة لأنها كانت تمتد بين القليوبية والمنوفية، وكان من السهل عليهم الهروب إلى المنوفية فى حال الهجوم عليهم من القليوبية، والعكس.

فى سياق متصل، عاينت نيابة كفر شكر برئاسة محمود الجندى، مدير النيابة، مسرح الجريمة وأمرت بدفن الجثث بعد تشريحها وسؤال المصاب عبدالفتاح عاطف، هارب من 45 سنة سجن، بعد تحسن حالته، وحبس كل من علاء محمد كامل «38 سنة»، زعيم التشكيل، وياسمين شعبان السيد «19 سنة»، ربة منزل، 4 أيام على ذمة التحقيقات، ووجهت لهم تهم حيازة أسلحة بدون ترخيص والاتجار فى المخدرات والبلطجة، كما وجهت للمتهم الأول والثانى الهروب من أحكام قضائية نافذة ومقاومة السلطات.

فى المقابل، قالت «ياسمين» لـ«المصرى اليوم»، إنها تعرفت على زعيم التشكيل «علاء» واصطحبها معه إلى الجزيرة، وعاشت معهم فى الوكر منذ فترة طويلة ولا تخرج منه، وأن مهمتها هى خدمتهم وإعداد الطعام، كما كانوا يعاشرونها جميعاً معاشرة الأزواج، لكنها لا علاقة لها بتجارة المخدرات.

وكانت أجهزة الأمن بالقليوبية والمنوفية، بالتنسيق مع مصلحة الأمن العام فى القاهرة، قد شنت حملة مكبرة لتطهير جزيرة الأشباح فى كفر شكر من تجار المخدرات تحت إشراف اللواءين هشام خطاب، مفتش الأمن العام، ومحمد القصيرى، مدير المباحث وقادها العميد أسامة عايش، رئيس المباحث، وتم التوجه إلى وكر المتهمين فى عرض النيل على لنشات شرطة المسطحات المائية، من ناحية القليوبية والمنوفية معاً، وبعد إحكام السيطرة دارت معركة بالرصاص مع الشرطة والمتهمين أسفرت عن مصرع 3 منهم .

من جانبه، أوضح اللواء هشام خطاب، مفتش الأمن العام، أن الإعداد لاقتحام الجزيرة استغرق وقتاً طويلاً، لأن المتهمين كانوا يسيطرون عليها وكنا نتفادى وقوع ضحايا من جانب الأمن، فالمتهمون كانوا يطلقون الرصاص علينا بقصد القتل، وقبل هذه الحملة كنا من آن لآخر نقوم بحملات عليهم، وأحبطنا عدة صفقات لاتجارهم فى المخدرات، وكانوا يستغلون وقوع الجزيرة بين القليوبية والمنوفية، وغالباً ما كانوا يهربون فى اتجاه الثانية، وفى هذه المرة تم عمل «كماشة» عليهم من الناحيتين.










مع تحيات
رشاد ابوجامع فرغلى حسن ( رشاد الفقيه)






18/10/2012 - 01:03 صباحاً

رد مع اقتباس | إبلاغ عن الموضوع


رد جديد موضوع جديد الموضوع السابق | الموضوع التالي




المسؤولون عن المنتدى | مواضيع اليوم(3) | مراسلة الإدارة

ضغط المنتدى Gzip : مُعطل
Powered By MySmartBB Royal 1.1.0 | إعداد و برمجة فريق MySmartBB
Css by vb-style.com
Developed By Bruce | Dev-ly.com
Share to Facebook Share to Twitter Stumble It More...