الرئيسية| التسجيل| الإحصائيات| قائمة الأعضاء| بحـث| آخر المشاركات| قوانين المنتدى| الاسئلة الشائعة| اذاعة القراءن الكريم|

استرجاع كلمة المرور     التسجيل في المنتدى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أهلا بك عزيزي الزائر



    آخر المواضيع :


http://www.forum.ok-eg.com/show.php?main=1&id=29448



منتديات الفقيه » عيادة السحر و الشعوذة ( الوقاية و العلاج ) » علم الباراسايكولجي

رد جديد موضوع جديد
 
الكاتب طباعة الموضوع  |  إرسال الموضوع لصديق  |  أخذ نسخة من الموضوع  

زهرة البنفسج

عضو



الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



مقدمة الى علم الباراسايكولجي

ان عقل الانسان هو اكبر واقوى من اي كومبيوتر خارق في العالم حيث انه يحتوي على عدد غير منتهي من الافكار و المشاعر و القوى و الصور و المعلومات والامال, لكن ماذا يحدث لكل هذه الاشياء الكبيره والى اين تذهب عند نهاية حياة الانسان هل من الممكن ان تختفي كل هذه الاشياء العظيمه فقط لانها اشياء غير مادية التكوين وان هذا يعني انها غير مشموله بقانون حفظ الطاقه, ولكن بعض الناس قد اظهروا بنجاح انهم يستطيعون ان يحولوا الطاقة المنبعثه من الدماغ او المشاعر الى نوع اخر من الطاقه كما درس ذلك بعلم الباراسايكولجي او بكلمة اخرى فأننا نستطيع القول ان هؤلاء الناس قد اظهروا ان طاقة الدماغ يمكن ان تتحول الى نوع اخر من الطاقة الفيزياوية المعروفة كما تتحول الطاقه الكهرومغناطيسيه الى طاقه كهربائيه اوميكانيكيه. وقبل ان نسترسل بمناقشة قوى الدماغ سوف نحاول ان نعطي توضيح مبسط لدماغ الانسان وكيف يؤثر بالبيئة المحيطه به وكيف يستجيب الى الاشارات القادمه من حواس الانسان.
ان دماغ الانسان يتكون من نصفين ايمن وايسر, حيث يسيطر النصف الايمن على وضائف الانسان اللااراديه ويتكون من وحدة المنطق التي تنظم حيا تنا عن طريق اتخاذ القرارات المتناسبة مع استنتاجات العقل الذي يقدمها بناءً على مقارنة مجموعة من المعطيات سويةً. لقد تعلمنا ان نحكم على كل ما يحيط بنا بنفس هذه النظره المنطقية واننا نحاول دائما ان نبقي دماغنا يفكر والى اقصى حد ظمن نطاق هذه النظرة المنطقية واننا لا نسمح ابداً للافكار المشوشة التي لا تمتلك اساساً فيزياوياً او منطقياً من الوصول الى مرحلة التصديق والاخذ بها, فلماذا هذه الحالة؟ هل لأننا نعتقد ان الاشياء المادية فقط هي الموجودة في عالمنا الحالي, ولكن ماذا عن قدرة الانسان على استخدام قواه الخارقة الناتجة من حاسة الباراسايكولوجي كما سجل ذلك على مدى الاف السنين الماضية, حيث انه من المثبت بأن الاجيال القديمة كانت تمتلك هذه القوى وانها قد تعلمت كيفية استخدامها حيث ان هذه النتيجة التي وصلوا اليها هي بسبب ايمانهم بوجود هذه القوى, وسواء كان ايمانهم بسبب افكار دينية او لأنهم كانوا يؤمنون بقوى السحر. فما الذي يحدث لفكرة ناتجة من قوى الباراسايكولوجي عندما تأتي لدماغ انسان متحضر؟ انه وببساطة سوف يقوم بأهمالها لأنها سوف لن تصل الى مرحلة الأيمان بها وذلك لأفتقارها للأساس المادي والمنطقي, ولهذا فأن هذه الفكرة سوف تقتل وان طاقتها النافعة سوف تضيع. كما أن بعض الناس من الذين يحاولون ان يستخدموا هذه القوى بدون خبرة سابقة سوف يكونون عرضة لأسائة استخدام هذه القوى وان الطاقة المحفزة ربما تنقلب ضدهم.
في الاجهزة الهندسية الحديثة مثل الرادار واجهزة الاتصالات والتي يكون اساس عملها هو مسك الاشارة المرغوب بها من بين الضوضاء والاشارات الاخرى غير المرغوب بها استناداً على القانون المشهور لنسبة الأشارة الى الضوضاء في الأشارة الكلية القادمة للجهاز, حيث انه كلما زادت هذه النسبة فأنها تعني بأن عملية مسك الأشارة المرغوب بها سوف تكون اسهل للجهاز, واننا نعمل نفس الشيء في دماغنا حيث نقوم بمقارنة مصدر الفكرة القادمة للدماغ مع استنادها للاساس المادي فأذا ما كانت قادمة منه فأن هذا يعني بأن نسبة الأشارة الى الضوضاء سوف تكون عالية, ولكن حتى لأكثر الاجهزة دقة فأن بعض الاشارات الضعيفة سوف تهمل لأنها لن تصل الى حد التصديق بها وأن الانسان يجب أن يتعلم كيف يكون حساساً لكي يستطيع التحسس بالاشارات الضعيفة والنابعة من قوى الباراسايكولوجي.
أن عملية تعلم كيفية التحسس بالافكار المرغوب بها من الافكار غير المرغوب بها سوف تأخذ وقتاً طويلاً, وان اي شخص يظن انه سوف يصل الى مرحلة عالية من التحسس بالافكار بعد وقت قصير من التدريب سوف يخيب امله, وأن بعض الطرق الجيده للبدء بهذه التدريبات هي بواسطة تسجيل وتصحيح الافكار ومن ثم توثيقها ولهذا فأنك بعد فترة سوف تتعلم متى كانت الأفكار صحيحة ومتى كانت خاطئة, وأن طريقة التعامل مع هذه القوة هي عملية مختلفة لكل شخص عن الاخر, لأننا لن نجد ابداً شخصين لهما دماغان متماثلان, وبعد ان تستمر هذه العملية (عملية توثيق الافكار) لبعض الوقت فانك سوف تبدء بمعرفة المزيد حول قدراتك العقلية وان ثقتك بنفسك من ناحية استخدام القوى النفسيه سوف تزداد كذلك.

جميعنا نمتلك قوى الباراسايكولوجي

مع هذا الموقع فأننا سوف نحاول ان نوضح الأسس التي تعمل عليها قوى الباراسايكولوجي, ومتى يجب ان نستخدمها؟ وكيف يجب أن نسيطر على التفكير بحيث تكون نسبة الأشارة المرغوب بها الى الضوضاء اعلى مايكون. ان كل البشر يمتلكون قوى الباراسايكولوجي بنسب متفاوتة ولهذا فأننا نرحب بتجاربكم الخاصة والتي يكون لقوى الباراسايكولوجي تأثير فيها وكنتيجة لذلك فأننا جميعاً سوف نستفاد من هذه التجارب وأن مفتاح النجاح لأستخدام هذه القوى هو بأن نبدأ بالايمان بوجود قوى الباراسايكولوجي داخلنا.

تجارب

من المسلم به ان قوى الباراسايكولوجي تحفز في دماغ الأنسان كلما قل نشاط الواقعية ووحدة المنطق فيه, حيث ان التفسير المنطقي لأي فكرة تخطر على دماغ الأنسان سوف تكون مسؤولة عن رفض وتقليل اهمية أي فكرة مستوحاة من قوى الباراسايكولوجي وهكذا يجب علينا في البداية ان نتعلم كيفية الوصول بالدماغ الى حالة الاسترخاء التام حتى نصل الى مستوى نستطيع به السيطرة على الدماغ بحيث نصل الى حالة الاسترخاء التام وبدون وضع اي مجهود ذهني حيث ان الحالة تشبه قعر التفكير وهي الحالة التي يكون الدماغ بها صافياً ولا يحتوي على اي فكرة قيد الدراسة او اي ذكريات محفزة في تلك اللحظة, وان لا تصرف اية طاقة دماغية عندها لمعالجة اي شيء منطقي.
أن تمارين اليوغا المختصة بتصفية الدماغ واسترخائه ربما سوف تساعد للوصول الى حالة افراز الطاقة الدماغية الصافية بسرعة, وكذلك فأننا يجب ان نتعلم كيفية التمييز بين الافكار النابعة من قوى الباراسايكولوجي من تلك التي تخلقها مخيلتنا.

تجارب الأسترخاء

في البداية يجب أن نصل الى مرحلة خلق الطاقة الصافية في الدماغ والتي يكون فيها الدماغ خالياً من أي افكار منطقية أو خيالية, وأذا ما كانت هنالك فكرة أو ذكريات تحاول الدخول الى الدماغ فيجب أن لا نحاول التخلص منها وأنما يجب ان ننتظر حتى تذهب هذه الفكرة بعيداً.
هنالك مجموعة من التمارين والتي سوف تساعد للوصول الى حالة الطاقة الدماغية الصافية وأن بعض من هذه التمارين يتعامل مع وضع اجسادنا تحت ضغط ولمدة معينة حتى تكف حواسنا عن التنبيه بالجوع أو الألم أو الأحساس بتأثيرات المحيط الذي نحن فيه, وكمثال على هذه التمارين فأننا سوف نستعرض الطرق الاتية

1. حاول أن تبقى لفترة تحت الدوش مع مراعاة تغيير درجة حرارة الماء حتى تصبح ملائمة ومريحة للجسم وبعد مرور (20- 30) دقيقة فأن جميع اجزاء الجسم سوف تكون بحالة أسترخاء وكذلك فأن حواس الجسد سوف تخدر ولا يعود يصدر منها أي تنبيه, وعند الوصول الى هذه الحالة فأنه يجب عليك ان تبدأ بمحاولة تصفية ذهنك وحتى الوصول الى تحرير الطاقة الدماغية الصافية.
2. حاول الذهاب الى الساونا, والتي يجب ان لاتكون حارة جداً حتى تستطيع البقاء لفترة أطول كي تقوم بتمارين تصفية الذهن من جميع الأفكار المنطقية والخيالية, وذلك بعد أن نصل الى مرحلة الأسترخاء التام وتخدير الحواس.

3.حاول وضع مؤشر أو نقطة سوداء داخل ورقة بيضاء وعلق هذه الورقة على بعد (2-3) متر بحيث تكون بمستوى النظر, وحاول التركيز على النقطة السوداء لأطول فترة ممكنة وبدون أن ترمش حتى تبدأ العين تدمع, وعند تكرار هذه التجربة لعدة مرات (مرة واحد يومياً كي لا تؤذي العين) فأنك سوف تزيد من مقدرتك على التركيز على النقطة السوداء لفترة أطول وبدون أن ترمش
تعريف أخر

الباراسيكولوجي

هي فرع من فروع علم النفس تدرس الظواهر العقلية ( سواء كانت حقيقية أو مختلقة) و التي ليس لها تفسير (حاليا) في ‏العلوم التقليدية. ‏

تنقسم الباراسيكولوجي إلى فرعين ‏

الأدراك فوق الحسي
Extra-sensory perception

أمثلة: ‏

التخاطر
Telepathy
جاء تعريف التخاطر بمفهومه الحاضر على يد مايرز في عام 1882 عندما عرفه بانه اتصال شعوري بين عقل و آخر باستقلال عن الحواس. و لهذا الاتصال أشكال عدة منها ما هو أثناء النوم لكنها كلها تتفق في وصول ما يفكر فيه شخص لعقل شخص آخر. و من أهم أشكاله (في التجريب) و أبسطهاالتخاطر المتعمد و ذلك بأن يتعمد شخص ارسال فكرة في ذهنه لشخص آخر متلقي.

أجريت تجارب كثيرة على التخاطر (المتعمد بشكل خاص) و بصراحة لم يتم التوصل لنتائج قاطعة تُنظّر لهذه الظاهرة و في الوقت نفسه لم تستطع النتائج نفي التخاطر.

أشارت نتائج تجارب التخاطر المتعمد إلى أن العملية لا يمكن أن تتم بدون استعداد كامل من المتلقي كما أشارت لتفاوت بين الناس على القدرة على إرسال إشارات ذهنية عن بعد لكن التحليل الإحصائي للنتائج لا ينفي أو يثبت شيء ففي معظم التجارب كانت النتائج تتخطى النسب العشوائية لمعرفة مضمون الإشارة الذهنية لكنها لا تتخطاها بكثير فمعرفة تسلسل رقم من مجموعة من خمسة أرقام حسب ترتيب معين (مثلا) كانت 30% بمساعدة تخاطريا بدلا عن 20% عشوائيا أما معرفة التسلسل كاملا كانت نسبه أقل من ذلك بكثير.

قد تكون بيانات التجارب الجامدة سببا في النتائج الضعيفة و التي لا يدخل فيها عامل اللاوعي. التخاطر بالتأكيد ظاهرة ستبقى للدراسة طويلا, و التخاطر المتعمد (هذا الشكل البسيط للظاهرة) هو المفتاح الذي يأمل العلماء من خلاله حل ألغاز التخاطر أو نفيه تماما متسائلين: هل التخاطر تخاطر.

سيجموند فرويد

قد تكون لي عودة مع هذا الموضوع, لكني سأنتقل الآن لنوع آخر من الإدراك فوق الحسي

2-لاستبصار
Clairvoyance

الاستبصار هو القدرة على ادراك أشياء غير ظاهرة للحواس.

سأبدأ عرضي المختصر عن الاستبصار بموضوع له علاقة غير مباشرة و هو الاستبصار الجيني و بهذا أخرج (مؤقتا) من علم جدلي الى علم بدأت قواعده بالرسوخ

مع معرفتنا المتزايدة بالجينات التي تحدد قابليتنا للإصابة بمرض ما سيتمكن الملايين من معرفة مستقبلهم الصحي ومثال على ذلك مرض Huntington

و هو مرض لا أعرف عنه الكثير و ما أعرفه أنه نادر الحدوث (1/10000) و هو مرض وراثي قاتل , فإذا مات أحد أبوي شخص ما بهذا المرض فهناك احتمالبة 50% أن يصاب بهذا المرض, في الولايات المتحدة هناك 150000 شخص معرضين للإصابة بهذا المرض الفتاك, لكن الجين المسبب لهذا المرض تم اكتشافه في عام 1983 و لم تمض 10 سنوات حتى صار فحص هذا الجين روتينيا في الكثير من مخابر الولايات المتحدة التي بإمكانها إخبار شخص أنه سيصاب بهذا المرض و اخبار شخص آخر أنه لن يصاب!

مع الزمن سيتم عزل جينات "تستبصر" امكانية إصابة شخص ما بسرطان ما, فهل نحن مستعدون لهذا النوع من الاستبصار.

عودة لاستبصار الباراسيكولوجي فهو في أبسط أشكاله أن تشعر أن جرس هاتفك سينطلق بعد لحظة و في أعقد أشكاله أن يقول ميشيل الحايك على ال LBC أنه لا يرى الشيخ أحمد ياسين على الساحة الفلسطينية سنة 2004 في 31/12/2003
منقول ملحوظة سأضع روابط المراجع لاحقاً

3-تحريك الأشياء عن بعد Psychokinesis أو ‏Telekinesis

أو تحريك الأشياء بقوة العقل, فهل للعقل المتجرد عن حواسه قدرات مادية, هل تستطيع بالتفكير أن تحني ملعقة, و هل يؤثر العقل على ‏رمي النرد, تساؤلات كثيرة بين الوهم و الحقيقة ! هل تنحي الملعقة فعلا أم أن صورتها تنحني في مخيلتنا لتأثيرات نفسية.‏

أشياء ! أشياء وصف غير دقيق علميا, قهناك أشياء كبيرة و أشياء صغيرة و أشياء مجهرية, و هنا تركزت بعض دراسات ال ‏‏"السايكوكاينسس" و التي اتخذت اسم ‏Micro-PK‏‏ أو Micro Psychokineses

عمليا لا تختلف ال Micro-PK عن ال Macro-PK لكنها أضافت نكهة الميكانيكا الكمية ‏

‏ من أشهر حالات ال Psychokineses الروسية نينا كولاجينا و التي تمت دراستها عن طريق علماء سوفيت و تم التحقق من صحة قدرتها علميا, كانت تصل ‏نبضات قلب نينا إلى 240 نبضة / دقيقية و كانت تصل مستويات السكر في دمها إلى مستويات قياسية كما كانت تخسر 3 باوندات من ‏وزنها بعد بعض التجارب مما جعل العلماء يباعدون بين التجربة و الأخرى لضمان تعافيها من التجربة الأخيرة.‏

‏ من الجدير ذكره أنه اتيح لعلماء أمريكيين اختبار قدرات لدينا ‏

هل لتفكيرنا القدرة على التأثير على أجسام ذرية ؟ هل تحكم الميكانيكا الكمية عقولنا ؟! لقد ابتعد البعض كثيرا في شطحات تخيلية راسمين ‏مجالات للتفكير و علاقاتها المغناطيسية و ما إلى ذلك من تأليف لا يستند لشيء من الواقع.‏

لكن هناك شيء وحيد معلوم حتى الآن و هو أن التفكير يستهلك طاقة و ثبت أن هذه الطاقة تؤثر في الأجسام الذرية لا يوجد إلى الآن كيف ‏و لماذا لكن يوجد نتائج تجريبية بحاجة لتفسير.‏
يتبع






13/12/2008 - 06:36 صباحاً

رد مع اقتباس | إبلاغ عن الموضوع


#1 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



إن التجريب هو الوسيلة الوحيدة للتنظير و التقنين و لا يمكن بناء نظرية أو قانون على الشهادات الشخصية مهما كانت مصداقية ‏الشاهد, للأسف هذا صعب (لكنه ليس مستحيل) عندما تدخل المشاعر و العلاقات الشخصية في الموضوع.‏
أمثلة على مادة التخاطر التجريبية ‏





أو ما يسمى كروت ESP
‏ فأي شعور سيكون لإنسان طبيعي نحو دائرة ليرسل إشارة ذهنية عنها في جو مراقب. على أية حال رغم أن هذه الأشكال بسيطة جدا إلا ‏أن فيها إهمالا (قد يكون متعمدا) للمحتوى العاطفي.‏
‏ هناك بروتوكول يحكم التجربة و بالتالي على التجربة الانصياع لهذا البروتوكول و نجاح التجربة أو فشلها يحكمه هذا البروتوكول أيضا ‏في شروط قبول النتائج Acceptance Criteria ‎
قد تكون نتائج تجربة ما جيدة لكنها لا تتوافق مع شروط القبول الموضوعة في البروتوكول (بعناية) فيرفض العالم نتائج تجربته مهما ‏كانت نتائجه قريبة من كشف ما و يعيد تصميم تجربته.‏
إن التخاطر هو أكثر حالات البارسيكولوجي "قبولا" في الوسط الأكاديمي رغم التحفظات الكثيرة عليه
http://The Prophecies of Nostradamus
http://Oracles of Nostradamus
http://THE SIBYLLINE ORACLES
http://The Prophecies of Paracelsus
http://MOTHER SHIPTON
http://The I Ching
تجارب الاقتراب من الموت NDE‏

هذه دراسة مهمة أجريت في هولندا عن تجارب الاقتراب من الموت على صيغة PDF‏
http://Dutch NDE Study

بعض نتائج الدراسة التي سيكون لي معها عودة في سياق عرضي لتجارب الاقتراب من الموت:‏

‏1. لا يمكن أن يكون للعامل الطبي دور في تجارب الاقتراب من الموت

‏2. حدة الحالة الطبية ليس لها علاقة بعمق تجربة الاقتراب من الموت

‏3. لو كان للعامل النفسي الناتج عن نقص الأكسجين في الدماغ دخل في حدوث التجربة لكانت ذكريات الاقتراب من الموت كثيرة و حصلت ‏لمعظم من مروا بمثل الوضع الصحي.‏

‏4. ليس هناك علاقة للأدوية بهذه الذكريات

‏5. من المستبعد أن يكون للعوامل النفسية مثل الخوف سببا لحدوث مثل هذه الذكريات ‏

‏6. تحدث مثل هذه الذكريات بشكل أكبر في الفئة العمرية (تحت 60 سنة)‏

و لي عودة مفصلة لمتابعة تجارب الاقتراب من الموت و تجارب الخروج من الجسد ‏


التوقيع

13/12/2008 - 06:43 صباحاً

رد مع اقتباس


#1 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 22032
المشاركات : 2671
الزيارات : 326
الانضمام : 27/7/2008
الدولة : اليمن
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



إن التجريب هو الوسيلة الوحيدة للتنظير و التقنين و لا يمكن بناء نظرية أو قانون على الشهادات الشخصية مهما كانت مصداقية ‏الشاهد, للأسف هذا صعب (لكنه ليس مستحيل) عندما تدخل المشاعر و العلاقات الشخصية في الموضوع.‏
أمثلة على مادة التخاطر التجريبية ‏





أو ما يسمى كروت ESP
‏ فأي شعور سيكون لإنسان طبيعي نحو دائرة ليرسل إشارة ذهنية عنها في جو مراقب. على أية حال رغم أن هذه الأشكال بسيطة جدا إلا ‏أن فيها إهمالا (قد يكون متعمدا) للمحتوى العاطفي.‏
‏ هناك بروتوكول يحكم التجربة و بالتالي على التجربة الانصياع لهذا البروتوكول و نجاح التجربة أو فشلها يحكمه هذا البروتوكول أيضا ‏في شروط قبول النتائج Acceptance Criteria ‎
قد تكون نتائج تجربة ما جيدة لكنها لا تتوافق مع شروط القبول الموضوعة في البروتوكول (بعناية) فيرفض العالم نتائج تجربته مهما ‏كانت نتائجه قريبة من كشف ما و يعيد تصميم تجربته.‏
إن التخاطر هو أكثر حالات البارسيكولوجي "قبولا" في الوسط الأكاديمي رغم التحفظات الكثيرة عليه
http://The Prophecies of Nostradamus
http://Oracles of Nostradamus
http://THE SIBYLLINE ORACLES
http://The Prophecies of Paracelsus
http://MOTHER SHIPTON
http://The I Ching
تجارب الاقتراب من الموت NDE‏

هذه دراسة مهمة أجريت في هولندا عن تجارب الاقتراب من الموت على صيغة PDF‏
http://Dutch NDE Study

بعض نتائج الدراسة التي سيكون لي معها عودة في سياق عرضي لتجارب الاقتراب من الموت:‏

‏1. لا يمكن أن يكون للعامل الطبي دور في تجارب الاقتراب من الموت

‏2. حدة الحالة الطبية ليس لها علاقة بعمق تجربة الاقتراب من الموت

‏3. لو كان للعامل النفسي الناتج عن نقص الأكسجين في الدماغ دخل في حدوث التجربة لكانت ذكريات الاقتراب من الموت كثيرة و حصلت ‏لمعظم من مروا بمثل الوضع الصحي.‏

‏4. ليس هناك علاقة للأدوية بهذه الذكريات

‏5. من المستبعد أن يكون للعوامل النفسية مثل الخوف سببا لحدوث مثل هذه الذكريات ‏

‏6. تحدث مثل هذه الذكريات بشكل أكبر في الفئة العمرية (تحت 60 سنة)‏

و لي عودة مفصلة لمتابعة تجارب الاقتراب من الموت و تجارب الخروج من الجسد ‏


التوقيع

13/12/2008 - 06:43 صباحاً

رد مع اقتباس


#2 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



معلومة أضافية


أشعة للدماغ "تقرأ الأفكار"

يقول العلماء إنهم تمكنوا من رصد أفكار البشر عبر أشعة معينة للمخ.

فبحسب تقدير الباحثين من جامعة يونيفرسيتي كوليدج لندن وجامعة يونيفرسيتي كوليدج لوس أنجليس فإن بإمكانهم أن يحددوا الصور التي شاهدها الأشخاص أو الأصوات التي كانوا يستمعون لها.

ويقول الفريق الأمريكي إن دراستهم تثبت أن أشعة الدماغ ترتبط فعلا بالنشاط الكهربي لخلايا المخ.

ويقول الفريق البريطاني إن هذا البحث قد يساعد الأشخاص المصابين بالشلل في التواصل، باستخدام جهاز كمبيوتر "لترجمة الأفكار".

ومن خلال الدراسة، التي مولتها مؤسسة ويلكوم، عرض على أشخاص صورتين مختلفتين في نفس الوقت - صورة لنموذج مخطط أحمر أمام العين اليمنى، وأخرى لنموذج مخطط أزرق أمام العين اليسرى.

وارتدى المتطوعون نظارات معينة تجعل كل عين ترى فقط ما يوضع أمامها دون ما يوضع أمام العين الأخرى.

وفي هذا الوضع، تناوب المخ الوعي ما بين صورة والأخرى، فأصبح أحيانا يرى إحدى الصورتين وأحيانا يرى الصورة الأخرى.

وفي الوقت الذي كان الانتباه ينتقل بين الصورتين استعان الباحثون بأشعة الرنين المغناطيسي الوظيفي للمخ لرصد النشاط في الجزء الخاص بالرؤية في القشرة الدماغية.

ووجد الباحثون أن التركيز على النموذج الأحمر، أو النموذج الأزرق، قاد إلى أنماط محددة، ومختلفة بشكل واضح للنشاط الدماغي.

ويقول الباحثون إنه يمكن الاستعانة بهذا النوع من أشعة المخ للتكهن بأي من الصورتين كان المتطوع ينظر إليها.
مثير للتفكير؟

وقد أخذت الدراسة الأمريكية، التي نشرت في مطبوعة ساينس العلمية، نفس النظرية وطبقتها على مثال يومي.

فقد استعان الباحثون الأمريكيون بأقطاب كهربية وضعت داخل الجمجمة لرصد الاستجابات التي تصدر عن الخلايا المخية في الجزء الخاص بالسمع على القشرة المخية لمريضين جراحيين بينما كانا يتابعان جزءا من فيلم "الطيب والشرس والقبيح".

واستعان الباحثون بهذه البيانات للتكهن بشكل دقيق بالإشارات التي ترصدها أشعة الرنين المغناطيسي الوظيفي من أمخاخ 11 شخصا آخرين بصحة جيدة شاهدوا نفس الجزء من الفيلم بينما كانت تجرى لهم الأشعة المغناطيسية.

وقال البروفيسور إيتزاك فرايد، جراح الأعصاب الذي قاد البحث: "استطعنا أن نميز جزءا من المشهد عن جزء آخر، كما تمكنا من تمييز مقطع من الصوت عن آخر".

وقال د جون-ديلان هينز من معهد بحوث الأعصاب بجامعة يونيفرسيتي كوليج لندن، والذي قاد البحث البريطاني، لموقع بي بي سي "ما نحتاج أن نفعله الآن هو تطوير برنامج كمبيوتر يميز الحديث، ويرصد أي أجزاء من المخ تنشط دون غيرها في الشخص" لأداء وظيفة معينة.

وقال إن نتائج الدراسة تثبت مبدأ أن أشعة الرنين المغناطيسي الوظيفي يمكن أن "تقرأ الأفكار"، ولكنه قال إن الطريق مازال طويلا حتى يتم الوصول إلى ماكينة تستطيع قراءة ما يدور بخلد أي شخص.

ولكن د هينز قال "نستطيع أن نميز بين مجموعة محدودة للغاية من أشياء ربما يشاهدها الشخص".

وأضاف قائلا "يوما ما سيخترع شخص ماكينة في طاقية بيسبول.. وستكون لها تطبيقات يومية".

واستطرد "دراستنا تمثل مرحلة هامة ولكنها مبكرة للغاية في مطاف قد ينتهي باختراع آلة يمكن أن ترصد وتتابع وعي الشخص من ثانية إلى أخرى".

وتابع بالقول "يمكن الاستعانة بتلك النتائج في المساعدة على تطوير أو تحسين وسائل تساعد المصابين بالشلل في التواصل عبر قياس نشاطهم الدماغي".

ولكنه شدد قائلا "مازلنا بعيدين عن الوصول إلى اختراع يقرأ أفكار البشر أجمعين".

وقال د. فرايد "عرف من قبل أن أجزاء مختلفة في الفص الصدغي تنشط عند مشاهدة الوجوه أو المنازل".

"نتائج الدراسة تعني أنه ليس من الضروري استخدام محفزات مختلفة تمام الاختلاف لتمييز ما ينشِّط أجزاء معينة في المخ".
http://http://news.bbc.co.uk/2/hi/health/4715327.stm
المراجع http://http://www.alsaedionline.net/***/parsaikoloji.htm
http://http://www.nadyelfikr.net/viewthread...d=40&tid=22202


التوقيع


تم تحرير هذا الرد بواسطة غريبة الاطوار
في : 2008-12-13 00:48:36

13/12/2008 - 06:44 صباحاً

رد مع اقتباس


#2 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 22032
المشاركات : 2671
الزيارات : 326
الانضمام : 27/7/2008
الدولة : اليمن
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



معلومة أضافية


أشعة للدماغ "تقرأ الأفكار"

يقول العلماء إنهم تمكنوا من رصد أفكار البشر عبر أشعة معينة للمخ.

فبحسب تقدير الباحثين من جامعة يونيفرسيتي كوليدج لندن وجامعة يونيفرسيتي كوليدج لوس أنجليس فإن بإمكانهم أن يحددوا الصور التي شاهدها الأشخاص أو الأصوات التي كانوا يستمعون لها.

ويقول الفريق الأمريكي إن دراستهم تثبت أن أشعة الدماغ ترتبط فعلا بالنشاط الكهربي لخلايا المخ.

ويقول الفريق البريطاني إن هذا البحث قد يساعد الأشخاص المصابين بالشلل في التواصل، باستخدام جهاز كمبيوتر "لترجمة الأفكار".

ومن خلال الدراسة، التي مولتها مؤسسة ويلكوم، عرض على أشخاص صورتين مختلفتين في نفس الوقت - صورة لنموذج مخطط أحمر أمام العين اليمنى، وأخرى لنموذج مخطط أزرق أمام العين اليسرى.

وارتدى المتطوعون نظارات معينة تجعل كل عين ترى فقط ما يوضع أمامها دون ما يوضع أمام العين الأخرى.

وفي هذا الوضع، تناوب المخ الوعي ما بين صورة والأخرى، فأصبح أحيانا يرى إحدى الصورتين وأحيانا يرى الصورة الأخرى.

وفي الوقت الذي كان الانتباه ينتقل بين الصورتين استعان الباحثون بأشعة الرنين المغناطيسي الوظيفي للمخ لرصد النشاط في الجزء الخاص بالرؤية في القشرة الدماغية.

ووجد الباحثون أن التركيز على النموذج الأحمر، أو النموذج الأزرق، قاد إلى أنماط محددة، ومختلفة بشكل واضح للنشاط الدماغي.

ويقول الباحثون إنه يمكن الاستعانة بهذا النوع من أشعة المخ للتكهن بأي من الصورتين كان المتطوع ينظر إليها.
مثير للتفكير؟

وقد أخذت الدراسة الأمريكية، التي نشرت في مطبوعة ساينس العلمية، نفس النظرية وطبقتها على مثال يومي.

فقد استعان الباحثون الأمريكيون بأقطاب كهربية وضعت داخل الجمجمة لرصد الاستجابات التي تصدر عن الخلايا المخية في الجزء الخاص بالسمع على القشرة المخية لمريضين جراحيين بينما كانا يتابعان جزءا من فيلم "الطيب والشرس والقبيح".

واستعان الباحثون بهذه البيانات للتكهن بشكل دقيق بالإشارات التي ترصدها أشعة الرنين المغناطيسي الوظيفي من أمخاخ 11 شخصا آخرين بصحة جيدة شاهدوا نفس الجزء من الفيلم بينما كانت تجرى لهم الأشعة المغناطيسية.

وقال البروفيسور إيتزاك فرايد، جراح الأعصاب الذي قاد البحث: "استطعنا أن نميز جزءا من المشهد عن جزء آخر، كما تمكنا من تمييز مقطع من الصوت عن آخر".

وقال د جون-ديلان هينز من معهد بحوث الأعصاب بجامعة يونيفرسيتي كوليج لندن، والذي قاد البحث البريطاني، لموقع بي بي سي "ما نحتاج أن نفعله الآن هو تطوير برنامج كمبيوتر يميز الحديث، ويرصد أي أجزاء من المخ تنشط دون غيرها في الشخص" لأداء وظيفة معينة.

وقال إن نتائج الدراسة تثبت مبدأ أن أشعة الرنين المغناطيسي الوظيفي يمكن أن "تقرأ الأفكار"، ولكنه قال إن الطريق مازال طويلا حتى يتم الوصول إلى ماكينة تستطيع قراءة ما يدور بخلد أي شخص.

ولكن د هينز قال "نستطيع أن نميز بين مجموعة محدودة للغاية من أشياء ربما يشاهدها الشخص".

وأضاف قائلا "يوما ما سيخترع شخص ماكينة في طاقية بيسبول.. وستكون لها تطبيقات يومية".

واستطرد "دراستنا تمثل مرحلة هامة ولكنها مبكرة للغاية في مطاف قد ينتهي باختراع آلة يمكن أن ترصد وتتابع وعي الشخص من ثانية إلى أخرى".

وتابع بالقول "يمكن الاستعانة بتلك النتائج في المساعدة على تطوير أو تحسين وسائل تساعد المصابين بالشلل في التواصل عبر قياس نشاطهم الدماغي".

ولكنه شدد قائلا "مازلنا بعيدين عن الوصول إلى اختراع يقرأ أفكار البشر أجمعين".

وقال د. فرايد "عرف من قبل أن أجزاء مختلفة في الفص الصدغي تنشط عند مشاهدة الوجوه أو المنازل".

"نتائج الدراسة تعني أنه ليس من الضروري استخدام محفزات مختلفة تمام الاختلاف لتمييز ما ينشِّط أجزاء معينة في المخ".
http://http://news.bbc.co.uk/2/hi/health/4715327.stm
المراجع http://http://www.alsaedionline.net/***/parsaikoloji.htm
http://http://www.nadyelfikr.net/viewthread...d=40&tid=22202


التوقيع


تم تحرير هذا الرد بواسطة غريبة الاطوار
في : 2008-12-13 00:48:36

13/12/2008 - 06:44 صباحاً

رد مع اقتباس


#3 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



'الافكار لتصبح عن طريق مسح الدماغ
رصد الباحثون النشاط في الدماغ
يقول العلماء تمكنوا من رصد افكار الناس عن طريق المسح للعقل.


.
فرق في كلية لندن الجامعيه وجامعة كاليفورنيا في مدينة لوس انجلوس الصور يمكن ان تتحقق ما كانوا يبحثون في الشعب أو ما كانت الأصوات والاستماع الي.


.
الولايات المتحدة تقول دراستهم فريق اثبت مسح الدماغ لا تتصل الخلايا الكهرباءيه نشاط المخ.


المملكه المتحدة فريق يقول هذا البحث قد يساعد على الاتصال والشلل ، وذلك باستخدام "القراءة للتفكير" كمبيوتر.





,


الدكتور جون - ديلان هاينيس ، كلية لندن الجامعيه




في وضعها الراهن دراسة علم الاحياء ، وذلك بتمويل من صندوق ويلكوم الاستءماني ، كان الناس مختلفين ، اظهرت الصور في الوقت نفسه -- نمط احمر امام العين اليمنى وزرقاء stripy نمط أمام اليسار.


.


المتطوعين الذين يرتدون نظارات واقية خاصة وهو ما يعني كل عين ترى فقط ما وضعت امامها.


, .
وفي تلك الحاله ، ثم الدماغ مفاتيح الوعي بين كل من الصور ، ورؤية صوره واحدة احيانا واحيانا اخرى.


.
وفي حين ان اهتمام الناس تحول بين اثنين من الصور ، استخدم الباحثون fmri (تصوير الرنين المغنطيسي الوظيفي) مسح الدماغ لرصد النشاط في اللحاء البصري.


.
وقد تبين ان التركيز على الاحمر او الازرق أدى الى أنماط محددة ، ومختلفة بشكل ملحوظ ، وانماط نشاط المخ.


,
وقد fmri مسح موثوق به يمكن ان تستخدم للتنبؤ من الصور التي المتطوع ينظر في ذلك ، وجد الباحثون.

يشحذ الفكر؟
الولايات المتحدة دراسة ، نشرت في العلم ، وأحاط نفسه من الناحية النظريه والتطبيقيه لانها اكثر كل يوم مثلا. كانت الاقطاب الكهرباءيه وضعت داخل الجمجمة لرصد الاستجابات خلايا المخ في اللحاء السمعيه اثنين من المرضى الجراحيه لأنها شاهد مقتطفات من "الجيدة ، والسيءه والقبيحه".


wa.
انها تستخدم هذه البيانات الى التنبؤ بدقة fmri اشارات من ادمغه اخرى صحيه للمرضى من 11 شاهد لقطة في حين ان الكذب في ماسحه ضوءيه. استاذ itzhak فرايد ، باصعلاا من قاد البحث ، وقال : "استطعنا ان نقول جزء واحد من الساحة من جهة اخرى ، ويمكن ان نقول ونحن نوع واحد من سليم من جهة اخرى."


."
الدكتور جون - ديلان هاينيس UCL من معهد الامراض العصبيه ، من قاد البحث ، وقال موقع بى بى سى نيوز : "ما نحتاج ان نفعله الآن هو خلق ما يشبه خطاب الاعتراف البرمجيات ، والتي تنظر في أجزاء من المخ على وجه التحديد النشط في شخص ".
وقال ان النتائج التى خلصت اليها الدراسه اثبتت ان مبدأ fmri المسح يمكن ان "تقرأ الافكار" ، ولكنه قال انها كانت طويلة جدا من طريقة ايجاد الآلة التي يمكن ان تقرأ في ذهن أي شخص.


."
ولكن الدكتور هاينيس قال : "نحن يمكن ان تتحقق من محدود جدا فرعية من الامور الممكنة الشخص ربما رؤية".
"يوم واحد ، شخص ما يخرج مع آلة في كاب البيسبول.


"
"ومن ثم يمكن ان تكون مفيدة حقا في التطبيقات اليوميه."
واضاف : "لدينا وتمثل هذه الدراسه هامة ولكنها مرحلة مبكره للغاية في نهاية المطاف خطوة نحو بناء الآلة التي يمكن ان تتبع شخص على وعي الثانية من جانب الثانية.


"
"هذه النتائج يمكن ان تستخدم للمساعدة على انشاء أو تطوير أو تحسين الاجهزه التي تساعد على شل من خلال الاتصال وقياسات من النشاط في الدماغ.


."

لكنه شدد على : "نحن لا يزال بعيد المنال من وضع العالمي - اعتبارها آلة القراءة".
.


وقال الدكتور فريد : "لقد كان من المعروف ان مناطق مختلفة من الزمان شحمة الاذن يتم تنشيطها من قبل وجوه ، او المنازل.
بعض تمارين تحريك الأشياء عن بعد http://http://translate.google.com.eg/trans...%3Dar%26sa%3DG
احب ان اقول اني بدأت ازاول تمرينات التأثير علي الاجسام لكني لا اعرف ان كانت هذه التمرينات لها علاقة بالحقل البيلوجي او لا . لكن الذي اعرفه هو ان التمرين و التعود يجدان الطريقة حتي ان كنت لا تعلم ما الذي يحدث بالفعل , مثلا فانت عندما تولد ربما لا تستطيع ان تحرك اصابعك او زراعك عندما تتعود علي هذا تجد سهولة في الامر حتي ان كان كل ما تعرفه هو ان زراعك يتحرك انما ما يحدث في الحقيقة هو ان العقل يرسل اشارات عصبية الي عضلات الزراع يجعلها تتنقبض و تتحرك و ان بحثت ستجد ان امر معقد اكثر من ذلك بمراحل و انك في الحقيقة لا تعرف ماذا يحدث لتتحرك يدك او زراعك لكن فقط تستطيع ان تفعل ذلك لأنك وجدت الطريقة و انت صغير و تعودت عليها و لا انتم رأيكم ايه ؟؟؟
المهم ( لأنو يبدو اني طولت :? ) انك بالتمرين علي شيء فانك تجد الطريقة لفعل هذا الشيء ربما يأتي معك بالصدفة ثم يحدث لك مرة اخري فتبدأ بمعرفة ما هو الشيء المشترك و هكذا حتي تعرف الطريقة , و ذلك مثل التمرين مثلا علي كرة السلة , فانك تتدرب و علي ان تدخل الكرة في السلة و تخطيء لكن مع التمرين تجد الطريقة المناسبة لترمي الكرة و تدخلها السلة .
معلش طولت لكني كنت اريد ان اوضح وجهة نظري
المهم الطريقة :
تحتاج الي عدة اشياء بسيطة جدا و انا متأكد من وجودها داخل كل بيت .

احضر صحن ( كبير نسبيا ) املأه بالماء ( لأن الماء من اقل الاسطح في الاحتكاك ) احضر قطعة من الفلين و ضع فوقها ابرة طويلة و ضع الفلين و الابرة في منتصف الاناء او الصحن , احرص علي الا يكون هناك اي تيار هواء او شيء كهذا يمكن ان يؤثر علي القطعة الفلين و يجعلها تتحرك .
حاول ان تجعل القطعة في المنتصف بالضبط و ذلك لأنها سوف تعوم وحدها الي احد الاطراف دون اي تأثير من أي شيء ( سوف يأخذ الامر منك عدة محاولات لكي تجعلها لا تتحرك )
بعد ان تتأكد من عدم تحركها , ضع يديك فوق الصحن فوقها ب 1 او 2 انش ,اغلق عينيك ازل كل الافكار حول ما قد يحدث بعد التمرين او اثناء التمرين , اي كأن لا تعرف ماذا سوف يحدث , فقط اجعل الطاقة تجري فيك ابدأ بتحسسها تجري من زراعيك الي يديك الي اطراف اصابعك . ( اهم جزء هو ان تترك الطاقة تجري من زراعك الي اطراف اصابعك ) .
هذا هو كل شيء .
جربت هذه الطريقة و ضعت يدي فوقها و اغلقت عيني و استرخيت و ازلت كل الافكار من رأسي و فجأة سمعت صوت شيء ما يحدث في الغرفة المقابلة جعلني افزع و افتح عيني بسرعة , في ذلك الجزء من اللحظة عندما لم اكن افكر في اي شيء عندما فنحت عيني رأيت قطعة الفلين تنقذف ( نعم بالمعني ) الي اقصي طرف في الصحن و اعني بتنقذف اي تحركت بسرعة شديدة .
و ازاول علي هذا التمرين يوميا و علي تمرين اخر اصعب و لم اشاهد اي تقدم في التمرين الثاني لأنه يدرب بشكل اقوي و اصعب و سوف اطلعكم عي هذا التمرين قريبا ان شاء الله .
احب ان اقول ان ممارسة التمارين التي تقوم بتنشيط الطاقة داخل الانسان مثل ال كونداليني يساعد علي هذه الاشياء و سوف اضع موضعين حول الغدة الصنوبرية و ذلك لأهمية معرفتها و معرفة فائدتها في مجال القوي الخارقة و موضوع حول طاقة الكونداليني .
و حول موضوع تحريك الاشياء احب ان اقوم بكتابة موضوع مع اخي طويل الروح و ايضا اظن انه سيكون موضوع رائع جدا .
اظن اني لم انسي شيء :?
و لكم جزيل الشكر
الألوان ومعانيها الطبية


يتفق المعالجون باللون أن كل لون مرتبط بواحدة من "التشاكرا" السبعة في الجسم، ولكل لون لون آخر يكمله.
وكما يقول البروفيسور د."نورمان شيلي" في "الموسوعة المصورة الكاملة لطرق العلاج البديل" يمكن استخدام لون معين أو مجموعة من الألوان المكملة لمعالجة اضطراب في مراكز "التشاكرا" أو لمعالجة مرض مرتبط بمنطقة جسمية مرتبطة بإحدى تلك "التشاكرا".
الأحمر
مرتبط بالـ"تشاكرا" القاعدية(أسفل العمود الفقري بين الوركين). يحفز الحيوية والقوة والنشاط الجنسي وقوة الإرادة ودرجة التيقظ. يستخدم الأحمر لمعالجة فقر الدم، فتور الهمة، والعجز الجنسي، ونقص التروية الدموية.لونه المكمل هو التركوازي.
ويضيف د. "سمير الجمل" في كتابه "الطب الشعبي- حقائق وغرائب" أن الأحمر "مفيد لعلاج الكساح والتئام الجروح وشفاء الأكزيما والحروق والالتهابات وعلاج الحمة القرمزية والحصبة".


البرتقالي
مرتبط بالـ"تشاكرا" عند الطحال، التي تنظم الدورة الدموية والاستقلاب (الأيض). يثير البرتقالي الفرح والبهجة. يستخدم لمعالجة الاكتئاب ومشاكل الكلية والرئة، مثل الربو والتهاب القصبات الرئوية، كما أنه منشط عام ومقو للقلب، ولونه المكمل الأزرق.
وحسب كتاب "الطب الشعبي حقائق وغرائب" يعالج هذا اللون "أمراض القلب والاضطرابات العصبية وأمراض والتهابات العينين مثل التهابات القرنية".
الأًصفر
مرتبط بـ"تشاكرا" "الضفيرة الشمسية" (فوق الكليتين-منتصف الظهر) التي لها علاقة بالتفكير والحكم المنطقي. يحفز الأصفر القدرة العقلية والتركيز والشعور بالانفصال. يمكن استخدامه لعلاج الروماتيزم والتهاب المفاصل، والأمراض المتعلقة بالتوتر. لونه المكمل البنفسجي.
ويضاف إلى ذلك أن الأصفر "منشط عام في حالة الإصابة بفقر الدم، ويشفي إصابات الجهاز التنفسي مثل البرد والحلق والسعال".
الأخضر
هو لون "تشاكرا" القلب. وهو لون الطبيعة ويمثل النقاء والانسجام. ويعتبر أفضل الألوان الشافية حيث يستخدم لإحداث التوازن في الجسم. لونه المكمل "الماغينتا"( لون أرجواني أحمر عميق).


التركوازي(الفيروزي)
لا يرتبط هذا اللون بأي "تشاكرا"، لكنه لون مهدئ ومطهر ومسكّن. يستخدم في علاج الأمراض الالتهابية ولرفع قدرة جهاز المناعة. لونه المكمل الأحمر.
الأزرق
مرتبط بـ"تشاكرا" الحنجرة التي لها علاقة بقوة الإرداة والتواصل. هذا اللون مهدئ ومفيد في علاج الأرق، الربو، والتوتر، وآلام الشقيقة(الصداع النصفي) ومفيد في تقوية المهارات اللغوية. لونه المكمل البرتقالي.
ويعتبر الأزرق أيضا "منشطا للجهاز العصبي وهو مهدئ للأشخاص مفرطي العصبية وذوي ضغط الدم المرتفع، كما يفيد في علاج أمراض الروماتيزم وتصلب الشرايين ويهدئ الهياج الجنسي"، ويشفي أمراض الجهاز اللمفاوي والأنسجة القرنية وأمراض العيون، ويزيل الحصوات الصغيرة في المثانة.
البنفجسي( النيلي)
هذا هو لون "تشاكرا" تاج الرأس (قمته). ترتبط بطاقة العقل الأعلى، وهذا لون الكرامة والشرف واحترام الذات والأمل. يستخدم لرفع تقدير الإنسان لذاته وفي الحد من مشاعر اليأس فضلا عن علاج الاضطرابات العقلية والعصبية. لونه المكمل الأصفر.
وهو أيضا منشط للذاكرة والتفكير ويشفي الاضطرابات المعوية ويشفي اضطرابات التنفس.
اللون الأرجواني (الأحمر العميق)

يرتبط بالعالم الروحي والتأمل وتحرر النفس. مؤثر في إحداث تغير وفي تنقية المواقف القديمة والهواجس، وفي خلق فاصل مع الماضي.لونه المكمل الأخضر.
الأبيض والأسود والرمادي والبني


الطيف الأبيض يضم سبعة ألوان مرئية يمتصها الجسم عبر التشاكرا ونقص واحد منها يعني حصول مرض ما




لا يستخدم الأسود في العلاج اللوني وتؤدي كثرته إلى الموت، بينما نادرا ما يستخدم الرمادي(فقط لتقليل الشعور المفرط بالتكبر والعنجهية) وذبذبات هذا اللون قاتلة للجراثيم، ومفيدة لالتحام الأنسجة الحية والجروح. وأحيانا يستخدم البني (على شكل ألبسة) كعلاج شاف للأنانية. بينما يستخدم الأبيض أساسا للعلاج اللوني، ويمكن استخدامه لعلاج مرض الصفراء ولاسيما عند الأطفال وحديثي الولادة حيث يسلط الضوء الأبيض الشديد فوق منطقة الكبد فيساهم ذلك في الشفاء، كذلك ينصح مرضى السل بالمشي في ضوء الشمس وارتداء ملابس بيضاء.
اللون فوق البنفسجي
يقول الدكتور "سمير الجمال" إن هذا اللون ذو تأثير سالب "يشفي الكساح لكنه ضار في حال الإصابة بأمراض القلب والرئة ويسبب انفصال الشبكية في العين، ولا يستعمل في علاج السرطان لكنه مطهر وقاتل لبعض الجراثيم". يكثر هذا اللون في أِشعة الشمس.
اللون تحت الأحمر
وهذا اللون يساعد في إعادة تركيب كريات الدم الحمراء، كما يستخدم كـ"مسكن لآلام التهاب الأعصاب ويشفي أمراض فقر الدم والسل، ولا يستعمل أبدا في كافة حالات الاحتقان". وتكثر الأشعة تحت الحمراء في طيف الشمس في المناطق القريبة من خط الاستواء.


المرشحات الملونة يمكن أن تستخدم مع مصباح ضوئي خاص للعلاج باللون




كيفية تطبيق العلاج باللون
الطريقة التقليدية التي تسعمل بها الألوان للعلاج تتمثل في "استحمام" المريض بضوء يشع عبر مرشح (فلتر) ذي لون معين لفترة محددة، حيث تكون حجرة العلاج مطفأة النور باستثناء الضوء اللوني العلاجي. بعض المعالجين قد يحملون شيئا ملونا مثل بطاقة فوق منطقة معينة من الجسم أو يوصون المريض بارتداء ثياب من لون معين.
في إحدى الطرق التي تعرف باسم "تنفس اللون" يطلب من المريض تخيل لون ما وأن يقوم بـ"استنشاق" هواء ذلك اللون.
وقد يوصي المعالجون أيضا المرضى بتناول أطعمة من لون معين و شرب ماء تشرّب ضوء الشمس عبر مرشّح أو لوحة أو شاشة ملونة، أو شرب عصير من لون معين.
لكن الباحثة الإخصائية "ماك ليود" تنصح كل شخص بالتمشي في ضوء الشمس الطبيعي كلما أمكن ذلك.
وتقول "ماك ليود":" يمكن أن أنصح أيضا بأن يضع الشخص زجاجات(قوارير) كل منها بلون من ألوان قوس قزح، فيها مياه معدنية، على حافة النافذة، وأن ينظر كل صباح إلى تلك الزجاجات ويحس أيها ينجذب إليه أكثر، وبناء على اللون الذي يشعر أنه أقرب إلى نفسه، يرتدي ملابس من نفس اللون، وهو ما سيجعله يحس بأنه أكثر سعادة ويقظة وتفاؤلا وإِشعاعا وقدرة على مخالطة الناس بنجاح."
عن البي بي سي


التوقيع

13/12/2008 - 06:55 صباحاً

رد مع اقتباس


#3 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 22032
المشاركات : 2671
الزيارات : 326
الانضمام : 27/7/2008
الدولة : اليمن
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



'الافكار لتصبح عن طريق مسح الدماغ
رصد الباحثون النشاط في الدماغ
يقول العلماء تمكنوا من رصد افكار الناس عن طريق المسح للعقل.


.
فرق في كلية لندن الجامعيه وجامعة كاليفورنيا في مدينة لوس انجلوس الصور يمكن ان تتحقق ما كانوا يبحثون في الشعب أو ما كانت الأصوات والاستماع الي.


.
الولايات المتحدة تقول دراستهم فريق اثبت مسح الدماغ لا تتصل الخلايا الكهرباءيه نشاط المخ.


المملكه المتحدة فريق يقول هذا البحث قد يساعد على الاتصال والشلل ، وذلك باستخدام "القراءة للتفكير" كمبيوتر.





,


الدكتور جون - ديلان هاينيس ، كلية لندن الجامعيه




في وضعها الراهن دراسة علم الاحياء ، وذلك بتمويل من صندوق ويلكوم الاستءماني ، كان الناس مختلفين ، اظهرت الصور في الوقت نفسه -- نمط احمر امام العين اليمنى وزرقاء stripy نمط أمام اليسار.


.


المتطوعين الذين يرتدون نظارات واقية خاصة وهو ما يعني كل عين ترى فقط ما وضعت امامها.


, .
وفي تلك الحاله ، ثم الدماغ مفاتيح الوعي بين كل من الصور ، ورؤية صوره واحدة احيانا واحيانا اخرى.


.
وفي حين ان اهتمام الناس تحول بين اثنين من الصور ، استخدم الباحثون fmri (تصوير الرنين المغنطيسي الوظيفي) مسح الدماغ لرصد النشاط في اللحاء البصري.


.
وقد تبين ان التركيز على الاحمر او الازرق أدى الى أنماط محددة ، ومختلفة بشكل ملحوظ ، وانماط نشاط المخ.


,
وقد fmri مسح موثوق به يمكن ان تستخدم للتنبؤ من الصور التي المتطوع ينظر في ذلك ، وجد الباحثون.

يشحذ الفكر؟
الولايات المتحدة دراسة ، نشرت في العلم ، وأحاط نفسه من الناحية النظريه والتطبيقيه لانها اكثر كل يوم مثلا. كانت الاقطاب الكهرباءيه وضعت داخل الجمجمة لرصد الاستجابات خلايا المخ في اللحاء السمعيه اثنين من المرضى الجراحيه لأنها شاهد مقتطفات من "الجيدة ، والسيءه والقبيحه".


wa.
انها تستخدم هذه البيانات الى التنبؤ بدقة fmri اشارات من ادمغه اخرى صحيه للمرضى من 11 شاهد لقطة في حين ان الكذب في ماسحه ضوءيه. استاذ itzhak فرايد ، باصعلاا من قاد البحث ، وقال : "استطعنا ان نقول جزء واحد من الساحة من جهة اخرى ، ويمكن ان نقول ونحن نوع واحد من سليم من جهة اخرى."


."
الدكتور جون - ديلان هاينيس UCL من معهد الامراض العصبيه ، من قاد البحث ، وقال موقع بى بى سى نيوز : "ما نحتاج ان نفعله الآن هو خلق ما يشبه خطاب الاعتراف البرمجيات ، والتي تنظر في أجزاء من المخ على وجه التحديد النشط في شخص ".
وقال ان النتائج التى خلصت اليها الدراسه اثبتت ان مبدأ fmri المسح يمكن ان "تقرأ الافكار" ، ولكنه قال انها كانت طويلة جدا من طريقة ايجاد الآلة التي يمكن ان تقرأ في ذهن أي شخص.


."
ولكن الدكتور هاينيس قال : "نحن يمكن ان تتحقق من محدود جدا فرعية من الامور الممكنة الشخص ربما رؤية".
"يوم واحد ، شخص ما يخرج مع آلة في كاب البيسبول.


"
"ومن ثم يمكن ان تكون مفيدة حقا في التطبيقات اليوميه."
واضاف : "لدينا وتمثل هذه الدراسه هامة ولكنها مرحلة مبكره للغاية في نهاية المطاف خطوة نحو بناء الآلة التي يمكن ان تتبع شخص على وعي الثانية من جانب الثانية.


"
"هذه النتائج يمكن ان تستخدم للمساعدة على انشاء أو تطوير أو تحسين الاجهزه التي تساعد على شل من خلال الاتصال وقياسات من النشاط في الدماغ.


."

لكنه شدد على : "نحن لا يزال بعيد المنال من وضع العالمي - اعتبارها آلة القراءة".
.


وقال الدكتور فريد : "لقد كان من المعروف ان مناطق مختلفة من الزمان شحمة الاذن يتم تنشيطها من قبل وجوه ، او المنازل.
بعض تمارين تحريك الأشياء عن بعد http://http://translate.google.com.eg/trans...%3Dar%26sa%3DG
احب ان اقول اني بدأت ازاول تمرينات التأثير علي الاجسام لكني لا اعرف ان كانت هذه التمرينات لها علاقة بالحقل البيلوجي او لا . لكن الذي اعرفه هو ان التمرين و التعود يجدان الطريقة حتي ان كنت لا تعلم ما الذي يحدث بالفعل , مثلا فانت عندما تولد ربما لا تستطيع ان تحرك اصابعك او زراعك عندما تتعود علي هذا تجد سهولة في الامر حتي ان كان كل ما تعرفه هو ان زراعك يتحرك انما ما يحدث في الحقيقة هو ان العقل يرسل اشارات عصبية الي عضلات الزراع يجعلها تتنقبض و تتحرك و ان بحثت ستجد ان امر معقد اكثر من ذلك بمراحل و انك في الحقيقة لا تعرف ماذا يحدث لتتحرك يدك او زراعك لكن فقط تستطيع ان تفعل ذلك لأنك وجدت الطريقة و انت صغير و تعودت عليها و لا انتم رأيكم ايه ؟؟؟
المهم ( لأنو يبدو اني طولت :? ) انك بالتمرين علي شيء فانك تجد الطريقة لفعل هذا الشيء ربما يأتي معك بالصدفة ثم يحدث لك مرة اخري فتبدأ بمعرفة ما هو الشيء المشترك و هكذا حتي تعرف الطريقة , و ذلك مثل التمرين مثلا علي كرة السلة , فانك تتدرب و علي ان تدخل الكرة في السلة و تخطيء لكن مع التمرين تجد الطريقة المناسبة لترمي الكرة و تدخلها السلة .
معلش طولت لكني كنت اريد ان اوضح وجهة نظري
المهم الطريقة :
تحتاج الي عدة اشياء بسيطة جدا و انا متأكد من وجودها داخل كل بيت .

احضر صحن ( كبير نسبيا ) املأه بالماء ( لأن الماء من اقل الاسطح في الاحتكاك ) احضر قطعة من الفلين و ضع فوقها ابرة طويلة و ضع الفلين و الابرة في منتصف الاناء او الصحن , احرص علي الا يكون هناك اي تيار هواء او شيء كهذا يمكن ان يؤثر علي القطعة الفلين و يجعلها تتحرك .
حاول ان تجعل القطعة في المنتصف بالضبط و ذلك لأنها سوف تعوم وحدها الي احد الاطراف دون اي تأثير من أي شيء ( سوف يأخذ الامر منك عدة محاولات لكي تجعلها لا تتحرك )
بعد ان تتأكد من عدم تحركها , ضع يديك فوق الصحن فوقها ب 1 او 2 انش ,اغلق عينيك ازل كل الافكار حول ما قد يحدث بعد التمرين او اثناء التمرين , اي كأن لا تعرف ماذا سوف يحدث , فقط اجعل الطاقة تجري فيك ابدأ بتحسسها تجري من زراعيك الي يديك الي اطراف اصابعك . ( اهم جزء هو ان تترك الطاقة تجري من زراعك الي اطراف اصابعك ) .
هذا هو كل شيء .
جربت هذه الطريقة و ضعت يدي فوقها و اغلقت عيني و استرخيت و ازلت كل الافكار من رأسي و فجأة سمعت صوت شيء ما يحدث في الغرفة المقابلة جعلني افزع و افتح عيني بسرعة , في ذلك الجزء من اللحظة عندما لم اكن افكر في اي شيء عندما فنحت عيني رأيت قطعة الفلين تنقذف ( نعم بالمعني ) الي اقصي طرف في الصحن و اعني بتنقذف اي تحركت بسرعة شديدة .
و ازاول علي هذا التمرين يوميا و علي تمرين اخر اصعب و لم اشاهد اي تقدم في التمرين الثاني لأنه يدرب بشكل اقوي و اصعب و سوف اطلعكم عي هذا التمرين قريبا ان شاء الله .
احب ان اقول ان ممارسة التمارين التي تقوم بتنشيط الطاقة داخل الانسان مثل ال كونداليني يساعد علي هذه الاشياء و سوف اضع موضعين حول الغدة الصنوبرية و ذلك لأهمية معرفتها و معرفة فائدتها في مجال القوي الخارقة و موضوع حول طاقة الكونداليني .
و حول موضوع تحريك الاشياء احب ان اقوم بكتابة موضوع مع اخي طويل الروح و ايضا اظن انه سيكون موضوع رائع جدا .
اظن اني لم انسي شيء :?
و لكم جزيل الشكر
الألوان ومعانيها الطبية


يتفق المعالجون باللون أن كل لون مرتبط بواحدة من "التشاكرا" السبعة في الجسم، ولكل لون لون آخر يكمله.
وكما يقول البروفيسور د."نورمان شيلي" في "الموسوعة المصورة الكاملة لطرق العلاج البديل" يمكن استخدام لون معين أو مجموعة من الألوان المكملة لمعالجة اضطراب في مراكز "التشاكرا" أو لمعالجة مرض مرتبط بمنطقة جسمية مرتبطة بإحدى تلك "التشاكرا".
الأحمر
مرتبط بالـ"تشاكرا" القاعدية(أسفل العمود الفقري بين الوركين). يحفز الحيوية والقوة والنشاط الجنسي وقوة الإرادة ودرجة التيقظ. يستخدم الأحمر لمعالجة فقر الدم، فتور الهمة، والعجز الجنسي، ونقص التروية الدموية.لونه المكمل هو التركوازي.
ويضيف د. "سمير الجمل" في كتابه "الطب الشعبي- حقائق وغرائب" أن الأحمر "مفيد لعلاج الكساح والتئام الجروح وشفاء الأكزيما والحروق والالتهابات وعلاج الحمة القرمزية والحصبة".


البرتقالي
مرتبط بالـ"تشاكرا" عند الطحال، التي تنظم الدورة الدموية والاستقلاب (الأيض). يثير البرتقالي الفرح والبهجة. يستخدم لمعالجة الاكتئاب ومشاكل الكلية والرئة، مثل الربو والتهاب القصبات الرئوية، كما أنه منشط عام ومقو للقلب، ولونه المكمل الأزرق.
وحسب كتاب "الطب الشعبي حقائق وغرائب" يعالج هذا اللون "أمراض القلب والاضطرابات العصبية وأمراض والتهابات العينين مثل التهابات القرنية".
الأًصفر
مرتبط بـ"تشاكرا" "الضفيرة الشمسية" (فوق الكليتين-منتصف الظهر) التي لها علاقة بالتفكير والحكم المنطقي. يحفز الأصفر القدرة العقلية والتركيز والشعور بالانفصال. يمكن استخدامه لعلاج الروماتيزم والتهاب المفاصل، والأمراض المتعلقة بالتوتر. لونه المكمل البنفسجي.
ويضاف إلى ذلك أن الأصفر "منشط عام في حالة الإصابة بفقر الدم، ويشفي إصابات الجهاز التنفسي مثل البرد والحلق والسعال".
الأخضر
هو لون "تشاكرا" القلب. وهو لون الطبيعة ويمثل النقاء والانسجام. ويعتبر أفضل الألوان الشافية حيث يستخدم لإحداث التوازن في الجسم. لونه المكمل "الماغينتا"( لون أرجواني أحمر عميق).


التركوازي(الفيروزي)
لا يرتبط هذا اللون بأي "تشاكرا"، لكنه لون مهدئ ومطهر ومسكّن. يستخدم في علاج الأمراض الالتهابية ولرفع قدرة جهاز المناعة. لونه المكمل الأحمر.
الأزرق
مرتبط بـ"تشاكرا" الحنجرة التي لها علاقة بقوة الإرداة والتواصل. هذا اللون مهدئ ومفيد في علاج الأرق، الربو، والتوتر، وآلام الشقيقة(الصداع النصفي) ومفيد في تقوية المهارات اللغوية. لونه المكمل البرتقالي.
ويعتبر الأزرق أيضا "منشطا للجهاز العصبي وهو مهدئ للأشخاص مفرطي العصبية وذوي ضغط الدم المرتفع، كما يفيد في علاج أمراض الروماتيزم وتصلب الشرايين ويهدئ الهياج الجنسي"، ويشفي أمراض الجهاز اللمفاوي والأنسجة القرنية وأمراض العيون، ويزيل الحصوات الصغيرة في المثانة.
البنفجسي( النيلي)
هذا هو لون "تشاكرا" تاج الرأس (قمته). ترتبط بطاقة العقل الأعلى، وهذا لون الكرامة والشرف واحترام الذات والأمل. يستخدم لرفع تقدير الإنسان لذاته وفي الحد من مشاعر اليأس فضلا عن علاج الاضطرابات العقلية والعصبية. لونه المكمل الأصفر.
وهو أيضا منشط للذاكرة والتفكير ويشفي الاضطرابات المعوية ويشفي اضطرابات التنفس.
اللون الأرجواني (الأحمر العميق)

يرتبط بالعالم الروحي والتأمل وتحرر النفس. مؤثر في إحداث تغير وفي تنقية المواقف القديمة والهواجس، وفي خلق فاصل مع الماضي.لونه المكمل الأخضر.
الأبيض والأسود والرمادي والبني


الطيف الأبيض يضم سبعة ألوان مرئية يمتصها الجسم عبر التشاكرا ونقص واحد منها يعني حصول مرض ما




لا يستخدم الأسود في العلاج اللوني وتؤدي كثرته إلى الموت، بينما نادرا ما يستخدم الرمادي(فقط لتقليل الشعور المفرط بالتكبر والعنجهية) وذبذبات هذا اللون قاتلة للجراثيم، ومفيدة لالتحام الأنسجة الحية والجروح. وأحيانا يستخدم البني (على شكل ألبسة) كعلاج شاف للأنانية. بينما يستخدم الأبيض أساسا للعلاج اللوني، ويمكن استخدامه لعلاج مرض الصفراء ولاسيما عند الأطفال وحديثي الولادة حيث يسلط الضوء الأبيض الشديد فوق منطقة الكبد فيساهم ذلك في الشفاء، كذلك ينصح مرضى السل بالمشي في ضوء الشمس وارتداء ملابس بيضاء.
اللون فوق البنفسجي
يقول الدكتور "سمير الجمال" إن هذا اللون ذو تأثير سالب "يشفي الكساح لكنه ضار في حال الإصابة بأمراض القلب والرئة ويسبب انفصال الشبكية في العين، ولا يستعمل في علاج السرطان لكنه مطهر وقاتل لبعض الجراثيم". يكثر هذا اللون في أِشعة الشمس.
اللون تحت الأحمر
وهذا اللون يساعد في إعادة تركيب كريات الدم الحمراء، كما يستخدم كـ"مسكن لآلام التهاب الأعصاب ويشفي أمراض فقر الدم والسل، ولا يستعمل أبدا في كافة حالات الاحتقان". وتكثر الأشعة تحت الحمراء في طيف الشمس في المناطق القريبة من خط الاستواء.


المرشحات الملونة يمكن أن تستخدم مع مصباح ضوئي خاص للعلاج باللون




كيفية تطبيق العلاج باللون
الطريقة التقليدية التي تسعمل بها الألوان للعلاج تتمثل في "استحمام" المريض بضوء يشع عبر مرشح (فلتر) ذي لون معين لفترة محددة، حيث تكون حجرة العلاج مطفأة النور باستثناء الضوء اللوني العلاجي. بعض المعالجين قد يحملون شيئا ملونا مثل بطاقة فوق منطقة معينة من الجسم أو يوصون المريض بارتداء ثياب من لون معين.
في إحدى الطرق التي تعرف باسم "تنفس اللون" يطلب من المريض تخيل لون ما وأن يقوم بـ"استنشاق" هواء ذلك اللون.
وقد يوصي المعالجون أيضا المرضى بتناول أطعمة من لون معين و شرب ماء تشرّب ضوء الشمس عبر مرشّح أو لوحة أو شاشة ملونة، أو شرب عصير من لون معين.
لكن الباحثة الإخصائية "ماك ليود" تنصح كل شخص بالتمشي في ضوء الشمس الطبيعي كلما أمكن ذلك.
وتقول "ماك ليود":" يمكن أن أنصح أيضا بأن يضع الشخص زجاجات(قوارير) كل منها بلون من ألوان قوس قزح، فيها مياه معدنية، على حافة النافذة، وأن ينظر كل صباح إلى تلك الزجاجات ويحس أيها ينجذب إليه أكثر، وبناء على اللون الذي يشعر أنه أقرب إلى نفسه، يرتدي ملابس من نفس اللون، وهو ما سيجعله يحس بأنه أكثر سعادة ويقظة وتفاؤلا وإِشعاعا وقدرة على مخالطة الناس بنجاح."
عن البي بي سي


التوقيع

13/12/2008 - 06:55 صباحاً

رد مع اقتباس


#4 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



http://http://www.bafree.net
الأجزاء الأخيرة من الرابط السابق
الجسم الأثيري:

يعتقدون بوجود جسم أثيري، هو أحد أجساد سبعة يمتلكها كل كائن حي وهو حظ الإنسان من التجلي غير المتجسد للكلي الواحد ، ويوجد مع الإنسان منذ ميلاده وهو متصل به على الدوام بحبل فضي . وأهم وظائف هذا الجسم التواصل مع "الطاقة الكونية " التي هي جزء من فلسفتهم الشاملة للوجود والكون والحياة والعلاقة بينها، فالطاقة الكونية هي التجلي الأول للكلي الواحد ، وبقيت على نفس صفاته ( لامرئي ولاشكل له ) ؛ فكانت أقرب إليه فهي طاقة ذات خصائص إلهية وبها قيام الكون وحياة الخلائق - بزعمهم –ولهذه الطاقة خاصية الانسياب والتدفق فتعطي للأجسام البدنية قوة الحياة ، والصحة ، والروحانية ، والحب والسعادة . ويكون حظ الإنسان منها بحسب ما يفهم هذه الفلسفة ويطبق تمارينها وتعاليمها ومنهجها الحياتي حيث تتدفق الطاقة الكونية في جسمه الأثيري مانحة إياه طاقة قوة الحياة .


أما فرقعته العلمية فهذه :

فكرة الجسم الأثيري فكرة خاطئة علمياً ولم تثبت بنقل صحيح -،وقد ادعوا إثبات هذا الجسم بتصويره بكاميرا خاصة هي"كاميرا كيرليان" ، واسمها العلمي "كاميرا تصوير الأورا "، وعند تحري طريقة عمل هذه الكاميرا ، وحقيقة ما يُصور بها وجد أهل الاختصاص في الفيزياء والأحياء أن حقيقة ما يصور إنما هو التفريغ الكهربائي الذي يتأثر برطوبة الجسم ودرجة الحرارة والتعرق وغير ذلك مما يعرفه أهل الاختصاص والبحاثة ، كما حالوا الاستدلال بتصوير "الفيرمونات" المعروف قديماً ، الذي حاولت سلطات المباحث في الغرب الاستفادة منه في معرفة هيئة الجاني في الجرائم ، و"الفيرمونات" هي بقايا مخلفات البكتيريا الموجودة على الجلد والتي تتحد مع جزيئات الهواء حول الكائن الحي ، ويتم تصويرها بكاميرا خاصة ، إن كان الشخص قد غادر مكانه للتو ، وقد زعم بعضهم كذلك أن ما يصور بهذه الكاميرا هو الجسم الأثيري مستغلين جهل عامة الناس بهذه الأجهزة وحقيقة ما تصوره ، ومثل ذلك تصوير شرارة "الكورونا" ، وجهاز الكشف عن الأعصاب ويزعمون أن النتائج الظاهرة هي قياسات "الطاقة الكونية" في الجسد !!

الإدراك الحسي الفائق:
ما الإدراك الحسي الفائق؟ إنه ذلك الإدراك المتجاوز للحواس التقليدية، أي لا نشعر به من خلال الحواس المألوفة لدينا كحاسة البصر والشم واللمس والسمع، ولذا يطلق عليه مصطلح " الإدراك الحسي الفائق" ويقابله في الألمانية (Abersinnaliche Warnechmung ) ومختصره ( ASW ). هل بالإمكان تطوير هذه الموهبة والتدرب عليها؟
قبل أن نذكر أي شيء عن تدريب الإدراك الحسي الفائق وتطويره لابد من الإشارة بوضوح إلى أمر واحد: أنت بحاجة إلى الصبر والأناة أكثر من أي شيء آخر، ولو كان تدريس الإدراك الحسي الفائق مسألة بسيطة لكن بأستطاعة كل شخص استخدام هذه القابلية في الحياة اليومية. إن الإيمان بموهبة الإدراك الحسي الفائق شرط آخر مهم، إذ مايزال كثير من الناس يشكك بهذه الموهبة رغم جميع التطورات التي حصلت في مجال الباراسيكولوجي، فهم لا يعرفون الجديد من البراهين أو يخلطون الباراسيكولوجي بالغيبيات أو الدجل والشعوذة.
بالإمكان مقارنة موهبة الإدراك الحسي الفائق الدفينة بموهبة مقدرة الطفل المولود حديثا على تعلم القراءة أو الكتابة عند توافر الظروف المناسبة. وبفضل الإدراك الحسي الفائق تستطيع إبداء حكمك بشأن طبائع أشخاص تعرفت عليهم في مناسبات اجتماعية ولم تكن تربطك بهم صلة من قبل، أو أن تتلمس طريقك في مدينة غريبة عنك.
ستتعلم في هذا البرنامج طريقة تمكنك من تطوير إدراكك الحسي الفائق عند استخدامه بالشكل الصحيح، كما ستتعلم كيف تسهم هذه الطريقة في النجاح ولماذا؟ غير أن مدى نجاحك سيعتمد بالدرجة الأساسية على أناتك وسعيك، وحينما تستخدم المعلومات التي ستكتسبها هنا، سيصبح بإمكانك أيضا فهم الطرق الأخرى وتقويمها والإفادة منها على نحو فاعل؛ فعند شعور المرء بالسعادة نراه يعمل بنشاط أوفر وهذا ما يحفزه على النجاح، إذ من خلال النجاح المتحقق يتلذذ المرء بشعوره بالسعادة وتدخل هنا عناصر القوى النفسية الخارقة بشكل إدراك حسي فائق وحركة نفسية ( PK و ASW ).
ما هو سر الاستخدام الفعال للإدراك الحسي الفائق؟
- لو أردنا وجه سؤالا مركزا.
- قم بإفراغ عقلك وحاول إزالة أي تأثير كان لأفكارك وانتظر حتى ظهور الجواب وأنت في حالة شعورية يقظة.
الإدراك الحسي الفائق وظواهره ( ASW ) والسايكوكينيزيا ( PK ) وأساليب تنبيه الحاسة السادسة وتنشيطها، خطوات لتدريب الإدراك الحسي الفائق من خلال التنويم الإيحائي، وعن طريق المساعدة الذاتية الناشئة عن التطور الذاتي تتعلم فيه كيف يتسنى لك تنبيه القدرة الهائلة للحاسة السادسة دون مساعدة شخص ثالث، فضلا عن تطويرها واكتمالها وكيفية وضعها تحت المراقبة واستخدامها في الحياة، وتحسين أسلوب تطوير الإدراك الحسي الفائق الذي سنرمز له في الصفحات التالية بمختصر ( إ.ح.ف) بواسطة التنويم الإيحائي.
ما هو الإدراك الحسي الفائق وما هو عدمه؟علاقة التفاعل القائمة بين الإنسان والعالم الخارجي.





يؤثر الإنسان في البيئة من خلال أفعاله، كما يتأثر هو أيضا بالأحداث التي تحصل في تلك البيئة، وتؤدي حواسه دورا حاسما في علاقة التفاعل هذه، إذ يستقبل الإنسان إشارات ( تحتوي على معلومات عن أحداث متنوعة، من بيئته من خلال الحواس: النظر والسمع والشم واللمس والذوق ومجموعة أخرى من الحواس غير المهمة، كما في حاسة التوازن في الأذن الداخلية .... إلخ.

إن للإنسان حاسة أخرى، هي الحاسة السادسة تساعده في تحديد موضعه من البيئة، إنها قدرة، ذات انسيابية منتظمة، وثمت احتمال كبير في إمكان وجودها عند جميع الناس، ولكنها لا تظهر إلا عند توفر الظروف المناسبة، ويطلق عادة على هذه القدرة في إدراك الأشياء الموجودة في العالم الخارجي بالاستعانة بحاسة تعمل خارج قنوات حواسنا الاعتيادية ( بالإدراك الحسي الفائق )
( (aubersinnliche wahr-nehmug ASW.
هناك شواهد مستقاة من التاريخ لنأخذ حالة الشاب المدعوا ( أريستوقر يطوس ) ( ARISTOKRITOS ) الذي قفز أو ( سقط ) من حجر ناتيء إلى البحر، ولم يصل إلى اليابسة بل ظل مختفيا وعندما نام والد ( أريستوقر يطوس ) في معبد ( أبيداوروس ) ( EBIDAUROS ) وهو ( معبد إغريقي قديم اشتهر بالشفاء التنبؤات التي كانت تحدث عندما ينام الزوار هناك ) راوده حلم، إذ قاده إحدى الأشخاص إلى موضع معين كان يعرفه وبعد عودته وجد ابنه في ذلك الموضع. وفي حالة أخرى بحثت سيدة من كنز خبأه عنها زوجها المتوفي، حدثها الرب في المنام قائلا: الكنز موضوع في ظهيرة يوم معين داخل الأسد، وبالفعل عثر على الكنز، إذ كان مدفونا في الموقع الذي سقط عليه ظل أسد حجري في ظهيرة اليوم المذكور.
وكان البابليون والحيثيون يتنبأون بالدرجة الأولى بعد إخراج أحشاء الحيوانات الضحية ( التي تقدم قرابين )، وبعد طيران الطير، وبعد "تصريحات امرأة عجوز". وعلى ضوء المعارف الباراسيكولوجية الحديثة تبدو تكهنات " سيدة عجوز" أشبه ما تكون مصدر المواهب حقيقة خاصة بالإدراك الحسي الفائق " ASW-Talente "، كانت "المرأة العجوز" المتنبئة عند البابليين والحيثيين، على ما يبدو، نموذجا مثاليا يحتذى به عرافو الشعوب القديمة الأخرى، ويرجع أصل كلمة ( Sibylle ) إلى كلمة بابلية – آشورية " Sibtu " أو " Sibu " تعنى ( امرأة عجوز ) أما الإضافة الهندو أوربية ( I ) فإنها تشير إلى اسم التصغير أو اسم ( التجنب ) وعليه كان المعنى الأصلي لكلمة ( Siblle ) " السيدة العجوز الصغيرة".
لقد حصل التكهن الحدسي أو ( الطبيعي ) " Intuitive Divination " في حالات النشوة، وكان يتضمن تفسير الأحلام أيضا، ويمكن اليوم مقارنة هذا التكهن بالأوساط الحالية المتنبئة الواقعة تحت تأثير الغيبوبة أو " الغشية " " Trance ".
ليس كل ما يقدم بصفة ( ASW ) هو في الواقع ( ASW ) (إدراك حسي فائق).بخلاف الإدراك الحسي الطبيعي، يشير الإدراك الحسي الفائق إلى بعض الملامح الغريبة، إذ تدل الحالات التي رصدت فيها ظهور هذا الإدراك أنه مستقل عن الظرف الفيزياوي المتغير، وبوسعة التأثير عبر مسافات بعيدة جدا، إنه ينفذ من خلال حواجز وجدران لا مرئية، ويمتد – وهذا ما يثير الدهشة الكبرى، ليتجاوز الزمن أيضا، وعلى ما يبدو أن إشارات الإدراك الحسي الفائق ( ASW - Signale ) قادرة على تجاوز الحواجز الزمنية والسفر زمنيا في غياهب الماضي، وفي المستقبل أيضا ( ولذا يساعدنا هذا الإدراك بشكل مباشر على معرفة أحداث ستقع في المستقبل، وأحداث وقعت في الماضي.
إن الإشارات هي التي تحمل المعلومات وتقوم هذه الإشارات على طاقات غير معروفة حتى الآن، على سبيل المثال ( طاقة البسي Psi - Energie )، طاقة البسي كما نعرف، تستطيع السفر في المكان والزمان أيضا، وهذا مالا تقدر عليه الطاقات الأخرى.
التخاطر والاستبصار: جرت العادة على التمييز بين شكلين رئيسيين من أشكال الإدراك الحسي الفائق ( ASW ) التخاطر والإبصار ( Telepathie and Hellsehen )، ويعرف التخاطر، بالإدراك الحسي الفائق الذي يتناول معايشات ذاتية ( Subjektive Erlebnisse ) لأشخاص آخرين ( أفكار، مشاعر .... إلخ ) وبعكس ذلك يطلق مفهوم الاستبصار على تلك الحالات التي يقدم فيها الإدراك الحسي الفائق معلومات عن أشياء موضوعية أو مسارات ( فمثلا عند إدراك أشياء موضوعية في ظروف لا مرئية، أو إدراك أحداث بعيدة).
ومن الجدير بالملاحظة، أن الفرق بين التخاطر والاستبصار يكمن في مضمون الشيء المدرك، وليس في النقاط الجوهرية لعملية الإدراك الحسي الفائق بحد ذاتها، فالتخاطر والاستبصار شكلان يؤديان وظيفة واحدة وليسا وظيفتين مختلفتين، وفي حقيقة الأمر لا يمكن بسهولة تفريق كلا الشكلين عن بعضهما، وغالبا ما تستخدم كلا القناتين.
استحضر في ذهنك التجربة الآتية، على سبيل المثال: امسك لوحة ما في يدك وركز تفكيرك فيها، وفي هذه الأثناء يحاول صديقك في غرفة أخرى رسم الصورة التي أمعنت النظر فيها. وهنا يتأمل المرسل في اللوحة، ويقال أن المستقبل يقرأ أفكار المرسل، ونظرا للشبه الكبير مع النقل الإذاعي، فقد ساد الاعتقاد أن (نقل الأفكار ) ( Gedanken uber trag ung ) أسهل بكثير من الاستبصار. أما اليوم، فإننا نعرف أن هذا الرأي لا أساس له من الصحة، ويمكن القيام بالاستبصار والتخاطر بسهولة مماثلة، أو حسبما تقتضيه الظروف، بصعوبة متشابهة.
وإذا تأملت اللوحة التي يراد نقل المعلومات عنها، يترك عندئذ خياران أمام الإدراك الحسي الفائق للشخص المستقبل، إما أن يقرأ المعلومات من أفكارك ويمهل اللوحة (وهذا هو التخاطر) أو يوظف الإدراك الحسي الفائق ( ASW ) مباشرة في اللوحة، ويصرف النظر عن أفكارك ( وهذا هو الاستبصار ). إن كلا القناتين موضعتان تحت تصرف الشخص المستقبل، إما أي منهما يستخدم، فهذا عائد له، ليست لدينا إمكانية التثبت أي من القناتين تم استخدامها، وفي أغلب الظن أنه لا يعرف كذلك، ولا يستبعد أنه استخدام كلتيهما أيضا.
ما هي الحركة النفسية ( السايكوكينيزيا ) وما يرتبط بها؟ العلاقة المتبادلة القائمة بين الإنسان والبيئة، أي الحالات التي يؤثر فيها العالم الخارجي في الإنسان، ونتيجة للتوازن الطبيعي لهذه العلاقة المتبادلة يؤثر الإنسان أيضا في البيئة، فضلا عن الأفعال الطبيعية، فإن للإنسان القدرة أيضا، كما لوحظ مرات عديدة، على التأثير في بيئته من خلال التركيز الفكري من خلال قوة إرادته، ويطلق على هذه القدرة النادرة ( السايكوكينيزيا ) "pk " Psychokinese - ويندرج ضمن السايكوكينيزا "pk" كل تأثير يمارس عن بعد لا يقوم على قوى فيزياوية معروفة.

إن الحركة النفسية " pk" ليست قادرة على تحريك الأشياء فحسب، بل تؤثر بطبيعة الحال في كل عملية فيزياوية أو كيماوية أو استثارة مؤثرات مغناطيسية أو كهربائية، وتوليد إضاءات فيزياوية غير قابلة للتوضيح، أو توليد نغمات .... إلخ. وفضلا عن ذلك إحداث تفاعلات كيماوية عن طريق الحركة النفسية (PK ) في مواد جماد ( على سبيل المثال طبع صورة على ورق تصوير بالتركيز الذهني لا غير في حالة " التصوير الحسي الفائق"، أو في تفاعلات الكيمياء الحياتية في الكائنات الحية ( الشفاء غير الاعتيادي )، وتندرج التقارير عن ظواهر الأشباح والأرواح العربيدة. يحاول فيها المرسل التأثير تخاطريا عن بعد في المستقبل ( كأن يجعله يقوم بحركات معينة )، ولهذا السبب سميت هذه الظاهرة، في بعض الأحيان بـ " الإيحاء عن بعد" أو "الإيحاء التخاطري".
يعتبر علم الباراسيكولوجي من أحد العلوم الراهنة التي شدت الكثير من العلماء وأخذتهم على المضي باكتشاف أسراره وخاصة لأنه علم يبحث بالظواهر الخارقة. يتألف مصطلح الباراسيكولوجي «ما وراء علم النفس» من شقين أحدهما البارا (Para) ويعني ما وراء، أما الشق الثاني فهو سيكولوجي (Psychology) ويعني علم النفس. ويقوم علم الباراسيكولوجي بدراسة القدرات التي تتجاوز المدى الحسي والتي لا تعتمد على قدرة الحواس الطبيعية ومن أشهرهذه الظواهر القدرة على التواصل مع الأخرين وهو ما يطلق عليه اسم التخاطر ( Telepathy ) وكذلك القدرة على التأثير بالأجسام مثل تحريكها من غير وساطة ورؤية أحداث من الماضي والمستقبل وكذلك أيضا القدرة على العلاج من غير معدات طبية الى غير ذلك من الأمور الكثيرة التي كان يقف العلم عاجزا عن تفسيرها في الماضي.
ويصنف العلماء الظواهر الخارقة الى صنفين رئيسيين هما: التحريك والإدراك الحسي.
(١) التحريك: وهو القدرة على تحريك الأجسام عن طريق التأثير عليها من بعد دون استخدام اي واسطه من وسائط التحريك المتعارف عليها كجسم الإنسان أو الآلات أو الهواء أوالماء... الخ. ومن بعض هؤلاء الأشخاص من يستطيعون لي المعادن دون استخدام اي وساطة. والذين يمتلكون هذه القدرة غالبا ما يتميزون بقدرتهم العالية على التركيز ( التركيز العقلي ) وهي التي بدورها تعمل على تحريك الأشياء ولذلك توجه العلم لدراسة العقل والعمل على الخوض في خفاياه ليتمكنوا من معرفة قدراته وأبعاده.
(٢) الإدراك الحسي: ويقسم الإدراك الحسي الى ثلاثة أنواع :
أولا: التخاطر( Telepathy ): وهي قدرة بعض الأشخاص على نقل أفكارهم الى بعضهم البعض دون استخدام الحواس، وكذلك قدرتهم على قراءة الأفكار، ولقد قام العلماء باجراء الكثير من البحوث التجريبية على هذه الظاهرة حتى تمكنوا من اثباتها وهي ظاهرة متفاوته بالقدرة بين من يمتلكون تلك الظاهرة.
ثانيا: الإدراك الزمني: وهو القدرة على قراءة بعض أحوال الماضي والتنبؤ ببعض أحوال المستقبل ولقد فسر العلماء هذه الظاهرة باختراق لحاجز الزمن مما يمكن هؤلاء الأشخاص من معرفة الأحداث.
ثالثا: الادراك المكاني ( الاستشعار ): هو القدرة على معرفة معلومات عن حادثة بعيدة دون تدخل أي من الحواس وتكون هذه القدرة على أكثر من وجه فمنهم من لا يستطيع فعل هذا الأمر إلا اذا كان تحت التنويم المغناطيسي وبمرحلة معينة منه، ومنهم من يستطيع ذلك وهو في اليقظة ومنهم من تأتيه هذه المعلومات دون طلبها. التنويم المغناطيسي وخوارق الابداع


التنويم افضل وسيلة لتنمية الحاسة السادسة والخوارق
نسمع كثيرا بالخروج من الجسد كما نسمع ايضا بمواهب الاستبصار والرؤيا عن بعد .
والكثير يخلط بين هذه الامور . وتصبح العشوائية بطرح المواضيع والخلط بين الحقيقة والخيال
ان موضوع الخوارق هي في اساسها تعتمد على المستقبل في العقل الباطني فالعقل الواعي يعتبر مشوش وصاد لجميع الاشارات الكونية . ويعتبر الاداة الاكبر في تخريب المعلومات والاشارات الاتية عبر الكون الى العقل الباطني .
علينا الانتباه ان الاستقبال الجيد يعتمد على تنحية الوعي او ايجاد وسيلة لجعل العقل الواعي معلق بمعنى اخر ايقاف نشاطه الى حد ما .
توجد مسئلة كبرى لا يفهمها الا من حباه الله في العلم . وهي نقطة هامة في تدريبات الاستشفاف او الاستبصار او تلقي المعلومات الكونية الا وهي من هو المتلقي للاشارات الخارقة الاتية من الكون ؟ ان الاعتماد الاصل في القوة الخارقة والتلقي الكوني تعتمد اعتمادا كليا على فن استخدام العقل الباطني . حيث ان العقل الواعي يعتبر من اكبر الاسباب في تعطيل التخاطر او الاستبصار او التلقي الكوني .
كثيرا هم من يمتلكون فن التخاطر او الاستبصار او التلقي الكوني عن بعد ، لكن تكمن المشكلة في ان هؤلاء الاشخاص حين يدخلون الفكر والتفسير الواعي على مضمون الرسائل الكونية تضيع الحقيقة وتخطلت بمعلومات الوعي الذي سيغير من مضمونها ومحتواها بشكل جزئي واحيانا كلي فتصبح المعلومة الصادرة من الكون غير صادقة الى حد كبير بسبب تفسير الشعور الذي يلبسها من افكاره الخاصة محتويات مضللة .
ان الموهوب يمكنه في خلال جلسة الى جلستين في التنويم تقوم على اساس ترتيب فصل واتصال بين العقلين لضبط وتحيد الاشارات الكونية من تدخل الوعي او الشعور . حينها نحصل على صورة حقيقية صادقة تلقاها العقل الباطن حين نعمد بتوجيه ايحاءات خاصة الى العقل الباطني من خلال التنويم ان يعمد على تخبئة الرسائل الكونية ويصدرها بصورتها الحقيقية دون تفسير او تحليل او تدخلات شعورية من الوعي .
لقد توصلنا من خلال التجارب في التنويم الايحائي ان نحصل على معلومات غاية في الدقة والدهشة تصل الى 100 % من الصدق والحقيقة بسب واحد وهو اننا تدخلنا بتوجيه العقل الباطني بتحيد الفكر الخاص والشعور من التدخل في المعلومات الصادرة من الكون .
حتى عاد لدينا المئات من المعلومات المختلفة المفيدة بهذا الخصوص القابلة للتطبيق والتأكد منها دون وجود تشويش او اخطاء حيث تصل الاخطاء في المعلومات التي يتلقاها العقل الباطني صفر .
من خلال التنويم المغناطيسي العميق يمكننا تطوير مهارة في الحدس او الاستشفاف او الانفصال او نقل الافكار لدرجة غاية بالدقة ولدرجة تنعدم بها الاخطاء والتضارب الفكري التشويش .
ان الغاية من هذا المقال والايمان الشخصي هو لا يمكن اعتماد اي مصدر من التلقي الكوني او التخاطر او ........الخ


التوقيع

13/12/2008 - 07:01 صباحاً

رد مع اقتباس


#4 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 22032
المشاركات : 2671
الزيارات : 326
الانضمام : 27/7/2008
الدولة : اليمن
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



http://http://www.bafree.net
الأجزاء الأخيرة من الرابط السابق
الجسم الأثيري:

يعتقدون بوجود جسم أثيري، هو أحد أجساد سبعة يمتلكها كل كائن حي وهو حظ الإنسان من التجلي غير المتجسد للكلي الواحد ، ويوجد مع الإنسان منذ ميلاده وهو متصل به على الدوام بحبل فضي . وأهم وظائف هذا الجسم التواصل مع "الطاقة الكونية " التي هي جزء من فلسفتهم الشاملة للوجود والكون والحياة والعلاقة بينها، فالطاقة الكونية هي التجلي الأول للكلي الواحد ، وبقيت على نفس صفاته ( لامرئي ولاشكل له ) ؛ فكانت أقرب إليه فهي طاقة ذات خصائص إلهية وبها قيام الكون وحياة الخلائق - بزعمهم –ولهذه الطاقة خاصية الانسياب والتدفق فتعطي للأجسام البدنية قوة الحياة ، والصحة ، والروحانية ، والحب والسعادة . ويكون حظ الإنسان منها بحسب ما يفهم هذه الفلسفة ويطبق تمارينها وتعاليمها ومنهجها الحياتي حيث تتدفق الطاقة الكونية في جسمه الأثيري مانحة إياه طاقة قوة الحياة .


أما فرقعته العلمية فهذه :

فكرة الجسم الأثيري فكرة خاطئة علمياً ولم تثبت بنقل صحيح -،وقد ادعوا إثبات هذا الجسم بتصويره بكاميرا خاصة هي"كاميرا كيرليان" ، واسمها العلمي "كاميرا تصوير الأورا "، وعند تحري طريقة عمل هذه الكاميرا ، وحقيقة ما يُصور بها وجد أهل الاختصاص في الفيزياء والأحياء أن حقيقة ما يصور إنما هو التفريغ الكهربائي الذي يتأثر برطوبة الجسم ودرجة الحرارة والتعرق وغير ذلك مما يعرفه أهل الاختصاص والبحاثة ، كما حالوا الاستدلال بتصوير "الفيرمونات" المعروف قديماً ، الذي حاولت سلطات المباحث في الغرب الاستفادة منه في معرفة هيئة الجاني في الجرائم ، و"الفيرمونات" هي بقايا مخلفات البكتيريا الموجودة على الجلد والتي تتحد مع جزيئات الهواء حول الكائن الحي ، ويتم تصويرها بكاميرا خاصة ، إن كان الشخص قد غادر مكانه للتو ، وقد زعم بعضهم كذلك أن ما يصور بهذه الكاميرا هو الجسم الأثيري مستغلين جهل عامة الناس بهذه الأجهزة وحقيقة ما تصوره ، ومثل ذلك تصوير شرارة "الكورونا" ، وجهاز الكشف عن الأعصاب ويزعمون أن النتائج الظاهرة هي قياسات "الطاقة الكونية" في الجسد !!

الإدراك الحسي الفائق:
ما الإدراك الحسي الفائق؟ إنه ذلك الإدراك المتجاوز للحواس التقليدية، أي لا نشعر به من خلال الحواس المألوفة لدينا كحاسة البصر والشم واللمس والسمع، ولذا يطلق عليه مصطلح " الإدراك الحسي الفائق" ويقابله في الألمانية (Abersinnaliche Warnechmung ) ومختصره ( ASW ). هل بالإمكان تطوير هذه الموهبة والتدرب عليها؟
قبل أن نذكر أي شيء عن تدريب الإدراك الحسي الفائق وتطويره لابد من الإشارة بوضوح إلى أمر واحد: أنت بحاجة إلى الصبر والأناة أكثر من أي شيء آخر، ولو كان تدريس الإدراك الحسي الفائق مسألة بسيطة لكن بأستطاعة كل شخص استخدام هذه القابلية في الحياة اليومية. إن الإيمان بموهبة الإدراك الحسي الفائق شرط آخر مهم، إذ مايزال كثير من الناس يشكك بهذه الموهبة رغم جميع التطورات التي حصلت في مجال الباراسيكولوجي، فهم لا يعرفون الجديد من البراهين أو يخلطون الباراسيكولوجي بالغيبيات أو الدجل والشعوذة.
بالإمكان مقارنة موهبة الإدراك الحسي الفائق الدفينة بموهبة مقدرة الطفل المولود حديثا على تعلم القراءة أو الكتابة عند توافر الظروف المناسبة. وبفضل الإدراك الحسي الفائق تستطيع إبداء حكمك بشأن طبائع أشخاص تعرفت عليهم في مناسبات اجتماعية ولم تكن تربطك بهم صلة من قبل، أو أن تتلمس طريقك في مدينة غريبة عنك.
ستتعلم في هذا البرنامج طريقة تمكنك من تطوير إدراكك الحسي الفائق عند استخدامه بالشكل الصحيح، كما ستتعلم كيف تسهم هذه الطريقة في النجاح ولماذا؟ غير أن مدى نجاحك سيعتمد بالدرجة الأساسية على أناتك وسعيك، وحينما تستخدم المعلومات التي ستكتسبها هنا، سيصبح بإمكانك أيضا فهم الطرق الأخرى وتقويمها والإفادة منها على نحو فاعل؛ فعند شعور المرء بالسعادة نراه يعمل بنشاط أوفر وهذا ما يحفزه على النجاح، إذ من خلال النجاح المتحقق يتلذذ المرء بشعوره بالسعادة وتدخل هنا عناصر القوى النفسية الخارقة بشكل إدراك حسي فائق وحركة نفسية ( PK و ASW ).
ما هو سر الاستخدام الفعال للإدراك الحسي الفائق؟
- لو أردنا وجه سؤالا مركزا.
- قم بإفراغ عقلك وحاول إزالة أي تأثير كان لأفكارك وانتظر حتى ظهور الجواب وأنت في حالة شعورية يقظة.
الإدراك الحسي الفائق وظواهره ( ASW ) والسايكوكينيزيا ( PK ) وأساليب تنبيه الحاسة السادسة وتنشيطها، خطوات لتدريب الإدراك الحسي الفائق من خلال التنويم الإيحائي، وعن طريق المساعدة الذاتية الناشئة عن التطور الذاتي تتعلم فيه كيف يتسنى لك تنبيه القدرة الهائلة للحاسة السادسة دون مساعدة شخص ثالث، فضلا عن تطويرها واكتمالها وكيفية وضعها تحت المراقبة واستخدامها في الحياة، وتحسين أسلوب تطوير الإدراك الحسي الفائق الذي سنرمز له في الصفحات التالية بمختصر ( إ.ح.ف) بواسطة التنويم الإيحائي.
ما هو الإدراك الحسي الفائق وما هو عدمه؟علاقة التفاعل القائمة بين الإنسان والعالم الخارجي.





يؤثر الإنسان في البيئة من خلال أفعاله، كما يتأثر هو أيضا بالأحداث التي تحصل في تلك البيئة، وتؤدي حواسه دورا حاسما في علاقة التفاعل هذه، إذ يستقبل الإنسان إشارات ( تحتوي على معلومات عن أحداث متنوعة، من بيئته من خلال الحواس: النظر والسمع والشم واللمس والذوق ومجموعة أخرى من الحواس غير المهمة، كما في حاسة التوازن في الأذن الداخلية .... إلخ.

إن للإنسان حاسة أخرى، هي الحاسة السادسة تساعده في تحديد موضعه من البيئة، إنها قدرة، ذات انسيابية منتظمة، وثمت احتمال كبير في إمكان وجودها عند جميع الناس، ولكنها لا تظهر إلا عند توفر الظروف المناسبة، ويطلق عادة على هذه القدرة في إدراك الأشياء الموجودة في العالم الخارجي بالاستعانة بحاسة تعمل خارج قنوات حواسنا الاعتيادية ( بالإدراك الحسي الفائق )
( (aubersinnliche wahr-nehmug ASW.
هناك شواهد مستقاة من التاريخ لنأخذ حالة الشاب المدعوا ( أريستوقر يطوس ) ( ARISTOKRITOS ) الذي قفز أو ( سقط ) من حجر ناتيء إلى البحر، ولم يصل إلى اليابسة بل ظل مختفيا وعندما نام والد ( أريستوقر يطوس ) في معبد ( أبيداوروس ) ( EBIDAUROS ) وهو ( معبد إغريقي قديم اشتهر بالشفاء التنبؤات التي كانت تحدث عندما ينام الزوار هناك ) راوده حلم، إذ قاده إحدى الأشخاص إلى موضع معين كان يعرفه وبعد عودته وجد ابنه في ذلك الموضع. وفي حالة أخرى بحثت سيدة من كنز خبأه عنها زوجها المتوفي، حدثها الرب في المنام قائلا: الكنز موضوع في ظهيرة يوم معين داخل الأسد، وبالفعل عثر على الكنز، إذ كان مدفونا في الموقع الذي سقط عليه ظل أسد حجري في ظهيرة اليوم المذكور.
وكان البابليون والحيثيون يتنبأون بالدرجة الأولى بعد إخراج أحشاء الحيوانات الضحية ( التي تقدم قرابين )، وبعد طيران الطير، وبعد "تصريحات امرأة عجوز". وعلى ضوء المعارف الباراسيكولوجية الحديثة تبدو تكهنات " سيدة عجوز" أشبه ما تكون مصدر المواهب حقيقة خاصة بالإدراك الحسي الفائق " ASW-Talente "، كانت "المرأة العجوز" المتنبئة عند البابليين والحيثيين، على ما يبدو، نموذجا مثاليا يحتذى به عرافو الشعوب القديمة الأخرى، ويرجع أصل كلمة ( Sibylle ) إلى كلمة بابلية – آشورية " Sibtu " أو " Sibu " تعنى ( امرأة عجوز ) أما الإضافة الهندو أوربية ( I ) فإنها تشير إلى اسم التصغير أو اسم ( التجنب ) وعليه كان المعنى الأصلي لكلمة ( Siblle ) " السيدة العجوز الصغيرة".
لقد حصل التكهن الحدسي أو ( الطبيعي ) " Intuitive Divination " في حالات النشوة، وكان يتضمن تفسير الأحلام أيضا، ويمكن اليوم مقارنة هذا التكهن بالأوساط الحالية المتنبئة الواقعة تحت تأثير الغيبوبة أو " الغشية " " Trance ".
ليس كل ما يقدم بصفة ( ASW ) هو في الواقع ( ASW ) (إدراك حسي فائق).بخلاف الإدراك الحسي الطبيعي، يشير الإدراك الحسي الفائق إلى بعض الملامح الغريبة، إذ تدل الحالات التي رصدت فيها ظهور هذا الإدراك أنه مستقل عن الظرف الفيزياوي المتغير، وبوسعة التأثير عبر مسافات بعيدة جدا، إنه ينفذ من خلال حواجز وجدران لا مرئية، ويمتد – وهذا ما يثير الدهشة الكبرى، ليتجاوز الزمن أيضا، وعلى ما يبدو أن إشارات الإدراك الحسي الفائق ( ASW - Signale ) قادرة على تجاوز الحواجز الزمنية والسفر زمنيا في غياهب الماضي، وفي المستقبل أيضا ( ولذا يساعدنا هذا الإدراك بشكل مباشر على معرفة أحداث ستقع في المستقبل، وأحداث وقعت في الماضي.
إن الإشارات هي التي تحمل المعلومات وتقوم هذه الإشارات على طاقات غير معروفة حتى الآن، على سبيل المثال ( طاقة البسي Psi - Energie )، طاقة البسي كما نعرف، تستطيع السفر في المكان والزمان أيضا، وهذا مالا تقدر عليه الطاقات الأخرى.
التخاطر والاستبصار: جرت العادة على التمييز بين شكلين رئيسيين من أشكال الإدراك الحسي الفائق ( ASW ) التخاطر والإبصار ( Telepathie and Hellsehen )، ويعرف التخاطر، بالإدراك الحسي الفائق الذي يتناول معايشات ذاتية ( Subjektive Erlebnisse ) لأشخاص آخرين ( أفكار، مشاعر .... إلخ ) وبعكس ذلك يطلق مفهوم الاستبصار على تلك الحالات التي يقدم فيها الإدراك الحسي الفائق معلومات عن أشياء موضوعية أو مسارات ( فمثلا عند إدراك أشياء موضوعية في ظروف لا مرئية، أو إدراك أحداث بعيدة).
ومن الجدير بالملاحظة، أن الفرق بين التخاطر والاستبصار يكمن في مضمون الشيء المدرك، وليس في النقاط الجوهرية لعملية الإدراك الحسي الفائق بحد ذاتها، فالتخاطر والاستبصار شكلان يؤديان وظيفة واحدة وليسا وظيفتين مختلفتين، وفي حقيقة الأمر لا يمكن بسهولة تفريق كلا الشكلين عن بعضهما، وغالبا ما تستخدم كلا القناتين.
استحضر في ذهنك التجربة الآتية، على سبيل المثال: امسك لوحة ما في يدك وركز تفكيرك فيها، وفي هذه الأثناء يحاول صديقك في غرفة أخرى رسم الصورة التي أمعنت النظر فيها. وهنا يتأمل المرسل في اللوحة، ويقال أن المستقبل يقرأ أفكار المرسل، ونظرا للشبه الكبير مع النقل الإذاعي، فقد ساد الاعتقاد أن (نقل الأفكار ) ( Gedanken uber trag ung ) أسهل بكثير من الاستبصار. أما اليوم، فإننا نعرف أن هذا الرأي لا أساس له من الصحة، ويمكن القيام بالاستبصار والتخاطر بسهولة مماثلة، أو حسبما تقتضيه الظروف، بصعوبة متشابهة.
وإذا تأملت اللوحة التي يراد نقل المعلومات عنها، يترك عندئذ خياران أمام الإدراك الحسي الفائق للشخص المستقبل، إما أن يقرأ المعلومات من أفكارك ويمهل اللوحة (وهذا هو التخاطر) أو يوظف الإدراك الحسي الفائق ( ASW ) مباشرة في اللوحة، ويصرف النظر عن أفكارك ( وهذا هو الاستبصار ). إن كلا القناتين موضعتان تحت تصرف الشخص المستقبل، إما أي منهما يستخدم، فهذا عائد له، ليست لدينا إمكانية التثبت أي من القناتين تم استخدامها، وفي أغلب الظن أنه لا يعرف كذلك، ولا يستبعد أنه استخدام كلتيهما أيضا.
ما هي الحركة النفسية ( السايكوكينيزيا ) وما يرتبط بها؟ العلاقة المتبادلة القائمة بين الإنسان والبيئة، أي الحالات التي يؤثر فيها العالم الخارجي في الإنسان، ونتيجة للتوازن الطبيعي لهذه العلاقة المتبادلة يؤثر الإنسان أيضا في البيئة، فضلا عن الأفعال الطبيعية، فإن للإنسان القدرة أيضا، كما لوحظ مرات عديدة، على التأثير في بيئته من خلال التركيز الفكري من خلال قوة إرادته، ويطلق على هذه القدرة النادرة ( السايكوكينيزيا ) "pk " Psychokinese - ويندرج ضمن السايكوكينيزا "pk" كل تأثير يمارس عن بعد لا يقوم على قوى فيزياوية معروفة.

إن الحركة النفسية " pk" ليست قادرة على تحريك الأشياء فحسب، بل تؤثر بطبيعة الحال في كل عملية فيزياوية أو كيماوية أو استثارة مؤثرات مغناطيسية أو كهربائية، وتوليد إضاءات فيزياوية غير قابلة للتوضيح، أو توليد نغمات .... إلخ. وفضلا عن ذلك إحداث تفاعلات كيماوية عن طريق الحركة النفسية (PK ) في مواد جماد ( على سبيل المثال طبع صورة على ورق تصوير بالتركيز الذهني لا غير في حالة " التصوير الحسي الفائق"، أو في تفاعلات الكيمياء الحياتية في الكائنات الحية ( الشفاء غير الاعتيادي )، وتندرج التقارير عن ظواهر الأشباح والأرواح العربيدة. يحاول فيها المرسل التأثير تخاطريا عن بعد في المستقبل ( كأن يجعله يقوم بحركات معينة )، ولهذا السبب سميت هذه الظاهرة، في بعض الأحيان بـ " الإيحاء عن بعد" أو "الإيحاء التخاطري".
يعتبر علم الباراسيكولوجي من أحد العلوم الراهنة التي شدت الكثير من العلماء وأخذتهم على المضي باكتشاف أسراره وخاصة لأنه علم يبحث بالظواهر الخارقة. يتألف مصطلح الباراسيكولوجي «ما وراء علم النفس» من شقين أحدهما البارا (Para) ويعني ما وراء، أما الشق الثاني فهو سيكولوجي (Psychology) ويعني علم النفس. ويقوم علم الباراسيكولوجي بدراسة القدرات التي تتجاوز المدى الحسي والتي لا تعتمد على قدرة الحواس الطبيعية ومن أشهرهذه الظواهر القدرة على التواصل مع الأخرين وهو ما يطلق عليه اسم التخاطر ( Telepathy ) وكذلك القدرة على التأثير بالأجسام مثل تحريكها من غير وساطة ورؤية أحداث من الماضي والمستقبل وكذلك أيضا القدرة على العلاج من غير معدات طبية الى غير ذلك من الأمور الكثيرة التي كان يقف العلم عاجزا عن تفسيرها في الماضي.
ويصنف العلماء الظواهر الخارقة الى صنفين رئيسيين هما: التحريك والإدراك الحسي.
(١) التحريك: وهو القدرة على تحريك الأجسام عن طريق التأثير عليها من بعد دون استخدام اي واسطه من وسائط التحريك المتعارف عليها كجسم الإنسان أو الآلات أو الهواء أوالماء... الخ. ومن بعض هؤلاء الأشخاص من يستطيعون لي المعادن دون استخدام اي وساطة. والذين يمتلكون هذه القدرة غالبا ما يتميزون بقدرتهم العالية على التركيز ( التركيز العقلي ) وهي التي بدورها تعمل على تحريك الأشياء ولذلك توجه العلم لدراسة العقل والعمل على الخوض في خفاياه ليتمكنوا من معرفة قدراته وأبعاده.
(٢) الإدراك الحسي: ويقسم الإدراك الحسي الى ثلاثة أنواع :
أولا: التخاطر( Telepathy ): وهي قدرة بعض الأشخاص على نقل أفكارهم الى بعضهم البعض دون استخدام الحواس، وكذلك قدرتهم على قراءة الأفكار، ولقد قام العلماء باجراء الكثير من البحوث التجريبية على هذه الظاهرة حتى تمكنوا من اثباتها وهي ظاهرة متفاوته بالقدرة بين من يمتلكون تلك الظاهرة.
ثانيا: الإدراك الزمني: وهو القدرة على قراءة بعض أحوال الماضي والتنبؤ ببعض أحوال المستقبل ولقد فسر العلماء هذه الظاهرة باختراق لحاجز الزمن مما يمكن هؤلاء الأشخاص من معرفة الأحداث.
ثالثا: الادراك المكاني ( الاستشعار ): هو القدرة على معرفة معلومات عن حادثة بعيدة دون تدخل أي من الحواس وتكون هذه القدرة على أكثر من وجه فمنهم من لا يستطيع فعل هذا الأمر إلا اذا كان تحت التنويم المغناطيسي وبمرحلة معينة منه، ومنهم من يستطيع ذلك وهو في اليقظة ومنهم من تأتيه هذه المعلومات دون طلبها. التنويم المغناطيسي وخوارق الابداع


التنويم افضل وسيلة لتنمية الحاسة السادسة والخوارق
نسمع كثيرا بالخروج من الجسد كما نسمع ايضا بمواهب الاستبصار والرؤيا عن بعد .
والكثير يخلط بين هذه الامور . وتصبح العشوائية بطرح المواضيع والخلط بين الحقيقة والخيال
ان موضوع الخوارق هي في اساسها تعتمد على المستقبل في العقل الباطني فالعقل الواعي يعتبر مشوش وصاد لجميع الاشارات الكونية . ويعتبر الاداة الاكبر في تخريب المعلومات والاشارات الاتية عبر الكون الى العقل الباطني .
علينا الانتباه ان الاستقبال الجيد يعتمد على تنحية الوعي او ايجاد وسيلة لجعل العقل الواعي معلق بمعنى اخر ايقاف نشاطه الى حد ما .
توجد مسئلة كبرى لا يفهمها الا من حباه الله في العلم . وهي نقطة هامة في تدريبات الاستشفاف او الاستبصار او تلقي المعلومات الكونية الا وهي من هو المتلقي للاشارات الخارقة الاتية من الكون ؟ ان الاعتماد الاصل في القوة الخارقة والتلقي الكوني تعتمد اعتمادا كليا على فن استخدام العقل الباطني . حيث ان العقل الواعي يعتبر من اكبر الاسباب في تعطيل التخاطر او الاستبصار او التلقي الكوني .
كثيرا هم من يمتلكون فن التخاطر او الاستبصار او التلقي الكوني عن بعد ، لكن تكمن المشكلة في ان هؤلاء الاشخاص حين يدخلون الفكر والتفسير الواعي على مضمون الرسائل الكونية تضيع الحقيقة وتخطلت بمعلومات الوعي الذي سيغير من مضمونها ومحتواها بشكل جزئي واحيانا كلي فتصبح المعلومة الصادرة من الكون غير صادقة الى حد كبير بسبب تفسير الشعور الذي يلبسها من افكاره الخاصة محتويات مضللة .
ان الموهوب يمكنه في خلال جلسة الى جلستين في التنويم تقوم على اساس ترتيب فصل واتصال بين العقلين لضبط وتحيد الاشارات الكونية من تدخل الوعي او الشعور . حينها نحصل على صورة حقيقية صادقة تلقاها العقل الباطن حين نعمد بتوجيه ايحاءات خاصة الى العقل الباطني من خلال التنويم ان يعمد على تخبئة الرسائل الكونية ويصدرها بصورتها الحقيقية دون تفسير او تحليل او تدخلات شعورية من الوعي .
لقد توصلنا من خلال التجارب في التنويم الايحائي ان نحصل على معلومات غاية في الدقة والدهشة تصل الى 100 % من الصدق والحقيقة بسب واحد وهو اننا تدخلنا بتوجيه العقل الباطني بتحيد الفكر الخاص والشعور من التدخل في المعلومات الصادرة من الكون .
حتى عاد لدينا المئات من المعلومات المختلفة المفيدة بهذا الخصوص القابلة للتطبيق والتأكد منها دون وجود تشويش او اخطاء حيث تصل الاخطاء في المعلومات التي يتلقاها العقل الباطني صفر .
من خلال التنويم المغناطيسي العميق يمكننا تطوير مهارة في الحدس او الاستشفاف او الانفصال او نقل الافكار لدرجة غاية بالدقة ولدرجة تنعدم بها الاخطاء والتضارب الفكري التشويش .
ان الغاية من هذا المقال والايمان الشخصي هو لا يمكن اعتماد اي مصدر من التلقي الكوني او التخاطر او ........الخ


التوقيع

13/12/2008 - 07:01 صباحاً

رد مع اقتباس


#5 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



الخروج من الجسد

لا شك ان الخروج من الجسد تجربة فريدة من نوعها يتمنى الكثيرون لو يجربوها, نحن نقوم بمغادرة جسدنا كل ليلة اثناء النوم لنسافر الى ابعاد وعوالم واماكن اخري وربما ازمنة اخرى ايضا ولكننا لانذكرشيئا مما حدث عند الاستيقاظ...
اما الان فيمكنكم تعلم هذه الطريقة خطوة بخطوة وهي على 3 مراحل وتعتمد هذه الطريقة على قوة العقل:
المرحلة الاولى والثانية هما عبارة عن مرحلتين لتقوية الطاقة التي هي العامل الاساسي لعملية الخروج من الجسد اما الثالثة فهي طريقة الخروج من الجسد....
1- التحضيرات اللازمة من تغيير اطعمتنا لمدة اسبوعين:
فهنا يجب علينا ان نبتعد عن الاطعمة المليئة بالسكر والاطعمة التي تحتوي على موادحيوانية لانها تكسب الجسد طاقة سلبية وتصعب عملية الخروج من الجسد اما الخضار والفواكه فهي تحتوي على طاقة ايجابية لانها من النباتوالنبات يحتوي على كمية كبيرة من الطاقة...وايضا يجب القيام بتمارين التنفس كل صباح والطرقة هي ان تقوم بالاسترخاء لمدة 5 دقائق وتتنفس بعمق ثم تحبس النفس داخل الرئتين لعدة تواني ثم اخراجه من الانف ببطئ...
2- تمرين الطاقة المعروف ب "تقنية كاس الماء":
ملاحظة:من المفضل استخدام المياة المعدنية..
ان اليد اليمنى تمتلك طاقة ايجابية اما اليسرى فتمتلك طاقة سلبية , وكما هو معروف حسب قوانين الطبيعة فان الضداد تتجاذب والماء هو مادة حساسة جدا ويستقبل الطاقة بصورة جيدة لذا فحين نرسل الطاقة لكاس الماء فهو يستوعبها بسرعة وحين نشرب هذا الماء فان الطاقة تسري في جسدنا
في البداية احضر كاسا من الماء واجلس في مكان منعزل وهادئ وضع يداك حول الكاس(المسه واحطه بيداك) وتاكد من انك تلمس سطح الكاس ..
الان اشعر باالدفء والطاقة تمر من يداك الى اصابعك ثم الى الماء(كل ما عليك فعله هو ان تتخيل ان تيارا من الطاقة يمر عبر يداك للماء) ركز على ما تشعر بيداك ثم دع هذا الشعور يقوى .. استمر بهذه العملية لحين ان تشعر ان الماء يحاول ابعاد يديك عنه(تشعر ان طاقة تخرج من الماء الى يديك) حينها فان الماء يكون مشحونا بالطاقة الايجابية اشرب الماء بسرعة وستشعر بدفء في معدتك
قد يستغرق الامر وقتا في البدء ولكن بعد فترة ستعتاد عليه ..
3- مرحلة الخروج من الجسد:
عند انتهاء فترة التحضير(الاسبوعين) سيكون لديك الطاقة الكافية للقيام برحلة خارج الجسد
يمكنك الان البدء بممارسة هذه التقنية السهلة : انعزل في غرفة هادئة واتخذ جلسة مريحة ثم ضع كاس ماء مامك واسترخي تماما وحاول ان تبعد كل المشاعر السلبية من ذهنك(الغضب,الحزن,الخوف...الخ...)
خذ شهيقا عميقا ثم احبس الهواء داخل رئتاك لبضع ثواني ثم ازفره ببطء عبر انفك...
امسك الكاس ثم قم بعملية "تقنية كاس الماء" المشروحة سابقا ... الان استلقي على ظهرك وبينما انت هكذا تخيل ضوءا يغلف جدران الغرفة ثم ضوءا اخر يغلف جسدك وهذا الضوء هو عبارة عن حماية لك ولجسدك..
في هذا الوقت قد تشعر بذبذبات في جسدك لا تخف فهذا ناتج من الطاقة وهذا يدل على ان روحك تحاول الانفصال عن جسدك...
الان قم بتمرين النفس مرة اخرى لكن بعمق اكثر( شهيق،حبس نفس لمدة 12 ثانية,زفير) مرتين
الان المرة الثالثة ستكون مختلفة, بعد انهاء المرة الثانية انتظر لمدذ 4 ثوان ثم انظر الى رجل سريرك وتخيل انك واقف هناك تنظر لجسدك الذي وراءك ثم اغلق عيونك وتخيل ذلك في عقلك...
الان خذ النفس الثالث واحبس نفسك وعد لل 12 ببطء ثم ازفر بقوة واخرج الهواء من رئتيك بسرعة .. وبينما انت تفعل هذا تخيل انك تخرج نفسك من جسدك الفيزيائي ...ان كنت محظوظا ستخرج من جسدك وستقف قرب رجل السرير ...
او قد لا تلاحظ اي تغيير في قيامك بهذا التمرين للمرة الاولى ... قد تشعر ببعض الاشياء الخرى كان تشعر بان روحك تتحرك بجسدك بسرعة كبيرة للحظة.. او قد تتحرك لثانية او اثنتين من جسدك لكن تعود بسرعة..
السر في النجاح بهذه الطريقة هو ان تستمر في التدرب بصورة منتظمة ....
الاسقاط النجمي



*ماهو الإسقاط النجمي أو Astral Projection ؟

ببساطة هي حالة الوعي أثناء النوم أي أن الجسد فقط يكون نائماً بينما يكون عقلك في حالة يقظة تامة.

*ماذا يحدث خلال نوم الجسد؟

يعتقد المشتغلون بالإسقاط النجمي بوجود جسد أثيري أو جسم من الطاقة ينفصل عن الجسم المادي حيث يبقى بقربه أثناء النوم. ويكون هذان الجسمان متصلان بحبل فضي يربط بينهما.

*ما هي فروع الإسقاط النجمي؟


هناك فروع عديدة أهمها:

- تجربة الخروج من الجسد (Out of Body Experiences)

- الأحلام الواضحة أو الجلية (Lucid Dreaming )

- التخاطر (Telepathy )

- المشاهدة عن بعد (Remote Viewing)
حيث يعتبر الفرعان الأوليان من أكثر الطرق ممارسة بين المهتمين بهذا الموضوع.

*هل بإمكان أي شخص ممارسة الإسقاط النجمي؟

نظريا نعم ولكن قد تطول أو تقصر المدة التي يقضيها الشخص في تعلم تقنيات الاسترخاء والتركيز وذلك حسب قدرات الشخص.

*ما فائدة ممارسة هذا النوع من العلوم؟

أغلب الممارسين يقومون بذلك للمتعة ولكن هناك فئة أخرى تقوم بعلاج المشاكل النفسية وحتى علاج الأمراض عن طريق ممارسة الخروج من الجسد أو الأحلام الواضحة.

*ماذا يمكنني فعله بواسطة الإسقاط النجمي؟

نظريا يمكنك فعل كل شيء يخطر ببالك. مثلا عند خروجك من البعد المادي ودخولك في البعد النجمي يمكنك السفر بين الكواكب والمجرات بسرعة تفوق سرعة الضوء. يمكنك تكوين عالم خاص بك وعلى كيفك ودخوله. يمكنك أيضا أن تتحكم بأحلامك وأن تجعل نفسك تعيشها وتتحكم بأحداثها. يمكنك أيضا أن تلتقي بأشخاص آخرين يمارسون الإسقاط النجمي ومحادثتهم. يمكنك أن تطير إلى بلدان أخرى والتمتع بها دون الحاجة إلى أن تحزم حقائبك.

باختصار يمكنك فعل كل شيء.



ما علاقة الخروج من الجسد بخروج الروح؟

قال الله تعالى ( قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا )

و خروج الروح من الجسد هو صراحة خروج خاص لا يعلمه كيفيته إلا الله سبحانه و تعالى للآن إذا خرجت الروح تصبح الأجهزة الجسدية متعبة و قليلاً ما تستهلك تنفس و لذا تجد الإنسان شبه ميت

و لكن إذا قصدنا خروج الروح بشكل إرادي يعني أنت من تريد أن تخرج من جسدك فهذا يسرى بالروح الأثيرية و ليس لها علاقة كبيرة بالروح التي حدثنا بها رب العالمين .

*هل توجد كتب تعنى بهذا العلم؟


مع الأسف الكتب العربية نادرة جدا وغير نافعة حيث تحوي قصصا وتجارب مترجمة فقط أما أفضل الكتب الإنجليزية في هذا المجال فهو كتاب

"Astral Dynamics: A New Approach to Out-of-Body Experiences "

للكاتب Robert Bruce

*ماهو الشعور الذي أحس به عندما أقوم بتجربة الخروج من الجسد؟

العديد من الممارسين يشعرون باهتزازات ذات طاقة عالية بالإضافة إلى الشعور بالشلل أثناء انفصال الجسم الأثيري عن الجسد المادي.

*هل سيغير هذا العلم من معتقداتي الدينية؟

أبدا. بل إن هناك دراسة أجريت في بريطانيا أفادت أن من يمارسون الخروج من الجسد قد ازداد فهمهم لدينهم وقويت مشاعرهم الدينية

*كيف يكون شعور الشخص وما الذي يراه عند ممارسة الإسقاط النجمي لأول مرة؟

ما سمعته عن مقابلة أشياء مخيفة وسماع أصوات وازدياد سرعة نبض القلب غالبا ما تكون في التجارب الأولى فقط حيث أن شعورك بالانفصال عن جسدك سوف يكون غريبا وسوف يخيفك بعض الشئ، هذا الخوف سوف يولد ما يسمى بـ "إسقاط الخوف" أي أن شعورك بالخوف سوف يتحول إلى وحوش أو أصوات أو أي شيء مخيف. يجب عليك أن تتذكر أنه في هذا البعد فإن كل شئ يتحقق بمجرد التفكير فيه.

بمجرد تعودك على الخروج من جسدك فإن مشاعر الخوف ستزول نهائيا وستزول معها تأثيراتها.

وعلى فكرة، هي ليست مرعبة جدا بإمكانك التغلب عليها بمجرد تجاهلها.

*لقد قلت بأنه يمكن فعل أي شيء تقريباً... فهل يمكنني الخروج والذهاب إلى العراق مثلاً والإضرار بالقوات الأمريكية؟؟؟

حسب ما أعلم فإنه يمكنك الذهاب ولكنك لن تستطيع فعل شئ وستكتفي بمجرد المراقبة. أذكر أني قرأت عن شخص قام بالتجول في غرفته أثناء خروجه من الجسد حيث حاول مرارا أن يشغل زر الإضاءة ولكنه لم يستطع.


*إذا قمت بزيارة شخص ما (لا يمارس الإسقاط النجمي) فهل يراك ؟ وكيف يكون شكلك (شبح، طيف، هالة، شكلك الحقيقي)؟؟


يمكن للأشخاص الذين يمارسون الخروج من الجسد رؤية بعضهم ولكن أن تذهب لشخص لا يمارسه فلا أظن أن بإمكانه رؤيتك إلا في حالة واحدة وهي أن يراك حينما يحلم أثناء نومه. أما كيف سيكون شكلك فإنه سيكون جسما من الطاقة أو ما يسمى بالجسم الأثيري.

أحد الباحثين في هذا الموضوع ينصح بعدم التفكير في رؤية أجزاء جسمك لأن عقلك الباطن سيولد صورة تخيلية لها وسرعان ما تجد أن يدك مثلا سوف تذوب وهذا بحد ذاته كفيل بأن يلخبط عليك رحلتك في هذا البعد وسوف يضيع تركيزك وبالتالي سيقطع عليك تجربتك..



*ماهي العمليات الأولى والتي ممكن من خلالها أن أتمتع بهذه الموهبة ؟

المكان:
قم باختيار غرفة هادئة جدا حيث لا يمكن لأي شيء أن يزعجك. إذا كان هناك بعض الضوضاء قم بتشغيل جهاز الراديو أو التلفزيون وأضبطه على موجة مشوشة بحيث تسمع وشوشة فقط واضبط مستوى الصوت بحيث لا يكون مرتفعا وإنما يكفي لتغطية صوت الضجيج الآتي من خارج الغرفة. لا تقم أبدا بتشغيل الموسيقى. تأكد أيضا من ملائمة درجة الحرارة لك مع ملاحظة أنك ستفقد بعض الحرارة أثناء القيام بالتجربة. تأكد أن يكون ضوء الغرفة ناعما وخافتا وليس مظلماً.

تحتاج إلى كرسي مريح ذو دعامات للذراعين ومسند مريح للرقبة مع وجود بعض الميلان للخلف. في وضع الجلوس يكون احتمال نجاح التجربة أعلى من وضع الاستلقاء. لا تنسى أيضا وضع وسادة تحت قدميك. جرب هذا الكرسي وعدل في أوضاعه حتى تحس أنك مرتاح عليه. من المهم أيضا ارتداء ملابس فضفاضة ونزع الساعة، الخواتم وأي شيء قد يسبب مضايقات. (وضعية الكرسي تشبه إلى حد كبير وضعية كرسي الحلاق)

يجب أن تكون متعبا بعض الشيء وليس متعباً جدا. لأن التعب البسيط يساعد في الاسترخاء أسهل وأسرع. ولكي تحصل على هذا الشعور قم بأداء بعض التمرينات المجهدة ثم قم بالاستحمام بالماء الدافئ المائل للحرارة ثم قم بالجلوس على الكرسي والاسترخاء. في هذه الحالة سوف يكون الجسد متعبا أما العقل فإنه سيكون يقظا وواعيا. إذا شعرت أن هناك بعض الريق الذي تجمع في فمك فابلعه حتى أثناء خروجك من الجسد.



الخروج :

عندما يأتي الوقت الذي حددته لنفسك لممارسة التجربة قم بإعطاء عقلك الباطن بعض الأوامر كأن تردد " الآن سوف أقوم بالاسترخاء التام والخروج من جسدي لفترة من الوقت ومن ثم سأرجع وأتذكر ذلك كله". قم بتمارين الاسترخاء وتمارين زيادة الطاقة حتى تشعر بتثاقل في جسمك وهذه الحالة هي بداية "حالة السمو". أوقف تمارين الاسترخاء وزيادة الطاقة وقم بالتركيز على التنفس حيث سيساعدك على طرد أية أفكار قد تجول بذهنك. وتذكر كلما زاد صفاء ذهنك من الأفكار كلما زاد احتمال نجاح التجربة.

سوف يبدأ صوت يشبه صوت النحلة (أزيز) داخلك وحولك. سوف يزداد إلى أن يتحول إلى اهتزازات قوية على حسب نشاط مركز الطاقة (Chakra) لديك. إذا كان مركز الطاقة نشيطا جدا فإن هذا الشعور سيكون مدهشا بل ومرعبا ( إذا لم تكن تعرف ما الذي يجري). ستحس بأن نبضات قلبك تسرع بشكل غير معقول. عليك أن تعرف بأن هذا ليس قلبك وإنما مركز طاقة القلب. ببساطة تجاهل هذا الشعور.

هذا الشعور سوف يصل إلى ذروته عندما يبدأ جسمك النجمي بالاستجابة. أنت الآن تخرج من جسدك مع شعور بسيط بالسقوط تحس به في بطنك. الاهتزازات التي كنت تشعر بها تتحول الآن إلى صوت يشبه صوت القط عندما يكون مرتاحا وهو صوت يشبه الشخير إلى حد ما. أنت الآن " تطفو" أمام أو فوق جسدك تفصل بينكما مسافة قصيرة "بضعة أقدام". أوقف جميع التمارين – ركز – وابق في وضع هادئ.

هذا رائع! سوف تقول لنفسك نعم لقد فعلتها وأشعر بشعور رائع جدا. في المرة الأولى حدد وقت الخروج ببضع دقائق – مهم جدا – وأرجو أخذها بجدية.
تحرك في أنحاء الغرفة "ببطء". أنت في الحقيقة لا تملك أقداما تمشي بها ولا تحاول النظر إليها أبدا. قانون الجاذبية لا ينطبق الآن لذلك كن حذراً. فقط حاول أن تتحرك في غرفتك ببطء – لا تفكر كيف تتحرك ولكن أفعلها وحسب.

حافظ على السيطرة على عقلك. لا تتحمس كثيرا ولا تتخيل أو لا تتوقع أن ترى شيئا في الغرفة لم يكن موجودا أساساً. هذا أمر مهم حتى لا تقع في تأثير "أليس في بلاد العجائب". ولو تعرضت لهذا التأثير فسوف لن تتذكر أي شيء من تجربتك.

تعلم أن تزحف قبل أن تتعلم أن تطير؟ تستطيع الذهاب أبعد من غرفتك ولكن من المهم أن تحدد التجربة الأولى بما ذكر سابقا. الرجوع سوف يكون سهلا - ببساطة تحرك إلى جسدك وسوف تتم رحلتك ولكن مهلا.

انهض فوراً وسجل تجربتك في دفتر أو ورقة ما . سوف تحتاج إلى الكلمات الأساسية فقط فلا تتعب نفسك بكتابة مقالة كاملة.



*ما هي الشروط اللازمة لنجاح تجربة الخروج من الجسد؟

هناك ثلاثة شروط أساسية ومهمة لكي تكون التجربة ناجحة وهي :

- القدرة على الاسترخاء 100% والبقاء في وضع الوعي.

- على الشخص أن يكون قادراً على تحريك نقطة الوعي إلى خارج الجسم.

- يجب أن يكون لدى الشخص طاقة ذهنية كافية كي يكون قادرا على التحكم بالرحلة النجمية وبأحداثها

ما هي الأبعاد التي يمكن دخولها عند الخروج من الجسد؟

هناك البعد المادي ( Physical Dimension)
حيث يكون الشخص قادرا على مشاهدة العالم كما هو وبأحداثه التي تقع في نفس الوقت. مثلا يمكنك أن تذهب خارج المنزل وترى الناس منهمكين في أعمالهم بإمكانك أن تخبرهم أنهم كانوا يفعلون كذا وكذا. بعدها يمكنك أن تقوم بالدوران حول الكرة الأرضية والذهاب إلى القمر الخ...

البعد الآخر هو البعد النجمي ( Astral Dimension )
وهو البعد الذي يلي البعد المادي مباشرة. هذا البعد يلتقط أفكار وأحلام وذكريات وتقليعات كل كائن حي على وجه الأرض ويحولها إلى حقائق وكائنات. أي أن محتوى هذا العالم هو نتاج الطاقة الإبداعية الهائلة لدى كل إنسان ومخلوق. إنه عالم يصعب وصفه ولا سبيل لفهمه إلا بتجربته. هذا البعد يختلف عن البعد المادي بأن الوقت فيه يمكن التحكم فيه. فمثلا خمس دقائق في العالم المادي يمكن تمديدها إلى ساعات في البعد النجمي.

و هكذا انتهى الجزء النظري من الاسقاط النجمي الى الجزء العملي بالتطبيق والمحاولة
الإرخاء العضلى المتقدم

" تشمل تقنيات الإرخاء العضلى المتقدم كمقدمة للطرح النجمى ارخاء كل المجموعات العضلية فى الجسم "

هذه هى القاعدة او المبدأ الاول والذى يسبق اى خطوة فى تقنيات الطرح الروحى/ النجمى

عادة ماتبداء بالرقود على ظهرك بحيث تشعر بالراحة التامة . ذراعاك على مفرودتان الى جانبك وترتدى ملابس فضفاضة . اخلع كل المجوهرات والساعات والنظارات . تاكد من ان تنزع عن كل ما قد يثير او يجذب انتباهك ويشتت تفكيرك .
جو الحجرة لابد وان يكون مريحا ولابد وان تكون مظلمة اظلاما تاما ( او مظلمة قدر الامكان ) ولابد وان يتوافر فيها الهدوء التام ( يراعى تعطيل التليفون.... ألخ )

بمجرد ان تشعر بالراحة الجسمانية ابداء فى الاسترخاء صفى ذهنك من كل ما يصرف الانتباه .
بينما انت راقد على ظهرك ابداء بقدميك اثنيهم لمدة 5- 10 ثوانى وافردهم مرة اخرى افعل هذا لكل مجموعة عضلية بالترتيب صاعدا من قدميك الى راسك
بمجرد ان تصل الى راسك تكون استرخيت بالكامل ابداء التأمل وركز على كل مجموعة عضلية على حده وحاول ان تشعر بها تسترخى .

هدفك هو ان تكون مرتخى جدا وان يكون عقلك منفصل / مستقل تماما عن جسدك المادى ولن تقضى وقت طويل قبل ان تشعر بحضور قوى قد تشعر بوخذ خفيف فى يديك او اجزاء اخرى من جسدك كما تبداء فى فقد الانتباه / الوعى.

لابد وان تمارس عملية الاسترخاء السابقة لفترة طويلة قبل ان تشرع فى تجربة اى شئ اخر.

" البحث عن حقيقة الذات امر متأصل فى طبيعتنا الداخلية وتجربة الخروج من الجسد هى تقنية طبيعية مسبقة البرمجة داخلنا ومن خلالها قد نكتسب البصيرة "

ان عقلك الباطن – لاوعيك – هو اداة قوية جدا ويمكنك التأثير فيه بواسطة التكرار المستمر كل ليلة وانا انصحك باستخدام عباراتك الخاصة ولكنى اورد هنا عباره خاصة بى توثر فىَ كثيرا :
"انا كائن روحانى والطرح النجمى جذء طبيعى من تكوينى . عندما استغرق فى النوم الليلة سوف اقوم بالخروج من جسدى بدون خوف وعندما اقرر العودة لجسدى المادى سوف اعود بسهوله وعندما استيقظ سوف اتذكر كل الاحداث وكل التفاصيل "

ردد جملة من انشاءك كل ليلة قبل النوم ثلاثة مرات ( ثلاثة عدد مثالى للتكرار مع العقل الباطن حيث ان التكرار اكثر من هذا سيفقدك الاهتمام وسيقلل تأثيرها على العقل الباطن )

التخيل الابداعى يعنى تكوين صورة فى العقل واستعمالها كوسيلة تركيز .
توجد عدة تقنيات تستخدم لحث الطرح النجمى يستخدم فيها التخيل الابداعى قبل ان تبداء التخيل لابد ان تسترخى وانا اوصى باستخدام اسلوب الاسترخاء المتقدم السابق الاشارة اليه فى بداية المقال واحد وسائل التخيل / التصور الابداعى التى سنقوم بشرحها حالا :

1- تخيل ان هناك حبل يمتد من السقف الي جسدك عند الضفيرة الشمسية . من حالة الاسترخاء تسلق بعقلك هذا الحبل صاعدا اياه اسحب وعيك معك – لا تتخيل الحبل حاول ان تشعر به كما لو كنت تسير فى الظلام – حاول ان تشعر بيديك تتحرك واحدة فوق الاخرى وتسحبك الى الاعلى .
2- تخيل انك تطير عليا فى الجو مثل الطيور-معظم الممارسين يقولون ان هذا يحفذ الطرح النجمى – حاول ان تشعر بالانزلاق اثناء التحليق على تيارات الهواء الساخن عندها حاول ان تكسر مسار طيرانك ثم الخروج من جسدك .
3- تخيل وجود شئ على بعد 3 امتار من جسدك لاحظ شكله ولونه وحجمه ثم عندما يتجسد امامك بشكل كامل سر – بوعيك – تجاهه
4- تخيل انك تهتز / تتأرجح للامام وللخلف ( لا تهتز بشكل فعلى وانما تخيل ) حاول ان تستشعر الاهتزاز التخيلى وبشكل تصاعدى زد من سرعة التأرجح حتى تصل لنقطة حرجة واندفع خارجا من جسدك
تقنية التحرك خلال الطرح النجمى

1- استعمل منبه لايقاظك فى الصباح الباكر
2- ابق مستيقظا لمدة 5- 10 دقائق مركزا على فكرة الخروج من الجسد ومحاولة الاحتفاظ بالفكرة واضحة فى عقلك
3- قبل ان تدخل فى مرحلة الاحلام وعند الشعور بأول الاشارات استعمل الجملة التى قمت بتأليفها ورددها 3 مرات
4- ابحث فى حلمك عن الاشياء التى تبدو غير منطقية
5- حاول ان تغير بيئة حلمك – احلام الطيران غالبا ناجحة كمدخل للطرح النجمى –
6- حاول تشعر بالاشياء المحيطة بك حقا لا تراقبها فقط ولكن اشعر بها بقوة – مثلا اشعر بحرية تحليق الطيور –
7- عندما تنجح فى السيطرة والشعور الفعلى باحلامك ستكون قادرا على الخروج من جسدك

تقنية اللانوم واللايقظة

مبدائيا انت تستخدم فيها التنويم المغناطيسى الذاتى حيث يكون العقل مستعد لتقبل الايحاء تمام الاستعداد
بينما تنتظر النوم بدلا من ان تترك تصورات عشوائية تقتحم عقلك ابعد هذه الصور العشوائية عن طريق تخبل صورة محددة واذا حدثت تغيرات بسيطة فى الصورة او عندما تجد نفسك غير قادر على الاحتفاظ بها واضحة فى عقلك فاعلم ان النوم يستعد لاقتحام عالمك عند هذه النقطة اخبر نفسك – عقليا – انك سوف تمر بتجربة الخروج من الجسد وعندما تفعل اترك نفسك تستغرق فى النوم .

تقنية العين الثالثة

عندما تسترخى كلية ركز على المنطقة التى بين عينيك على جبهتك – هذه المنطقة تسمى العين الثالثة وهى منطقة ارتبطت بقدرات وسائطية على مر الاجيال . فى الحقيقة توجد غدة تسمى الغدة الصنوبرية التى كان يعتقد انها اداة ربط بين الكائنات المادية والروحية – استمر فى التركيز على منطقة العين الثالثة حرك عينيك المغلقة تجاه هذه المنطقة ولا ترهق عينيك حيث ينبغى ان تكون مستريحا اثناء وجودك فى هذه الحالة وان مسترخى تماما حاول ان تخرج من جسدك من هذه النقطة – المنطقة - سيمكنك هذه بسهولة .

لا تيأس اذا لم تعمل معك هذه الطريقة من اول مرة او اذا سقت فى النوم واصل التدريب وسوف تصل لنتأئج رائعة

تقنية التحكم فى تردد الذبذبة

ابداء بالاسترخاء الكامل وعندما تدخل فى حالة الاسترخاء الكامل ستبداء بالاحساس بذبذبات هذه الذبذبات هى شئ عادى وطبيعى انها القوة التى تسرى خلال جسدك فى بعض الاحيان تكون قوية جدا واحيانا تكون هادئة جدا .

ركز اكثر على الذبذبات وحاول ان تحركهم لاسفل باتجاه قدميك ثم صعودا باتجاه راسك . لابد ان تتمكن من السيطرة عليها عندها تكون مستعد للخطوة التالية .

زد سرعة الترددات / الذبذبات لتتلائم مع ذبذبة روحك هذا لن يتحقق الا بالتجربة والخطاء ولابد ان تحرك الذبذبة الى راسك ادفعها للخروج من قمة راسك عندها يجب ان تكون خارج جسدك


تقنية السقوط

لابد وان تكون امضيت 12 ساعة على الاقل مستيقظا او ان تكون مرهق جسديا . ارقد فى وضع مريح وحاول ان تشعر بانك تفقد وعيك بمايحيط بك وبأنك تغوص داخل نفسك – مثل احلام اليقظة – وكل ما تشعر بانك ستنام اسحب نفسك لاعلى ببطء .
حاول ان تقيس وعيك بينما انت تنجرف داخلا وخارجا عن طريق ملاحظة الموجودات المحيطة بك حيث ان كل اعادة ستقربك اكثر من النوم فاسحب وعيك خارجا كما اشرنا
وكلما تتعمق فى حالة اللانوم هذه لاحظ الاهتزاز / الارجحة كما لو كنت فى قارب ولاتقاومهاعندما تزداد قوة اترك هذه التموجات تحملك معها . فكلما ازدادت قوة زد هدوء وكن واعى بكل ما يحدث
حان الوقت لتتوقف عن التركيز على ان تبقى متيقظا اترك الامواج تزداد وتنموا - وانت سلبى تماما – لتملاء كل مايحيط بك – لا تحاول تغيير اى شئ او السيطرة على اى شئ بأى طريقة .
هنا قد تنام وتفقد وعيك حاول ان تبقى واعى اطول مدة ممكنة استشعر كما لو انك تغوص بدون ان تفكر .قد تشعر بانك اخف وزنا او كأنك مخدر بشكل ما مرة اخرى لاتقاوم مايحدث


التوقيع

13/12/2008 - 07:04 صباحاً

رد مع اقتباس


#5 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 22032
المشاركات : 2671
الزيارات : 326
الانضمام : 27/7/2008
الدولة : اليمن
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



الخروج من الجسد

لا شك ان الخروج من الجسد تجربة فريدة من نوعها يتمنى الكثيرون لو يجربوها, نحن نقوم بمغادرة جسدنا كل ليلة اثناء النوم لنسافر الى ابعاد وعوالم واماكن اخري وربما ازمنة اخرى ايضا ولكننا لانذكرشيئا مما حدث عند الاستيقاظ...
اما الان فيمكنكم تعلم هذه الطريقة خطوة بخطوة وهي على 3 مراحل وتعتمد هذه الطريقة على قوة العقل:
المرحلة الاولى والثانية هما عبارة عن مرحلتين لتقوية الطاقة التي هي العامل الاساسي لعملية الخروج من الجسد اما الثالثة فهي طريقة الخروج من الجسد....
1- التحضيرات اللازمة من تغيير اطعمتنا لمدة اسبوعين:
فهنا يجب علينا ان نبتعد عن الاطعمة المليئة بالسكر والاطعمة التي تحتوي على موادحيوانية لانها تكسب الجسد طاقة سلبية وتصعب عملية الخروج من الجسد اما الخضار والفواكه فهي تحتوي على طاقة ايجابية لانها من النباتوالنبات يحتوي على كمية كبيرة من الطاقة...وايضا يجب القيام بتمارين التنفس كل صباح والطرقة هي ان تقوم بالاسترخاء لمدة 5 دقائق وتتنفس بعمق ثم تحبس النفس داخل الرئتين لعدة تواني ثم اخراجه من الانف ببطئ...
2- تمرين الطاقة المعروف ب "تقنية كاس الماء":
ملاحظة:من المفضل استخدام المياة المعدنية..
ان اليد اليمنى تمتلك طاقة ايجابية اما اليسرى فتمتلك طاقة سلبية , وكما هو معروف حسب قوانين الطبيعة فان الضداد تتجاذب والماء هو مادة حساسة جدا ويستقبل الطاقة بصورة جيدة لذا فحين نرسل الطاقة لكاس الماء فهو يستوعبها بسرعة وحين نشرب هذا الماء فان الطاقة تسري في جسدنا
في البداية احضر كاسا من الماء واجلس في مكان منعزل وهادئ وضع يداك حول الكاس(المسه واحطه بيداك) وتاكد من انك تلمس سطح الكاس ..
الان اشعر باالدفء والطاقة تمر من يداك الى اصابعك ثم الى الماء(كل ما عليك فعله هو ان تتخيل ان تيارا من الطاقة يمر عبر يداك للماء) ركز على ما تشعر بيداك ثم دع هذا الشعور يقوى .. استمر بهذه العملية لحين ان تشعر ان الماء يحاول ابعاد يديك عنه(تشعر ان طاقة تخرج من الماء الى يديك) حينها فان الماء يكون مشحونا بالطاقة الايجابية اشرب الماء بسرعة وستشعر بدفء في معدتك
قد يستغرق الامر وقتا في البدء ولكن بعد فترة ستعتاد عليه ..
3- مرحلة الخروج من الجسد:
عند انتهاء فترة التحضير(الاسبوعين) سيكون لديك الطاقة الكافية للقيام برحلة خارج الجسد
يمكنك الان البدء بممارسة هذه التقنية السهلة : انعزل في غرفة هادئة واتخذ جلسة مريحة ثم ضع كاس ماء مامك واسترخي تماما وحاول ان تبعد كل المشاعر السلبية من ذهنك(الغضب,الحزن,الخوف...الخ...)
خذ شهيقا عميقا ثم احبس الهواء داخل رئتاك لبضع ثواني ثم ازفره ببطء عبر انفك...
امسك الكاس ثم قم بعملية "تقنية كاس الماء" المشروحة سابقا ... الان استلقي على ظهرك وبينما انت هكذا تخيل ضوءا يغلف جدران الغرفة ثم ضوءا اخر يغلف جسدك وهذا الضوء هو عبارة عن حماية لك ولجسدك..
في هذا الوقت قد تشعر بذبذبات في جسدك لا تخف فهذا ناتج من الطاقة وهذا يدل على ان روحك تحاول الانفصال عن جسدك...
الان قم بتمرين النفس مرة اخرى لكن بعمق اكثر( شهيق،حبس نفس لمدة 12 ثانية,زفير) مرتين
الان المرة الثالثة ستكون مختلفة, بعد انهاء المرة الثانية انتظر لمدذ 4 ثوان ثم انظر الى رجل سريرك وتخيل انك واقف هناك تنظر لجسدك الذي وراءك ثم اغلق عيونك وتخيل ذلك في عقلك...
الان خذ النفس الثالث واحبس نفسك وعد لل 12 ببطء ثم ازفر بقوة واخرج الهواء من رئتيك بسرعة .. وبينما انت تفعل هذا تخيل انك تخرج نفسك من جسدك الفيزيائي ...ان كنت محظوظا ستخرج من جسدك وستقف قرب رجل السرير ...
او قد لا تلاحظ اي تغيير في قيامك بهذا التمرين للمرة الاولى ... قد تشعر ببعض الاشياء الخرى كان تشعر بان روحك تتحرك بجسدك بسرعة كبيرة للحظة.. او قد تتحرك لثانية او اثنتين من جسدك لكن تعود بسرعة..
السر في النجاح بهذه الطريقة هو ان تستمر في التدرب بصورة منتظمة ....
الاسقاط النجمي



*ماهو الإسقاط النجمي أو Astral Projection ؟

ببساطة هي حالة الوعي أثناء النوم أي أن الجسد فقط يكون نائماً بينما يكون عقلك في حالة يقظة تامة.

*ماذا يحدث خلال نوم الجسد؟

يعتقد المشتغلون بالإسقاط النجمي بوجود جسد أثيري أو جسم من الطاقة ينفصل عن الجسم المادي حيث يبقى بقربه أثناء النوم. ويكون هذان الجسمان متصلان بحبل فضي يربط بينهما.

*ما هي فروع الإسقاط النجمي؟


هناك فروع عديدة أهمها:

- تجربة الخروج من الجسد (Out of Body Experiences)

- الأحلام الواضحة أو الجلية (Lucid Dreaming )

- التخاطر (Telepathy )

- المشاهدة عن بعد (Remote Viewing)
حيث يعتبر الفرعان الأوليان من أكثر الطرق ممارسة بين المهتمين بهذا الموضوع.

*هل بإمكان أي شخص ممارسة الإسقاط النجمي؟

نظريا نعم ولكن قد تطول أو تقصر المدة التي يقضيها الشخص في تعلم تقنيات الاسترخاء والتركيز وذلك حسب قدرات الشخص.

*ما فائدة ممارسة هذا النوع من العلوم؟

أغلب الممارسين يقومون بذلك للمتعة ولكن هناك فئة أخرى تقوم بعلاج المشاكل النفسية وحتى علاج الأمراض عن طريق ممارسة الخروج من الجسد أو الأحلام الواضحة.

*ماذا يمكنني فعله بواسطة الإسقاط النجمي؟

نظريا يمكنك فعل كل شيء يخطر ببالك. مثلا عند خروجك من البعد المادي ودخولك في البعد النجمي يمكنك السفر بين الكواكب والمجرات بسرعة تفوق سرعة الضوء. يمكنك تكوين عالم خاص بك وعلى كيفك ودخوله. يمكنك أيضا أن تتحكم بأحلامك وأن تجعل نفسك تعيشها وتتحكم بأحداثها. يمكنك أيضا أن تلتقي بأشخاص آخرين يمارسون الإسقاط النجمي ومحادثتهم. يمكنك أن تطير إلى بلدان أخرى والتمتع بها دون الحاجة إلى أن تحزم حقائبك.

باختصار يمكنك فعل كل شيء.



ما علاقة الخروج من الجسد بخروج الروح؟

قال الله تعالى ( قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا )

و خروج الروح من الجسد هو صراحة خروج خاص لا يعلمه كيفيته إلا الله سبحانه و تعالى للآن إذا خرجت الروح تصبح الأجهزة الجسدية متعبة و قليلاً ما تستهلك تنفس و لذا تجد الإنسان شبه ميت

و لكن إذا قصدنا خروج الروح بشكل إرادي يعني أنت من تريد أن تخرج من جسدك فهذا يسرى بالروح الأثيرية و ليس لها علاقة كبيرة بالروح التي حدثنا بها رب العالمين .

*هل توجد كتب تعنى بهذا العلم؟


مع الأسف الكتب العربية نادرة جدا وغير نافعة حيث تحوي قصصا وتجارب مترجمة فقط أما أفضل الكتب الإنجليزية في هذا المجال فهو كتاب

"Astral Dynamics: A New Approach to Out-of-Body Experiences "

للكاتب Robert Bruce

*ماهو الشعور الذي أحس به عندما أقوم بتجربة الخروج من الجسد؟

العديد من الممارسين يشعرون باهتزازات ذات طاقة عالية بالإضافة إلى الشعور بالشلل أثناء انفصال الجسم الأثيري عن الجسد المادي.

*هل سيغير هذا العلم من معتقداتي الدينية؟

أبدا. بل إن هناك دراسة أجريت في بريطانيا أفادت أن من يمارسون الخروج من الجسد قد ازداد فهمهم لدينهم وقويت مشاعرهم الدينية

*كيف يكون شعور الشخص وما الذي يراه عند ممارسة الإسقاط النجمي لأول مرة؟

ما سمعته عن مقابلة أشياء مخيفة وسماع أصوات وازدياد سرعة نبض القلب غالبا ما تكون في التجارب الأولى فقط حيث أن شعورك بالانفصال عن جسدك سوف يكون غريبا وسوف يخيفك بعض الشئ، هذا الخوف سوف يولد ما يسمى بـ "إسقاط الخوف" أي أن شعورك بالخوف سوف يتحول إلى وحوش أو أصوات أو أي شيء مخيف. يجب عليك أن تتذكر أنه في هذا البعد فإن كل شئ يتحقق بمجرد التفكير فيه.

بمجرد تعودك على الخروج من جسدك فإن مشاعر الخوف ستزول نهائيا وستزول معها تأثيراتها.

وعلى فكرة، هي ليست مرعبة جدا بإمكانك التغلب عليها بمجرد تجاهلها.

*لقد قلت بأنه يمكن فعل أي شيء تقريباً... فهل يمكنني الخروج والذهاب إلى العراق مثلاً والإضرار بالقوات الأمريكية؟؟؟

حسب ما أعلم فإنه يمكنك الذهاب ولكنك لن تستطيع فعل شئ وستكتفي بمجرد المراقبة. أذكر أني قرأت عن شخص قام بالتجول في غرفته أثناء خروجه من الجسد حيث حاول مرارا أن يشغل زر الإضاءة ولكنه لم يستطع.


*إذا قمت بزيارة شخص ما (لا يمارس الإسقاط النجمي) فهل يراك ؟ وكيف يكون شكلك (شبح، طيف، هالة، شكلك الحقيقي)؟؟


يمكن للأشخاص الذين يمارسون الخروج من الجسد رؤية بعضهم ولكن أن تذهب لشخص لا يمارسه فلا أظن أن بإمكانه رؤيتك إلا في حالة واحدة وهي أن يراك حينما يحلم أثناء نومه. أما كيف سيكون شكلك فإنه سيكون جسما من الطاقة أو ما يسمى بالجسم الأثيري.

أحد الباحثين في هذا الموضوع ينصح بعدم التفكير في رؤية أجزاء جسمك لأن عقلك الباطن سيولد صورة تخيلية لها وسرعان ما تجد أن يدك مثلا سوف تذوب وهذا بحد ذاته كفيل بأن يلخبط عليك رحلتك في هذا البعد وسوف يضيع تركيزك وبالتالي سيقطع عليك تجربتك..



*ماهي العمليات الأولى والتي ممكن من خلالها أن أتمتع بهذه الموهبة ؟

المكان:
قم باختيار غرفة هادئة جدا حيث لا يمكن لأي شيء أن يزعجك. إذا كان هناك بعض الضوضاء قم بتشغيل جهاز الراديو أو التلفزيون وأضبطه على موجة مشوشة بحيث تسمع وشوشة فقط واضبط مستوى الصوت بحيث لا يكون مرتفعا وإنما يكفي لتغطية صوت الضجيج الآتي من خارج الغرفة. لا تقم أبدا بتشغيل الموسيقى. تأكد أيضا من ملائمة درجة الحرارة لك مع ملاحظة أنك ستفقد بعض الحرارة أثناء القيام بالتجربة. تأكد أن يكون ضوء الغرفة ناعما وخافتا وليس مظلماً.

تحتاج إلى كرسي مريح ذو دعامات للذراعين ومسند مريح للرقبة مع وجود بعض الميلان للخلف. في وضع الجلوس يكون احتمال نجاح التجربة أعلى من وضع الاستلقاء. لا تنسى أيضا وضع وسادة تحت قدميك. جرب هذا الكرسي وعدل في أوضاعه حتى تحس أنك مرتاح عليه. من المهم أيضا ارتداء ملابس فضفاضة ونزع الساعة، الخواتم وأي شيء قد يسبب مضايقات. (وضعية الكرسي تشبه إلى حد كبير وضعية كرسي الحلاق)

يجب أن تكون متعبا بعض الشيء وليس متعباً جدا. لأن التعب البسيط يساعد في الاسترخاء أسهل وأسرع. ولكي تحصل على هذا الشعور قم بأداء بعض التمرينات المجهدة ثم قم بالاستحمام بالماء الدافئ المائل للحرارة ثم قم بالجلوس على الكرسي والاسترخاء. في هذه الحالة سوف يكون الجسد متعبا أما العقل فإنه سيكون يقظا وواعيا. إذا شعرت أن هناك بعض الريق الذي تجمع في فمك فابلعه حتى أثناء خروجك من الجسد.



الخروج :

عندما يأتي الوقت الذي حددته لنفسك لممارسة التجربة قم بإعطاء عقلك الباطن بعض الأوامر كأن تردد " الآن سوف أقوم بالاسترخاء التام والخروج من جسدي لفترة من الوقت ومن ثم سأرجع وأتذكر ذلك كله". قم بتمارين الاسترخاء وتمارين زيادة الطاقة حتى تشعر بتثاقل في جسمك وهذه الحالة هي بداية "حالة السمو". أوقف تمارين الاسترخاء وزيادة الطاقة وقم بالتركيز على التنفس حيث سيساعدك على طرد أية أفكار قد تجول بذهنك. وتذكر كلما زاد صفاء ذهنك من الأفكار كلما زاد احتمال نجاح التجربة.

سوف يبدأ صوت يشبه صوت النحلة (أزيز) داخلك وحولك. سوف يزداد إلى أن يتحول إلى اهتزازات قوية على حسب نشاط مركز الطاقة (Chakra) لديك. إذا كان مركز الطاقة نشيطا جدا فإن هذا الشعور سيكون مدهشا بل ومرعبا ( إذا لم تكن تعرف ما الذي يجري). ستحس بأن نبضات قلبك تسرع بشكل غير معقول. عليك أن تعرف بأن هذا ليس قلبك وإنما مركز طاقة القلب. ببساطة تجاهل هذا الشعور.

هذا الشعور سوف يصل إلى ذروته عندما يبدأ جسمك النجمي بالاستجابة. أنت الآن تخرج من جسدك مع شعور بسيط بالسقوط تحس به في بطنك. الاهتزازات التي كنت تشعر بها تتحول الآن إلى صوت يشبه صوت القط عندما يكون مرتاحا وهو صوت يشبه الشخير إلى حد ما. أنت الآن " تطفو" أمام أو فوق جسدك تفصل بينكما مسافة قصيرة "بضعة أقدام". أوقف جميع التمارين – ركز – وابق في وضع هادئ.

هذا رائع! سوف تقول لنفسك نعم لقد فعلتها وأشعر بشعور رائع جدا. في المرة الأولى حدد وقت الخروج ببضع دقائق – مهم جدا – وأرجو أخذها بجدية.
تحرك في أنحاء الغرفة "ببطء". أنت في الحقيقة لا تملك أقداما تمشي بها ولا تحاول النظر إليها أبدا. قانون الجاذبية لا ينطبق الآن لذلك كن حذراً. فقط حاول أن تتحرك في غرفتك ببطء – لا تفكر كيف تتحرك ولكن أفعلها وحسب.

حافظ على السيطرة على عقلك. لا تتحمس كثيرا ولا تتخيل أو لا تتوقع أن ترى شيئا في الغرفة لم يكن موجودا أساساً. هذا أمر مهم حتى لا تقع في تأثير "أليس في بلاد العجائب". ولو تعرضت لهذا التأثير فسوف لن تتذكر أي شيء من تجربتك.

تعلم أن تزحف قبل أن تتعلم أن تطير؟ تستطيع الذهاب أبعد من غرفتك ولكن من المهم أن تحدد التجربة الأولى بما ذكر سابقا. الرجوع سوف يكون سهلا - ببساطة تحرك إلى جسدك وسوف تتم رحلتك ولكن مهلا.

انهض فوراً وسجل تجربتك في دفتر أو ورقة ما . سوف تحتاج إلى الكلمات الأساسية فقط فلا تتعب نفسك بكتابة مقالة كاملة.



*ما هي الشروط اللازمة لنجاح تجربة الخروج من الجسد؟

هناك ثلاثة شروط أساسية ومهمة لكي تكون التجربة ناجحة وهي :

- القدرة على الاسترخاء 100% والبقاء في وضع الوعي.

- على الشخص أن يكون قادراً على تحريك نقطة الوعي إلى خارج الجسم.

- يجب أن يكون لدى الشخص طاقة ذهنية كافية كي يكون قادرا على التحكم بالرحلة النجمية وبأحداثها

ما هي الأبعاد التي يمكن دخولها عند الخروج من الجسد؟

هناك البعد المادي ( Physical Dimension)
حيث يكون الشخص قادرا على مشاهدة العالم كما هو وبأحداثه التي تقع في نفس الوقت. مثلا يمكنك أن تذهب خارج المنزل وترى الناس منهمكين في أعمالهم بإمكانك أن تخبرهم أنهم كانوا يفعلون كذا وكذا. بعدها يمكنك أن تقوم بالدوران حول الكرة الأرضية والذهاب إلى القمر الخ...

البعد الآخر هو البعد النجمي ( Astral Dimension )
وهو البعد الذي يلي البعد المادي مباشرة. هذا البعد يلتقط أفكار وأحلام وذكريات وتقليعات كل كائن حي على وجه الأرض ويحولها إلى حقائق وكائنات. أي أن محتوى هذا العالم هو نتاج الطاقة الإبداعية الهائلة لدى كل إنسان ومخلوق. إنه عالم يصعب وصفه ولا سبيل لفهمه إلا بتجربته. هذا البعد يختلف عن البعد المادي بأن الوقت فيه يمكن التحكم فيه. فمثلا خمس دقائق في العالم المادي يمكن تمديدها إلى ساعات في البعد النجمي.

و هكذا انتهى الجزء النظري من الاسقاط النجمي الى الجزء العملي بالتطبيق والمحاولة
الإرخاء العضلى المتقدم

" تشمل تقنيات الإرخاء العضلى المتقدم كمقدمة للطرح النجمى ارخاء كل المجموعات العضلية فى الجسم "

هذه هى القاعدة او المبدأ الاول والذى يسبق اى خطوة فى تقنيات الطرح الروحى/ النجمى

عادة ماتبداء بالرقود على ظهرك بحيث تشعر بالراحة التامة . ذراعاك على مفرودتان الى جانبك وترتدى ملابس فضفاضة . اخلع كل المجوهرات والساعات والنظارات . تاكد من ان تنزع عن كل ما قد يثير او يجذب انتباهك ويشتت تفكيرك .
جو الحجرة لابد وان يكون مريحا ولابد وان تكون مظلمة اظلاما تاما ( او مظلمة قدر الامكان ) ولابد وان يتوافر فيها الهدوء التام ( يراعى تعطيل التليفون.... ألخ )

بمجرد ان تشعر بالراحة الجسمانية ابداء فى الاسترخاء صفى ذهنك من كل ما يصرف الانتباه .
بينما انت راقد على ظهرك ابداء بقدميك اثنيهم لمدة 5- 10 ثوانى وافردهم مرة اخرى افعل هذا لكل مجموعة عضلية بالترتيب صاعدا من قدميك الى راسك
بمجرد ان تصل الى راسك تكون استرخيت بالكامل ابداء التأمل وركز على كل مجموعة عضلية على حده وحاول ان تشعر بها تسترخى .

هدفك هو ان تكون مرتخى جدا وان يكون عقلك منفصل / مستقل تماما عن جسدك المادى ولن تقضى وقت طويل قبل ان تشعر بحضور قوى قد تشعر بوخذ خفيف فى يديك او اجزاء اخرى من جسدك كما تبداء فى فقد الانتباه / الوعى.

لابد وان تمارس عملية الاسترخاء السابقة لفترة طويلة قبل ان تشرع فى تجربة اى شئ اخر.

" البحث عن حقيقة الذات امر متأصل فى طبيعتنا الداخلية وتجربة الخروج من الجسد هى تقنية طبيعية مسبقة البرمجة داخلنا ومن خلالها قد نكتسب البصيرة "

ان عقلك الباطن – لاوعيك – هو اداة قوية جدا ويمكنك التأثير فيه بواسطة التكرار المستمر كل ليلة وانا انصحك باستخدام عباراتك الخاصة ولكنى اورد هنا عباره خاصة بى توثر فىَ كثيرا :
"انا كائن روحانى والطرح النجمى جذء طبيعى من تكوينى . عندما استغرق فى النوم الليلة سوف اقوم بالخروج من جسدى بدون خوف وعندما اقرر العودة لجسدى المادى سوف اعود بسهوله وعندما استيقظ سوف اتذكر كل الاحداث وكل التفاصيل "

ردد جملة من انشاءك كل ليلة قبل النوم ثلاثة مرات ( ثلاثة عدد مثالى للتكرار مع العقل الباطن حيث ان التكرار اكثر من هذا سيفقدك الاهتمام وسيقلل تأثيرها على العقل الباطن )

التخيل الابداعى يعنى تكوين صورة فى العقل واستعمالها كوسيلة تركيز .
توجد عدة تقنيات تستخدم لحث الطرح النجمى يستخدم فيها التخيل الابداعى قبل ان تبداء التخيل لابد ان تسترخى وانا اوصى باستخدام اسلوب الاسترخاء المتقدم السابق الاشارة اليه فى بداية المقال واحد وسائل التخيل / التصور الابداعى التى سنقوم بشرحها حالا :

1- تخيل ان هناك حبل يمتد من السقف الي جسدك عند الضفيرة الشمسية . من حالة الاسترخاء تسلق بعقلك هذا الحبل صاعدا اياه اسحب وعيك معك – لا تتخيل الحبل حاول ان تشعر به كما لو كنت تسير فى الظلام – حاول ان تشعر بيديك تتحرك واحدة فوق الاخرى وتسحبك الى الاعلى .
2- تخيل انك تطير عليا فى الجو مثل الطيور-معظم الممارسين يقولون ان هذا يحفذ الطرح النجمى – حاول ان تشعر بالانزلاق اثناء التحليق على تيارات الهواء الساخن عندها حاول ان تكسر مسار طيرانك ثم الخروج من جسدك .
3- تخيل وجود شئ على بعد 3 امتار من جسدك لاحظ شكله ولونه وحجمه ثم عندما يتجسد امامك بشكل كامل سر – بوعيك – تجاهه
4- تخيل انك تهتز / تتأرجح للامام وللخلف ( لا تهتز بشكل فعلى وانما تخيل ) حاول ان تستشعر الاهتزاز التخيلى وبشكل تصاعدى زد من سرعة التأرجح حتى تصل لنقطة حرجة واندفع خارجا من جسدك
تقنية التحرك خلال الطرح النجمى

1- استعمل منبه لايقاظك فى الصباح الباكر
2- ابق مستيقظا لمدة 5- 10 دقائق مركزا على فكرة الخروج من الجسد ومحاولة الاحتفاظ بالفكرة واضحة فى عقلك
3- قبل ان تدخل فى مرحلة الاحلام وعند الشعور بأول الاشارات استعمل الجملة التى قمت بتأليفها ورددها 3 مرات
4- ابحث فى حلمك عن الاشياء التى تبدو غير منطقية
5- حاول ان تغير بيئة حلمك – احلام الطيران غالبا ناجحة كمدخل للطرح النجمى –
6- حاول تشعر بالاشياء المحيطة بك حقا لا تراقبها فقط ولكن اشعر بها بقوة – مثلا اشعر بحرية تحليق الطيور –
7- عندما تنجح فى السيطرة والشعور الفعلى باحلامك ستكون قادرا على الخروج من جسدك

تقنية اللانوم واللايقظة

مبدائيا انت تستخدم فيها التنويم المغناطيسى الذاتى حيث يكون العقل مستعد لتقبل الايحاء تمام الاستعداد
بينما تنتظر النوم بدلا من ان تترك تصورات عشوائية تقتحم عقلك ابعد هذه الصور العشوائية عن طريق تخبل صورة محددة واذا حدثت تغيرات بسيطة فى الصورة او عندما تجد نفسك غير قادر على الاحتفاظ بها واضحة فى عقلك فاعلم ان النوم يستعد لاقتحام عالمك عند هذه النقطة اخبر نفسك – عقليا – انك سوف تمر بتجربة الخروج من الجسد وعندما تفعل اترك نفسك تستغرق فى النوم .

تقنية العين الثالثة

عندما تسترخى كلية ركز على المنطقة التى بين عينيك على جبهتك – هذه المنطقة تسمى العين الثالثة وهى منطقة ارتبطت بقدرات وسائطية على مر الاجيال . فى الحقيقة توجد غدة تسمى الغدة الصنوبرية التى كان يعتقد انها اداة ربط بين الكائنات المادية والروحية – استمر فى التركيز على منطقة العين الثالثة حرك عينيك المغلقة تجاه هذه المنطقة ولا ترهق عينيك حيث ينبغى ان تكون مستريحا اثناء وجودك فى هذه الحالة وان مسترخى تماما حاول ان تخرج من جسدك من هذه النقطة – المنطقة - سيمكنك هذه بسهولة .

لا تيأس اذا لم تعمل معك هذه الطريقة من اول مرة او اذا سقت فى النوم واصل التدريب وسوف تصل لنتأئج رائعة

تقنية التحكم فى تردد الذبذبة

ابداء بالاسترخاء الكامل وعندما تدخل فى حالة الاسترخاء الكامل ستبداء بالاحساس بذبذبات هذه الذبذبات هى شئ عادى وطبيعى انها القوة التى تسرى خلال جسدك فى بعض الاحيان تكون قوية جدا واحيانا تكون هادئة جدا .

ركز اكثر على الذبذبات وحاول ان تحركهم لاسفل باتجاه قدميك ثم صعودا باتجاه راسك . لابد ان تتمكن من السيطرة عليها عندها تكون مستعد للخطوة التالية .

زد سرعة الترددات / الذبذبات لتتلائم مع ذبذبة روحك هذا لن يتحقق الا بالتجربة والخطاء ولابد ان تحرك الذبذبة الى راسك ادفعها للخروج من قمة راسك عندها يجب ان تكون خارج جسدك


تقنية السقوط

لابد وان تكون امضيت 12 ساعة على الاقل مستيقظا او ان تكون مرهق جسديا . ارقد فى وضع مريح وحاول ان تشعر بانك تفقد وعيك بمايحيط بك وبأنك تغوص داخل نفسك – مثل احلام اليقظة – وكل ما تشعر بانك ستنام اسحب نفسك لاعلى ببطء .
حاول ان تقيس وعيك بينما انت تنجرف داخلا وخارجا عن طريق ملاحظة الموجودات المحيطة بك حيث ان كل اعادة ستقربك اكثر من النوم فاسحب وعيك خارجا كما اشرنا
وكلما تتعمق فى حالة اللانوم هذه لاحظ الاهتزاز / الارجحة كما لو كنت فى قارب ولاتقاومهاعندما تزداد قوة اترك هذه التموجات تحملك معها . فكلما ازدادت قوة زد هدوء وكن واعى بكل ما يحدث
حان الوقت لتتوقف عن التركيز على ان تبقى متيقظا اترك الامواج تزداد وتنموا - وانت سلبى تماما – لتملاء كل مايحيط بك – لا تحاول تغيير اى شئ او السيطرة على اى شئ بأى طريقة .
هنا قد تنام وتفقد وعيك حاول ان تبقى واعى اطول مدة ممكنة استشعر كما لو انك تغوص بدون ان تفكر .قد تشعر بانك اخف وزنا او كأنك مخدر بشكل ما مرة اخرى لاتقاوم مايحدث


التوقيع

13/12/2008 - 07:04 صباحاً

رد مع اقتباس


#6 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



تمارين تحريك الاشياء عن بعد

تحريك الاشياء عن بعد يدخل في علم الخوارق و يعتمد على مغناطيسية العين او الى تحريك عبر الطاقة ... و لكننا سنعتمد على مغنطة العين لاكتساب قدرات كبيرة جدا كالجلاء البصري و قوة البصر و تحريك الاشياء عبر النظر و ايضا التحكم بالاخرين عبر النظر .. لدى سادعكم مع التمارين الان .

مرحلة الارتقاء :
التمرين الاول :
ضع قلما بيدك و مد يدك حتى يبتعد القلم عن العين هنا ركز نظرك على راس القلم الدي نكتب به دون رمش العينين و دلك لمدة 5 دقائق . قد تجدها صعبة و لكن ابقي عينيك على هدا النحو حتى تدمع و مع مرور الوقت ستستطيع القيام بدلك عندها زد من وقت التمرين .
نتائج التمرين : الزيادة من مغناطيسية العين .

التمرين الثاني :
املا اناء او ما شابه بالماء البارد و ادخل وجهك فيه عندها حاول فتح عينيك مدة تزيد عن دقيقة .
افضل الاوقات هو وقت الفجر . ستجد صعوبة في فتح عينك خاصة و انك ستحس باختناق و ستحاول ان تخرج وجهك من الماء البارد .
نتائج التمرين : الجلاء البصري و قوة العينين .

التمرين التالت :
ضع شمعة على بعد متر منك و حاول النظر اليها بهدوء مدة دقيقة و انت تفكر بانه ليس هنالك غيركما بهدا العالم و حاول ان تنسجم مع الشعلة .. هنا قم بالنظر اليها و تخيل ان قوة مغناطيسية تخرج من عينيك بقوة و تتجه الى الشمعة لتحيط بها و تطفاها تدريجيا. مدة 5 دقائق .
مارس التمرين يوميا و بعد 15 يوما ستستطيع ان تطفائها .

المرحلة التطبيقية :


التطبيق الاول :
اعقد خيطا بطول 20 سم بابرة او ما شابه تم اعقدها باصبعك . حاول الان ان تحرك الابرة بالنظر فقط و دلك بان تتخيلها تتحرك يمينا او شمالا او حركة دائرية و ستستجيب لتفكيرك بسرعة و تاكد ان التمرين سينجح معك مند اليوم الاول . و كلما كان ذهنك صافيا زادة قوة التحريك .
ادا نجحت حاول ان تعقدها بيد شخص اخر او بشيء ما و قم بنفس العملية .
يمكنك زيادة حجم الجسم المعلق بواسطة الخيط حتى و لو زاد وزنه 10 كلغ ..

التطبيق التاني :
يتطلب هدا التطبيق قوة تركيز جيدة و ايضا مغنطة عين كبيرة ..
ضع قلما بيدك مع فتحها جيدا هنا انظر اليها و ستحس بانها تتمايل قد لا تراها تتمايل و لكنك ستحس بدلك هنا تخيل ان القلم يتدحرج ببطىء بيدك . و سيتحرك ببطىء

التطبيق التالت :
ضع جسما طافيا في اناء و املاه باكمله بالماء تم انظر الى الجسم الطافي و تخيل انه يتحرك ببطىء..

هده الحركات وة التمارين لم اقم بها و لم اجربها وانا غير متأكد من صحتها

لو في حد سبق و جربها او سيجربها ...يسعدنا ان نعرف النتيجة و ملاحظاته
http://http://www.arabpsynet.com/Rakhawy/RakD031207.pdf
ملف pdf
ملخص دراسة بعنوان " علم دراسة الخوارق " للدكتورعلاء الدين بدوي فرغلي - أخصائي الطب النفسي

-----------

الظواهر الخارقة هي ظواهر استثنائية تختلف عن الظواهر الطبيعية على الأقل لكونها ظواهر نادرة وغير مألوفة ، الا أن هذا المظهر بالذات هو الذي يجعل منها ظواهر ذات قيمة استثنائية للعلوم المختلفة0
ويصنف العلماء الظواهر الخارقة الى صنفين رئيسيين هما: التحريك الخارق والإدراك الحسي الفائق0

* التحريك الخارق ( Psychokinesis ) :

يستخدم مصطلح التحريك الخارق للإشارة الى القدرة الخارقة لبعض الأشخاص على التأثير على جسم ما عن بعد دون استخدام أي جهد عضلي أو نشاط للجهاز الحركي في الجسم 0 أي بعبارة أخرى ، هي القدرة على تحريك الأجسام من غير لمسها بشكل مباشر باليد أو بأي من أجزاء الجسم الأخرى ولا باستخدام أي شيء من الوسائط التقليدية لنقل التأثيرات الحركية الى الجسم كالاستعانة بآلة أو الهواء عن طريق النفخ 00 الخ
فالشخص الذي لديه قدرة التحريك الخارق غالبا يستطيع تحريك الأجسام عن بعد بالقيام بنوع من التركيز العقلي ، ولذلك فان هذه الظاهرة يشار أليها أيضا بالعبارة الشهيرة " العقل فوق المادة" Mind over matter . وان كان هذا لا يعني بالضرورة ان العقل هو المؤثر الفعلي في الظاهرة 0

* الإدراك الحسي الفائق ( Extrasensory Perception ) :

تقسم ظواهر الإدراك الحسي الفائق الى ثلاثة أنواع :

- أولا: توارد الأفكار Telepathy
وهي ظاهرة انتقال الأفكار والصور العقلية بين شخصين من دون الاستعانة بأية حاسة من الحواس الخمس 0 لقد اهتم الباحثون بهذه الظاهرة بشكل استثنائي فاستحوذت على أكبر نسبة من البحث التجريبي الذي قام به العلماء على الظواهر الباراسكولوجية 0 ويعتقد غالبية العلماء أن توارد الأفكار هي ظاهرة شائعة بين عدد كبير نسبيا من الناس العاديين الذين ليست لهم قدرات خارقة معينة 0 وفعلا نجد أن معظم الناس يعتقدون أن حوادث قد مرت بهم تضمنت نوعا من توارد الأفكار بينهم وبين أفراد آخرين 0
والملاحظة المهمة التي لاحظها العلماء من تجاربهم هي أن هذه الظاهرة تحدث بشكل أكبر بين الأفراد الذين تربط بينهم علاقات عاطفية قوية ، كالأم وطفلها والزوج وزوجته 0

- ثانيا: الإدراك المسبق Retrognition :
هو القدرة على توقع أحداث مستقبلية قبل وقوعها0 هنالك قدرة شبيهة بالإدراك المسبق تعرف بالإدراك الاسترجاعي Retrognition يقصد به القدرة على معرفة أحداث الماضي من دون الاستعانة بأي من الحواس أو وسائل اكتساب المعلومات التقليدية 0
ولما كانت الفيزياء الحديثة تعد "الزمن" بعدا رابعا الى الأبعاد الثلاثة التي تتحرك فيها الأجسام وتتشكل منها فان العديد من علماء الباراسيكولوجيا يعتقدون أن هاتين الظاهرتين تمثلان " تجاوزا أو تغلبا " على حاجز الزمن فالإدراك المسبق هو تجاوز الحاضر نحو المستقبل ، بينما الإدراك الاسترجاعي هو حركة عكسية في بعد الزمن نحو الماضي 0

- ثالثا : الاستشعار Chairsentience :
هو القدرة على اكتساب معلومات عن حادثة بعيدة أو جسم بعيد من غير تدخل أية حاسة من الحواس0 وكما يعد الباحثون ظواهر الإدراك المسبق تجاوزا لحاجز الزمن ، فانهم يرون في الاستشعار تجاوزا لحاجز المكان 0 هذه الظاهرة أيضا هي من الظواهر التي تم إخضاعها لبحوث علمية مكثفة0 ومن أشهر التجارب على هذه الظواهر تلك التي قلم بها عالمي الفيزياء هارولد بتهوف ورسل تارغ في مختبرات معهد بحث ستانفورد0 حيث تم اختبار قابليات أحد الأشخاص الموهوبين حيث كان يطلب منه وصف تفاصيل مكان ما ، بعد أن يعطي موقع المكان بدلاله خطي الطول والعرض0 كان هذان الباحثان يختاران أماكن تحتوي على معالم لا توضع عادة على الخرائط لضمان أن لا يكون الشخص الذي تحت الاختبار قد شاهدها الشخص قادرا على وصف الكثير من هذه الأماكن بدقة شديدة أكدت امتلاكه لقدرات فائقة 0

وبالرغم من أن القدرات البراسيكولوجية تصنف الى الأنواع التي جري ذكرها، وهذا التصنيف يعتمده معظم الباحثين في هذا المجال فان تصنيف هذه القدرات هو في الحقيقة أصعب بكثير مما قد يبدو عليه للوهلة الأولى 0

إن صعوبة تصنيف الظواهر الباراسيكولوجية يشير الى تعقيد هذه الظواهر ومحدودية المعرفة العلمية عنها حاليا0 بل أن الأصناف أعلاه إذا كنت تشمل الغالبية العظمي من الظواهر الباراسيكولوجية المعروفة فأنها في الواقع لا تغطي كل تلك الظواهر 0

ان مما لا شك فيه أن قدرات خارقة مثل تلك التي تم التطرق أليها أعلاه هي مما يثير اهتمام الناس ، والباحثين والأشخاص المثقفين والبسطاء كذلك 00
أما بالنسبة للاهتمام العلمي بهذه الظواهر فان هدفه الرئيسي أن تساعد مثل هذه الدراسات على مزيد من الفهم لأنفسنا والعالم الذي نعيش فيه والواقع أن أهمية هذه الظواهر وما يمكن أن تقدمه لفروع المعرفة العلمية المختلفة يبدو جليا من خلال اهتمام علماء من مختلف الاختصاصات بدراسة هذه الظواهر 0


التوقيع

13/12/2008 - 07:06 صباحاً

رد مع اقتباس


#6 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 22032
المشاركات : 2671
الزيارات : 326
الانضمام : 27/7/2008
الدولة : اليمن
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



تمارين تحريك الاشياء عن بعد

تحريك الاشياء عن بعد يدخل في علم الخوارق و يعتمد على مغناطيسية العين او الى تحريك عبر الطاقة ... و لكننا سنعتمد على مغنطة العين لاكتساب قدرات كبيرة جدا كالجلاء البصري و قوة البصر و تحريك الاشياء عبر النظر و ايضا التحكم بالاخرين عبر النظر .. لدى سادعكم مع التمارين الان .

مرحلة الارتقاء :
التمرين الاول :
ضع قلما بيدك و مد يدك حتى يبتعد القلم عن العين هنا ركز نظرك على راس القلم الدي نكتب به دون رمش العينين و دلك لمدة 5 دقائق . قد تجدها صعبة و لكن ابقي عينيك على هدا النحو حتى تدمع و مع مرور الوقت ستستطيع القيام بدلك عندها زد من وقت التمرين .
نتائج التمرين : الزيادة من مغناطيسية العين .

التمرين الثاني :
املا اناء او ما شابه بالماء البارد و ادخل وجهك فيه عندها حاول فتح عينيك مدة تزيد عن دقيقة .
افضل الاوقات هو وقت الفجر . ستجد صعوبة في فتح عينك خاصة و انك ستحس باختناق و ستحاول ان تخرج وجهك من الماء البارد .
نتائج التمرين : الجلاء البصري و قوة العينين .

التمرين التالت :
ضع شمعة على بعد متر منك و حاول النظر اليها بهدوء مدة دقيقة و انت تفكر بانه ليس هنالك غيركما بهدا العالم و حاول ان تنسجم مع الشعلة .. هنا قم بالنظر اليها و تخيل ان قوة مغناطيسية تخرج من عينيك بقوة و تتجه الى الشمعة لتحيط بها و تطفاها تدريجيا. مدة 5 دقائق .
مارس التمرين يوميا و بعد 15 يوما ستستطيع ان تطفائها .

المرحلة التطبيقية :


التطبيق الاول :
اعقد خيطا بطول 20 سم بابرة او ما شابه تم اعقدها باصبعك . حاول الان ان تحرك الابرة بالنظر فقط و دلك بان تتخيلها تتحرك يمينا او شمالا او حركة دائرية و ستستجيب لتفكيرك بسرعة و تاكد ان التمرين سينجح معك مند اليوم الاول . و كلما كان ذهنك صافيا زادة قوة التحريك .
ادا نجحت حاول ان تعقدها بيد شخص اخر او بشيء ما و قم بنفس العملية .
يمكنك زيادة حجم الجسم المعلق بواسطة الخيط حتى و لو زاد وزنه 10 كلغ ..

التطبيق التاني :
يتطلب هدا التطبيق قوة تركيز جيدة و ايضا مغنطة عين كبيرة ..
ضع قلما بيدك مع فتحها جيدا هنا انظر اليها و ستحس بانها تتمايل قد لا تراها تتمايل و لكنك ستحس بدلك هنا تخيل ان القلم يتدحرج ببطىء بيدك . و سيتحرك ببطىء

التطبيق التالت :
ضع جسما طافيا في اناء و املاه باكمله بالماء تم انظر الى الجسم الطافي و تخيل انه يتحرك ببطىء..

هده الحركات وة التمارين لم اقم بها و لم اجربها وانا غير متأكد من صحتها

لو في حد سبق و جربها او سيجربها ...يسعدنا ان نعرف النتيجة و ملاحظاته
http://http://www.arabpsynet.com/Rakhawy/RakD031207.pdf
ملف pdf
ملخص دراسة بعنوان " علم دراسة الخوارق " للدكتورعلاء الدين بدوي فرغلي - أخصائي الطب النفسي

-----------

الظواهر الخارقة هي ظواهر استثنائية تختلف عن الظواهر الطبيعية على الأقل لكونها ظواهر نادرة وغير مألوفة ، الا أن هذا المظهر بالذات هو الذي يجعل منها ظواهر ذات قيمة استثنائية للعلوم المختلفة0
ويصنف العلماء الظواهر الخارقة الى صنفين رئيسيين هما: التحريك الخارق والإدراك الحسي الفائق0

* التحريك الخارق ( Psychokinesis ) :

يستخدم مصطلح التحريك الخارق للإشارة الى القدرة الخارقة لبعض الأشخاص على التأثير على جسم ما عن بعد دون استخدام أي جهد عضلي أو نشاط للجهاز الحركي في الجسم 0 أي بعبارة أخرى ، هي القدرة على تحريك الأجسام من غير لمسها بشكل مباشر باليد أو بأي من أجزاء الجسم الأخرى ولا باستخدام أي شيء من الوسائط التقليدية لنقل التأثيرات الحركية الى الجسم كالاستعانة بآلة أو الهواء عن طريق النفخ 00 الخ
فالشخص الذي لديه قدرة التحريك الخارق غالبا يستطيع تحريك الأجسام عن بعد بالقيام بنوع من التركيز العقلي ، ولذلك فان هذه الظاهرة يشار أليها أيضا بالعبارة الشهيرة " العقل فوق المادة" Mind over matter . وان كان هذا لا يعني بالضرورة ان العقل هو المؤثر الفعلي في الظاهرة 0

* الإدراك الحسي الفائق ( Extrasensory Perception ) :

تقسم ظواهر الإدراك الحسي الفائق الى ثلاثة أنواع :

- أولا: توارد الأفكار Telepathy
وهي ظاهرة انتقال الأفكار والصور العقلية بين شخصين من دون الاستعانة بأية حاسة من الحواس الخمس 0 لقد اهتم الباحثون بهذه الظاهرة بشكل استثنائي فاستحوذت على أكبر نسبة من البحث التجريبي الذي قام به العلماء على الظواهر الباراسكولوجية 0 ويعتقد غالبية العلماء أن توارد الأفكار هي ظاهرة شائعة بين عدد كبير نسبيا من الناس العاديين الذين ليست لهم قدرات خارقة معينة 0 وفعلا نجد أن معظم الناس يعتقدون أن حوادث قد مرت بهم تضمنت نوعا من توارد الأفكار بينهم وبين أفراد آخرين 0
والملاحظة المهمة التي لاحظها العلماء من تجاربهم هي أن هذه الظاهرة تحدث بشكل أكبر بين الأفراد الذين تربط بينهم علاقات عاطفية قوية ، كالأم وطفلها والزوج وزوجته 0

- ثانيا: الإدراك المسبق Retrognition :
هو القدرة على توقع أحداث مستقبلية قبل وقوعها0 هنالك قدرة شبيهة بالإدراك المسبق تعرف بالإدراك الاسترجاعي Retrognition يقصد به القدرة على معرفة أحداث الماضي من دون الاستعانة بأي من الحواس أو وسائل اكتساب المعلومات التقليدية 0
ولما كانت الفيزياء الحديثة تعد "الزمن" بعدا رابعا الى الأبعاد الثلاثة التي تتحرك فيها الأجسام وتتشكل منها فان العديد من علماء الباراسيكولوجيا يعتقدون أن هاتين الظاهرتين تمثلان " تجاوزا أو تغلبا " على حاجز الزمن فالإدراك المسبق هو تجاوز الحاضر نحو المستقبل ، بينما الإدراك الاسترجاعي هو حركة عكسية في بعد الزمن نحو الماضي 0

- ثالثا : الاستشعار Chairsentience :
هو القدرة على اكتساب معلومات عن حادثة بعيدة أو جسم بعيد من غير تدخل أية حاسة من الحواس0 وكما يعد الباحثون ظواهر الإدراك المسبق تجاوزا لحاجز الزمن ، فانهم يرون في الاستشعار تجاوزا لحاجز المكان 0 هذه الظاهرة أيضا هي من الظواهر التي تم إخضاعها لبحوث علمية مكثفة0 ومن أشهر التجارب على هذه الظواهر تلك التي قلم بها عالمي الفيزياء هارولد بتهوف ورسل تارغ في مختبرات معهد بحث ستانفورد0 حيث تم اختبار قابليات أحد الأشخاص الموهوبين حيث كان يطلب منه وصف تفاصيل مكان ما ، بعد أن يعطي موقع المكان بدلاله خطي الطول والعرض0 كان هذان الباحثان يختاران أماكن تحتوي على معالم لا توضع عادة على الخرائط لضمان أن لا يكون الشخص الذي تحت الاختبار قد شاهدها الشخص قادرا على وصف الكثير من هذه الأماكن بدقة شديدة أكدت امتلاكه لقدرات فائقة 0

وبالرغم من أن القدرات البراسيكولوجية تصنف الى الأنواع التي جري ذكرها، وهذا التصنيف يعتمده معظم الباحثين في هذا المجال فان تصنيف هذه القدرات هو في الحقيقة أصعب بكثير مما قد يبدو عليه للوهلة الأولى 0

إن صعوبة تصنيف الظواهر الباراسيكولوجية يشير الى تعقيد هذه الظواهر ومحدودية المعرفة العلمية عنها حاليا0 بل أن الأصناف أعلاه إذا كنت تشمل الغالبية العظمي من الظواهر الباراسيكولوجية المعروفة فأنها في الواقع لا تغطي كل تلك الظواهر 0

ان مما لا شك فيه أن قدرات خارقة مثل تلك التي تم التطرق أليها أعلاه هي مما يثير اهتمام الناس ، والباحثين والأشخاص المثقفين والبسطاء كذلك 00
أما بالنسبة للاهتمام العلمي بهذه الظواهر فان هدفه الرئيسي أن تساعد مثل هذه الدراسات على مزيد من الفهم لأنفسنا والعالم الذي نعيش فيه والواقع أن أهمية هذه الظواهر وما يمكن أن تقدمه لفروع المعرفة العلمية المختلفة يبدو جليا من خلال اهتمام علماء من مختلف الاختصاصات بدراسة هذه الظواهر 0


التوقيع

13/12/2008 - 07:06 صباحاً

رد مع اقتباس


#7 رد :علم الباراسايكولجي

ملكة المنتدى

مشرف منتدى كلية الهندسة و أقسامها


الصورة الشخصية لـملكة المنتدى


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 25385
المشاركات : 9494
الزيارات : 460
الانضمام : 30/9/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



شكرا لافادتنا



التوقيع
















13/12/2008 - 12:25 مساءً

رد مع اقتباس


#8 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 4756
المشاركات : 365
الزيارات : 122
الانضمام : 1/4/2008
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



العفو :)

التوقيع

14/12/2008 - 04:06 صباحاً

رد مع اقتباس


#8 رد :علم الباراسايكولجي

زهرة البنفسج

عضو


الصورة الشخصية لـزهرة البنفسج


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 22032
المشاركات : 2671
الزيارات : 326
الانضمام : 27/7/2008
الدولة : اليمن
النوع : أنثــــى
الحالة : غير متصل



العفو :)

التوقيع

14/12/2008 - 04:06 صباحاً

رد مع اقتباس


رد جديد موضوع جديد الموضوع السابق | الموضوع التالي




المسؤولون عن المنتدى | مواضيع اليوم(0) | مراسلة الإدارة

ضغط المنتدى Gzip : مُعطل
Powered By MySmartBB Royal 1.1.0 | إعداد و برمجة فريق MySmartBB
Css by vb-style.com
Developed By Bruce | Dev-ly.com
Share to Facebook Share to Twitter Stumble It More...