الرئيسية| التسجيل| الإحصائيات| قائمة الأعضاء| بحـث| آخر المشاركات| قوانين المنتدى| الاسئلة الشائعة| اذاعة القراءن الكريم|

استرجاع كلمة المرور     التسجيل في المنتدى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أهلا بك عزيزي الزائر



    آخر المواضيع :


http://www2.0zz0.com/2014/12/06/22/508506600.jpg

منتديات الفقيه » دراســـات علمية و أطروحات للماجستير و الدكتوراة » أطروحة ماجستير محمود عبدالستار ( أرشيف المواقع المصرية على الإنترنت )

رد جديد موضوع جديد
وصف الموضوع :دراسة ميدانية تحليلية موضوع مثبت 
الكاتب طباعة الموضوع  |  إرسال الموضوع لصديق  |  أخذ نسخة من الموضوع  

رشاد الفقيه

المشرف العام



الهوية الشخصية
رقم العضوية : 1
المشاركات : 10426
الزيارات : 2049
الانضمام : 7/5/2007
النوع : ذكـــــر
الحالة : غير متصل



مستخلصات الرسائل الجامعية

محمود عبد الستار خليفة. أرشيف المواقع المصرية على الإنترنت : دراسة ميدانية تحليلية / إشراف محمد فتحي عبد الهادي .- القاهرة: م. ع.، 2006 (أطروحة ماجستير، جامعة القاهرة. كلية الآداب. قسم المكتبات والوثائق والمعلومات)



تمهيد

كثيرا ما يواجه مستخدم الإنترنت مشكلة متكررة هى انه عندما يكتب عنوان احد المواقع التي سبق له استخدامها والتعامل معها يكتشف عدم وجود الموقع ، أو أن عنوانه قد تغير ، أو أن الصفحة المحددة التي يريدها في هذا الموقع لم تعد موجودة . تواجه تلك المشكلة غالبية مستخدمي الإنترنت ، ومن ثم ظهرت تقنية جديدة يتم بمقتضاها حفظ نسخة من الموقع على فترات مختلفة حتى يمكن استرجاع الموقع كما كان موجودا على الإنترنت في فترة سابقة، يطلق على تلك التقنية أرشيف الإنترنت Internet Archive .

وقد جاءت فكرة أرشيف الإنترنت في الاصل محاكاه للأرشيف التقليدي الذي يتم فيه حفظ الوثائق والمستندات حتى يتم الرجوع لها فيما بعد وقت الحاجة اليها ، بحيث يصبح أرشيف الإنترنت هو الأرشيف الذي يحفظ مواقع الإنترنت في مراحل عمرها المختلفة.

وقد بدأ تطبيق تلك التقنية في عام 1996 من خلال إحدى المنظمات غير الربحية في الولايات المتحدة و هى تسمى منظمة أرشيف الإنترنت Internet Archive ، التي تعمل على حفظ كافة مواقع الإنترنت في مختلف انحاء العالم واتاحتها للمستخدم مجانا ، و هى تقوم بهذا الدور عن طريق مجموعة من البرامج المعدة خصيصا لغرض حفظ مواقع الإنترنت و تختزن تلك المواقع على عدد كبير من اجهزة الحاسب الآلي .

و هناك تعريفات مختلفة لمفهوم أرشيف الإنترنت نستعرض منها ما يلي :

1.

هو آلة زمن تخيلية تعمل على حماية مواقع الإنترنت من الاختفاء وعدم ظهورها مرة اخرى باعتبار ان مواقع الإنترنت إحدى الوسائط التي تستخدم في الاغراض التاريخية. [2]
2.

هو أرشيف انشئ في 1996 لبناء مكتبة رقمية على الإنترنت بهدف تقديم اتاحة دائمة و مجانية للباحثين والمؤرخين و الدارسين وللمستخدم العام. [3]



مشكلة الدراسة وتساؤلاتها

هناك عدة تساؤلات تسعى الدراسة الى الاجابة عنها :

1.

ما هو مصير المواقع المصرية على الإنترنت التي تتعرض دوما للتغيير سواء في محتوياتها أو حتى في عناوينها ؟ وكيف نحصل على معلومة رأيناها في احد المواقع ولم تعد موجودة بعد فترة زمنية ؟ وكيف نحصل على معلومات كانت متاحة في احد المواقع وتم الغاؤها او تم تغيير مكانها داخل الموقع ؟
2.

الى أي مدى تم تغطية المواقع المصرية في أرشيف الإنترنت الذي يحفظ مواقع الإنترنت من جميع انحاء العالم ؟ وما هى فئات المواقع المصرية التي يغطيها الأرشيف ؟ وهل هناك فئات معينة من المواقع لا يغطيها الأرشيف ؟ وإن وجدت فئات غير مغطاه ، ما السبب في ذلك ؟ وفي حآلة تغطية المواقع المصرية فهل يتم حفظ نسخ كاملة من المواقع ؟ وكم عدد النسخ التي تحفظ من الموقع الواحد؟ وهل يتم حفظ المواقع على فترات منتظمة ؟
3.

ما مدى الحاجة الى وجود أرشيف وطني للمواقع المصرية بحيث يحفظ تراثها الإلكتروني على الإنترنت ؟
4.

ما هى تجارب الدول الأخرى في إنشاء أرشيف وطنى للإنترنت ؟
5.

ما الدور الذي تقوم به مكتبة الاسكندرية في أرشيف الإنترنت؟
6.

ما مدى الحاجة إلى إنشاء أرشيف وطني للمواقع المصرية على الإنترنت في ظل وجود أرشيف الإنترنت الدولي ؟



أهداف الدراسة

1.

التأصيل النظري لموضوع أرشيف الإنترنت وتقنية أرشفة المواقع من حيث المفهوم والنشأة والتقنيات المستخدمة معه والمتطلبات المادية التي يحتاجها.
2.

التعرف على التطبيقات الدولية في مجال أرشيف الإنترنت، وعرض لمشروعات الدول المختلفة في هذا المجال.
3.

اختبار عينة من مواقع الإنترنت المصرية في أرشيف الإنترنت الدولي، والتعرف على مدى تواجدها في أرشيف الإنترنت، وتحديد العوامل والمتغيرات المحددة لذلك.
4.

التخطيط لإنشاء أرشيف وطني لمواقع الإنترنت المصرية تحت رعاية إحدى الجهات المعنية بتكنولوجيا المعلومات وتحديد الامكانات والمتطلبات اللازمة لذلك.





حدود الدراسة

تنطوي الدراسة على ثلاثة جوانب رئيسية، الأول وهو الجانب النظري لموضوع أرشيف الإنترنت وفيه يتم تناول نشأته والتقنيات المستخدمة في إعداده، والمتطلبات المادية والبرمجية التي يحتاجها، وعرض للنماذج التطبيقية الموجودة بالفعل لأرشيف الإنترنت والتي تتمثل في منظمة أرشيف الإنترنت، والمشروعات الوطنية لإنشاء أرشيفات الإنترنت في العديد من دول العالم.

أما الجانب الثاني فيتمثل في دراسة ميدانية على عينة من مواقع الإنترنت المصرية
واختبارها في أرشيف الإنترنت الدولي بهدف التعرف على مدى تغطية المواقع المصرية في أرشيف الإنترنت الدولي.

و يقصد بالمواقع المصرية التي تقع ضمن حدود الدراسة :

- المواقع المسجلة تحت الكود الوطني لمصر (EG)

· المواقع المصرية الجنسية أي التابعة لأي جهة مصرية بغض النظر عن مكان استضافة الموقع سواء داخل مصر أو خارجها.

- مواقع الجهات الاجنبية العاملة في مصر والتي تستضيف مواقعها شركات مصرية.

- المواقع المصرية بغض النظر عن اللغة.

- تستبعد المواقع التي تتاح عبر خدمات الاستضافة المجانية.

أما الجانب الثالث؛ فهو يتعلق بالتخطيط لإنشاء أرشيف وطني للمواقع المصرية، حيث وضعت الدراسة تصوراً مقترحاً لمشروع إنشاء أرشيف وطني للمواقع المصرية.



أهمية الدراسة

تنبع أهمية الدراسة من أهمية أرشيف الإنترنت وتقنية أرشفة مواقع الإنترنت، وهي تتمثل في:

1.

حفظ التراث المنشور على الإنترنت.
2.

إعادة إتاحة مواقع الإنترنت التي تم تغيير عنوانها على الشبكة.
3.

التعرف على محتويات موقع محدد في فترة زمنية سابقة ومراحل تطور الموقع من حيث المحتوى والتصميم.
4.

توثيق الاستشهادات المرجعية لمصادر الإنترنت ، حيث من خلاله يمكن التأكد من صحة الاستشهاد.



الدراسات السابقة

أولا : الدراسات العربية

بمسح الإنتاج الفكري العربي فس مجال المكتبات والمعلومات؛ تبين أن هناك ندرة في البحوث والدراسات التي تتناول موضوع أرشيف الإنترنت بشكل محدد، وهناك العديد من الدراسات التي تدور حول الإنترنت وتطبيقاتها في المكتبات، إلا أنها لا تتصل بموضوع الدراسة بشكل مباشر، وتوصل الباحث إلى ثلاثة دراسات عربية متعلقة بموضوع الدراسة، وهي :

1.

عاطف السيد قاسم. حفظ وصيــانة المعلومات الالكترونية فى المكتبات المصرية: دراسة تحليلية للمفاهيم والمعايير والتطبيقات ؛ إشراف أمنية مصطفى صادق . - المنوفية: ع. أ. ، 2006 . (أطروحة دكتوراه، قسم المكتبات والمعلومات، جامعة المنوفية)

تناولت الدراسة الحفظ الرقمي بالمكتبات المصرية بالإضافة إلى رصد عدد من النماذج الأجنبية فى الدول الأكثر تقدماً وتم تناول الحفظ الرقمي من خلال مجموعة من العناصر أهمها " الأسس والمفاهيم الخاصة بالحفظ الرقمي وتعريفاته وأهدافه ومتطلباته وتحدياته، وكيفية تخطيط الحفظ الرقمي وسياساته، وكيف يتم إدارة الحفظ الرقمي بالمكتبات وأهم العوامل المؤثرة فى إدارته".

كما ترصد الدراسة أهم استراتيجيات وأساليب الحفظ الرقمي وأكثرها ملائمة للاستخدام والعوامل المحددة لذلك، وكذلك أهم المعايير الخاصة بمفاهيم الحفظ الرقمي والميتاديتا وأهم معاييرها، كما تحدد أهم أشكال الحفظ سواء كان حفظ النوع أو حفظ الوسيط أو حفظ التقنية.

هذا بالإضافة إلى رصد العديد من النماذج الأجنبية المتصلة بالمؤسسات المهنية المتخصصة بالحفظ الرقمي أو المتصلة بهذا المجال، رصد العديد من المشروعات الأجنبية فى الولايات المتحدة، وأوروبا ، واستراليا ، بالإضافة محاولة تحديد أهم الممارسات النموذجية للحفظ الرقمي.

وتقدم الدراسة فى النهاية تخطيطاً للحفظ الرقمي على مستويين؛ على المستوى القومي وعلى مستوى المكتبة.

أما عن العلاقة بين هذه الدراسة والدراسة الحالية، فتتمثل في أن أرشفة مواقع الإنترنت هو أحد أشكال الحفظ الرقمي، وهو ما تناولته دراسة عاطف قاسم، حيث قام بإستعراض أرشيف الإنترنت ضمن المشروعات الدولية للحفظ الرقمي.



2. هشام فتحي أحمد مكي. مواقع البيانات على الإنترنت: دراسة نظرية وتطبيقية للمواقع المصرية توليفاً وتحسيباً واتاحة / اشراف سعد محمد الهجرسي .- القاهرة : هـ. ف. ، 2001 . (أطروحة ماجستير ، قسم المكتبات والوثائق والمعلومات ، جامعة القاهرة)

هذه الرسالة هى أولى الرسائل الجامعية في تخصص المكتبات التي تناولت موضوع الإنترنت والمواقع المصرية على الإنترنت من ثلاث جوانب رئيسية تبدو واضحة من عنوان الرسالة ، وقد بدأ الباحث دراسته بإلقاء الضوء على الإنترنت وتاريخها ونشأتها ثم تناول الإنترنت في مصر من حيث بدايتها وتطورها وطرق إتاحتها، وتعمق في الجانب الميداني الذي يعد ثمرة الرسالة حيث قدم لنا بالارقام والإحصائيات واقع الإنترنت في مصر.

أما نقطة الالتقاء بين تلك الدراسة والدراسة التي بين ايدينا ان دراسة هشام فتحي قدمت حصرا لمواقع الإنترنت المصرية في تلك الفترة اي حتى سنة 2001 ، و تتضح العلاقة بين الرسالتين في اتجاهين :

الأول : من بين أهداف الدراسة الحالية التخطيط لإنشاء أرشيف قومي لمواقع الإنترنت المصرية وبالتالي فلابد أولاً من حصر المواقع المصرية وهذا ما قام به هشام فتحي حيث حصر المواقع المصرية على الإنترنت حتى سنة 2001.

الثاني : الاعتماد على الحصر الذي قدمه هشام فتحي في اختيار عينة الدراسة كأحد المصادر الاساسية.

وقد خرج هشام فتحي في رسالته بنتائج مفيدة يمكن الاعتماد عليها او الانطلاق من حيث انتهت وذلك في الجزء الخاص بحصر المواقع المصرية على الإنترنت، وتتلخص تلك النتائج في التالي:

- عندما اعتمد الباحث على قاعدة بيانات نطاق مصر في حصر المواقع المصرية كانت النتائج كالتالي [4]

فئات المواقع


عدد المواقع

Com


1429

org


83

Gov


74

eun


26



- وعندما اعتمد في الحصر على البحث في خادمات الاسماء على الإنترنت كانت النتائج كالتالي [5]



فئات المواقع


عدد المواقع

Com


1052

Gov


62

org


31

Eun


20

Edu


9



وأخيراً يمكن القول بأن الدراسة الحالية مكملة للدراسة السابقة فيما يتعلق بالجانب الخاص بحصر المواقع المصرية وأن الدراسة السابقة أهم المصادر التي سوف يتم الاعتماد عليها في الدراسة.



3.

محمود عبد الستار خليفة. أرشيف الإنترنت : دراسة في مجالات الاستخدام العملي .- مجلة المكتبات والمعلومات العربية .- س 25 ، ع 3 (يوليو 2005) .- ص 95 - 114

وتعد هذه الدراسة عملاً عاماً في الموضوع، حيث قامت بتعريف مفهوم أرشيف الإنترنت، ومنظمة أرشيف الإنترنت، كما عرفت بمحتويات الأرشيف الرئيسية ، وهي : مجموعة مواقع الإنترنت، مجموعة الموسيقى ، مجموعة الأفلام ، ومجموعة النصوص.

كذلك تناولت الدراسة أساليب البحث والاسترجاع في الأرشيف، وفي النهاية أقترحت الدراسة خمسة مجالات يمكن فيها تطبيق واستخدام أرشيف الإنترنت بشكل عملي، وهذه المجالات هي:
- التحقق من الاستشهادات المرجعية بمصادر الإنترنت.
- فهرسة مواقع الإنترنت.
- إعداد القوائم الويبليوجرافية.
- تأريخ وتقييم مواقع الإنترنت.
- استخدامات تتعلق بتصميم وإدارة المواقع.

ثانيا: الدراسات الاجنبية

حفل الإنتاج الفكري الأجنبي بالعديد من الدراسات والبحوث التي تناولت أرشيف الإنترنت، وكذلك تناول جانب كبير من الإنتاج الفكري المشروعات الوطنية لإنشاء أرشيفات الإنترنت في الدول المختلفة، وأيضاً ركز الإنتاج الفكري على موضوع أرشفة مواقع الإنترنت وهي التقنية التي تؤدي إلى ظهور أرشيفات الإنترنت.

ومن الظواهر المهمة فيما يتعلق بالإنتاج الفكري حول الموضوع؛ هي وجود ورشة عمل ومؤتمر سنوي ومنتدى حول هذا الموضوع، وهذه الأحداث هي:


- ورشة العمل الدولية حول أرشفة الإنترنت International Web Archiving Workshop (IWAW)
وتعقد ورشة العمل كحدث مصاحب للمؤتمر الأوروبي حول البحوث والتكنولوجيا المتطورة في المكتبات الرقمية European Conference on Research and Advanced Technology for Digital Libraries (ECDL) ، وهو من المؤتمرات الدولية الشهيرة جداً على مستوى العالم. عقدت ورشة العمل لأول مرة في سنة 2001 في ألمانيا، وهي تعقد سنوياً في شهر سبتمبر. [6]

- مؤتمر التجمع الدولي لحفظ الإنترنت The International Internet Preservation Consortium (IIPC)
ينظم هذا المؤتمر تجمع دولي أنشئ في يوليو 2003، ومقره في فرنسا، وهو عبارة عن تجمع يضم عدد من الجهات التي تعمل في مجال حفظ وأرشفة مواقع الإنترنت يأتي على رأسها منظمة أرشيف الإنترنت، ومكتبة الكونجرس، والمكتبات الوطنية في كل من : فرنسا، وانجلترا، وإيطاليا، والدنمارك، وفنلندا، والسويد، وأيسلندا، وكندا، والنرويج، وأستراليا. [7]
- منتدى تحالف الحفظ الرقمي حول أرشفة الويب DPC Forum on Web Archiving
ينظم هذا المنتدى تحالف الحفظ الرقمي Digital Preservation Coalition (DPS) في بريطانيا، ويعقد هذا المنتدى لمدة يوم واحد في المكتبة البريطانية، عقد المنتدى لأول مرة سنة 2002 . [8]

يمكن تقسيم الإنتاج الفكري في الموضوع إلى ثلاثة موضوعات رئيسية، وسوف عرض الدراسة فيما يلي لأهم الدراسات في المجالات الرئيسية الثلاثة:

*

أرشيف الإنترنت الدولي

ظهر أرشيف الإنترنت للعامة أول مرة في سنة 2001، فكان من الطبيعي أن يظهر الإنتاج الفكري في الموضوع بعد تلك الفترة، ونجد مجموعة من الدراسات العامة حول أرشيف الإنترنت، ومن هذه الدراسات نجد دراسة ستيفين كوهين، 2002 [9]، وكذلك دراسة إيلي إدوارد، 2004 [10] ، ودراسة كاثي بيهلي، 2003 [11] ، وهذه الدراسات تناولت التعريف بأرشيف الإنترنت، وركزت على تناول أهمية أرشيف الإنترنت وفائدته في حفظ التراث الرقمي للأمم، ومنظمة أرشيف الإنترنت المسؤولة عن الأرشيف، وكذلك محتويات الأرشيف، كما تطرقت إلى بعض الجوانب التقنية الخاصة بالأرشيف، مثل طرق البحث والاسترجاع، وكيفية إضافة وحدف المواقع من الأرشيف.

وهناك دراسات تناولت أدوات البحث والاسترجاع في الأرشيف، فنجد دراسة كومان ريتشارد، 2005 [12] ، وقد ركزت هذه الدراسة على آلية الرجوع للخلف Wayback Machine المستخدمة في البحث عن المواقع المسجلة في الأرشيف، وعلى نفس النهج سارت دراسة جريج نوتيس، 2003 [13] حيث عرضت لطرق البحث عن طريق آلية الرجوع للخلف، مع تقديم النماذج التوضيحية لعملية البحث، ثم دراسة ميشيل ستاك، [14] وفيها تحدث عن محاولات إنشاء أداه للبحث في النص الكامل لمحتوى أرشيف الإنترنت، وهي أداة مفتوحة المصدر أطلق عليها Nutch.

*

أرشفة مواقع الإنترنت

أرشفة الإنترنت هي العملية التقنية التي تؤدي إلى ظهور الأرشيف، وقد تناولت العديد من الدراسات تقنيات حفظ وأرشفة مواقع الإنترنت، نبدأ بدراسة فيليب بورديه، 2002 [15] ، وهى تعد من أهم وأفضل الدراسات حول أرشفة مواقع الإنترنت. تتناول الدراسة تعريف عام بالإنترنت وما تشتمل عليه من مصادر، وأهمية أرشفة وحفظ تلك المصادر، ثم عرضت الدراسة للعديد من المشروعات الدولية في مجال أرشفة مواقع الإنترنت، وتعمقت الدراسة في الجوانب التقنية لعملية الأرشفة، فتطرقت إلى طرق الأرشفة، ومعايير اختيار المواقع، والفترات الزمنية للحفظ، ثم تناولت الدراسة العلاقة بين أرشفة المواقع وحقوق الملكية الفكرية.

ننتقل إلى دراسة أخرى مهمة وهي دراسة داي ميشيل، 2006 [16] وهي تطرقت إلى جوانب مهمة حول أرشفة مواقع الإنترنت، حيث تناول مثل الدراسة السابقة أهمية أرشفة الإنترنت، وكذلك استعرضت أهم المشروعات الدولية في مجال أرشيف الإنترنت ، كما ناقشت العناصر المتعلقة بالتكلفة والموارد البشرية اللازمة لإدارة الأرشيف، حيث يشير إلى أن جميع المشروعات تحتاج إلى متخصصين في مجال تكنولوجيا المعلومات وفي مجال المكتبات، وتنتهي هذه الدراسة بتقييم لعينة من المواقع الطبية في أرشيف الإنترنت، حيث تقوم بتقييم النسخ التي يحفظها الأرشيف من المواقع المختارة.

دراسة أخرى حول أنشطة أرشفة الإنترنت في أوروبا ، وهي دراسة لـ جوها هاكالا، 2005 [17] ، وركزت هذه الدراسة على مشروعات أرشفة الإنترنت في أوروبا، كما تطرقت إلى تقنيات أرشفة الإنترنت.

من الدراسات المهمة في الموضوع، دراستان لبروستر كال مخترع أرشيف الإنترنت، الدراسة الأولى تعد أول ما نشر في الموضوع (بروستر كال، 1998) [18] ، وتدور هذه الدراسة حول أهمية أرشفة المصادر الثقافية، وتعد هذه الدراسة من أولى الأعمال التي تناولت أرشيف الإنترنت، حيث أنه في ذلك الوقت لم يكن الأرشيف معروفاً للكثيرين.

أما الدراسة الثانية لكال، 2002 [19] فهى تتناول دور المكتبات في إتاحة الوصول إلى المصادر الرقمية، كما تطرق إلى أرشيف الإنترنت وما يقوم به من جهود في مجال أرشفة مواقع الإنترنت.

كذلك نجد أن هناك دراسات حول الجوانب القانونية المتعلقة بأرشفة وحفظ مواقع الإنترنت، نذكر منها دراسة ألنيكا كافيتش، 2002 [20] وفيها تعرض للمشكلات القانونية التي تواجه عملية أرشفة مواقع الإنترنت، وهي المشكلات الناتجة عن عملية الحفظ نفسها، وإتاحتها للاستخدام العام، وحفظها للمستقبل، ومن الدراسات المهمة أيضا دراسة أندرو تشارلزورث، 2003 [21] ، وتناولت هذه الدراسة عرض للوضع القانوني في المشروعات الوطنية لأرشيفات الإنترنت ، وكيف تعاملت الدول مع العوائق القانونية التي تواجه عملية الأرشفة، وعرضت الدراسات لمشروعات كل من : انجلترا، والدنمارك، والسويد، وفرنسا، والولايات المتحدة، وأستراليا.

*

المشروعات الوطنية لأرشيفات الإنترنت

من الملاحظ على الإنتاج الفكري الأجنبي كثرة ما نشر حول المشروعات الوطنية لإنشاء أرشيفات لمواقع الإنترنت في دول العالم، وربما يرجع ذلك إلى اهتمام كل دولة بإبراز جهودها في المجال، وكذلك يقوم كل مشروع بإصدار تقرير سنوي حول نشاط المشروع، ومن الملاحظ أن هناك شبه اتفاق بين غالبية الدراسات الصادرة عن المشروعات الوطنبة، حيث تقدم نبذة تاريخية عن المشروع، والجهات المسؤولة عن تنفيذه، واستراتيجيات أرشفة مواقع الإنترنت، كما تعرض الدراسات التطورات الحديثة في المشروع والمراحل التي وصل لها.

نبدأ بعرض دراسة عامة حول المشروعات الوطنية لأرشيفات الإنترنت، وهي دراسة نيل بيجري [22] ، وتناولت هذه الدراسة عرض للمشروعات والمبادرات الوطنية لإنشاء أرشيفات الإنترنت خارج أمريكا الشمالية، وتناولت مشروعات كل من أستراليا، وانجلترا، وهولندا، وفرنسا.

ويعتبر مشروع أرشيف الإنترنت الأسترالي أكثر المشروعات من حيث وجود إنتاج فكري حوله، ولعل أبرز ما نشر حول المشروع الأسترالي أعمال مارجريت فيليب [23] [24]، مديرة المشروع، وأستعرضت في الدراستين كل ما يتعلق بالمشروع من حيث طرق وأساليب الأرشفة، ومعايير اختيار المواقع التي تحفظ في الأرشيف، كما قدمت أرقام وإحصائيات حول الأرشيف.

كذلك مشروع أرشيف الإنترنت السويدي حظي بكم من الإنتاج الفكري، حيث تبرز أعمال ألان أدفيرسون [25] [26] [27] مدير المشروع.

ومن المشروعات التي حظيت بإنتاج فكري مشروع أرشيف الإنترنت الدنماركي، ومن أبرز تلك الأعمال التقرير السنوي حول المشروع لسنة 2003 ، والتي أعدها برايت كريستينسن وآخرون [28] ، وفي هذا التقرير أستعرض المشروع وأهدافه ، ومراحل تنفيذ المشروع، والبرمجيات المستخدمة، والتجهيزات المادية للمشروع، ومن الدراسات الحديثة حول المشروع الدنماركي دراسة أخرى لبرايت كريستينسن، 2004 [29] ، وهى دراسة حديثة ركزت على أحدث التطورات في المشروع، وتناولت الجوانب التي تتعلق بطرق الحفظ والإختزان، وأشكال تخزين الملفات.



منهج الدراسة

تعتمد الدراسة على المنهج المسحي الميداني الذي يهدف إلى دراسة ظاهرة تحدث في الوقت الحاضر وتنزع إلى التكرار، وفي هذه الدراسة فإن الميدان هو مواقع الإنترنت المصرية، وقد تم اختيار عينة من المواقع المصرية واختبارها في أرشيف الإنترنت الموجود بالفعل والخروج بنتائج تعبر عن مدى تغطية مواقع العينة في الأرشيف، وبالتالي تقدير مدى الحاجة إلى وجود أرشيف وطني للمواقع المصرية.

وقد عبرت تلك العينة بدقة عن المجتمع الكلي للدراسة من حيث الكم والكيف ، حيث قسمت العينة الى طبقات وفقاً لفئات مواقع الإنترنت؛ com.eg ، gov.eg ، org.eg ، edu.eg ، net.eg ، eun.eg، sci.eg، وقد تم اختيار عينة مكونة من 388 موقع مصري، وتم اختبار هذه المواقع في كل من : أرشيف الإنترنت الدولي، وأرشيف الإنترنت بمكتبة الإسكندرية.



فصول الدراسة

تكونت الدراسة من أربعة فصول، تناول الفصل الأول تحديد المفاهيم الأساسية المتعلقة بأرشيف الإنترنت الدولي الذي أنشئ في الولايات المتحدة سنة 1996، ويتناول تعريف الأرشيف ومحتوياته الرئيسية، وإمكانات البحث والاسترجاع في الأرشيف، وطرق إضافة وحذف المواقع فيه، وأخيراً يتناول الفصل التطبيقات التي يمكن استخدام أرشيف الإنترنت فيها.



والفصل الثاني يتناول عرضاً للمشروعات الوطنية لإنشاء أرشيفات الإنترنت، ويبدأ بتعريف أرشفة مواقع الإنترنت وأهميتها وإجراءاتها، والمشكلات التي تواجه عملية الأرشفة، والجوانب القانونية المتعلقة بها، وأساليب أرشفة المواقع، ثم الاتجاهات الدولية في إنشاء أرشيفات الإنترنت في العالم، ثم يبدأ بعرض 8 مشروعات دولية لإنشاء أرشيفات الإنترنت، ويقدم الفصل عن كل مشروع نشأة المشروع وتاريخه، أهدافه، الجهات المسؤولة عن تنفيذه، معايير اختيار المواقع للحفظ في الأرشيف، إمكانات البحث والاسترجاع في الأرشيف، ويقدم الفصل في نهايته دراسة مقارنة لأهم سمات المشروعات التي تم عرضها.



والفصل الثالث يتناول الدراسة الميدانية، حيث يتم اختبار مدى تواجد عينة من مواقع الإنترنت المصرية في أرشيف الإنترنت الدولي وأرشيف الإنترنت بمكتبة الأسكندرية، يبدا الفصل بمقدمة حول الإنترنت في مصر، وتعرف طرق حصر عينة الدراسة والمصادر التي أعتمدت عليها في جمع المواقع المصرية، ثم تبدأ في عرض نتائج اختبار تواجد المواقع المصرية في أرشيف الإنترنت الدولي، ثم في أرشيف الإنترنت بمكتبة الأسكندرية، وفي النهاية يقارن الفصل بين النتائج التي توصلت إليها الدراسة حول الأرشيف الدولي وأرشيف مكتبة الأسكندرية.



والفصل الرابع من الدراسة عبارة عن تخطيط لإنشاء أرشيف وطني لمواقع الإنترنت المصرية، يحدد الفصل مدى الحاجة إلى إنشاء أرشيف وطني للمواقع المصرية، وأهداف المشروع، والجهات المقترحة لتنفيذه، ثم تعرض الدراسة استراتيجيات تنفيذ المشروع التي تنقسم إلى ثلاثة محاور؛ الأول يتعلق بالاستفادة من التجارب السابقة في المجال، الثاني يتعلق بالإمكانات المادية والبشرية الخاصة بالمشروع، والثالث يتعلق بالجوانب الفنية في المشروع وتتمثل في أسلوب أرشفة المواقع، ومعايير اختيار المواقع، وفهرسة المواقع، وإمكانات البحث.



نتائج الدراسة

خرجت الدراسة بالعديد من النتائج التي تحاول الإجابة على التساؤلات التي وضعتها لنفسها، وقد قسمت تلك النتائج إلى عدد من المحاور الرئيسية سوف نعرضها فيما يلي:



أولاً: أرشيف الإنترنت الدولي

1. يحصر أرشيف الإنترنت جميع مواقع الإنترنت في العالم بإستثناء عدد قليل من المواقع لا يقوم بحفظها، وهو لا يتقيد بحدود موضوعية أو جغرافية أو تقنية أو لغوية.

2. يتيح أرشيف الإنترنت الأسلوب الأمثل لبحث محتوياته، وذلك عن طريق أداة تسمى "آلة الرجوع للخلف Wayback Machine" ، وهي أفضل أسلوب للبحث، حيث تتيح إمكانية البحث باستخدام المحدد الموحد للمصدر URL.

3. يضع أرشيف الإنترنت سياسة لحقوق الملكية الفكرية تحترم حق أصحاب المواقع في حذف الموقع من الأرشيف.

4. يعتبر أرشيف الإنترنت بمثابة أرشيف وطني للولايات المتحدة الأمريكية، حيث يقوم ببعض المشروعات لأرشفة مواقع الإنترنت الأمريكية ، وذلك بغرض قومي يتعلق بالولايات المتحدة بالدرجة الأولى، مثل إنشاء أرشيف مواقع انتخابات الرئاسة الأمريكية، وأرشيف مواقع انتخابات الولايات، وأرشيف مواقع أحداث 11 سبتمبر.

5. يحصر أرشيف الإنترنت بجانب مواقع الإنترنت أشكال أخرى من مصادر المعلومات، وهي : المواد الموسيقية، أفلام، نصوص ووثائق، برمجيات، مواد تعليمية.

6. يعاني أرشيف الإنترنت من قصور في عدم توفير محرك بحث في محتويات المواقع، حيث أن الأداة الحالية لا تعمل بالفاعلية المطلوبة.

7. عدم وجود معايير واضحة للمواقع التي تحفظ في الأرشيف أدى إلى حفظ مواقع ليس لها قيمة ولا تستحق الحفظ، وكذلك حفظ مواقع لا ينبغي أن توجد في الأرشيف مثل المواقع الجنسية، وقد أدى ذلك إلى حظر استخدام الأرشيف في الدول التي تفرض رقابة على الإنترنت مثل السعودية، كذلك أدى ذلك إلى إدراج موقع أرشيف الإنترنت ضمن قائمة المواقع المحظورة في برامج رقابة الإنترنت نظراً لأنه يمكن من خلاله تصفح مواقع جنسية.

8. أرشيف الإنترنت لا يقدم أي بيانات ببليوجرافية مفصلة أو موجزة حول المواقع التي تحفظ بداخله.

9. لا يقدم الأرشيف احصائيات مفصلة حول المواقع التي يحفظها من حيث أعدادها، وطبيعة أسم نطاقها، الدولة التي تنتمي لها ... الخ، بينما يقدم معلومات حول حجم المواقع فقط.

10.لا يقدم أرشيف الإنترنت أي تقسيم أو تصنيف موضوعي للمواقع التي يحصرها، مما يلزم المستخدم أن يكون على دراية بالمحدد الموحد للمصدر URL حتى يتمكن من البحث في الأرشيف واستخدامه بفاعلية.

11.لا توجد سياسة لتحديد فترات حفظ النسخ من المواقع، وأدى ذلك إلى حفظ نسخ كثيرة من مواقع ثابتة لا تتحدث، في حين لم يحفظ العدد الكافي من النسخ للمواقع التي يطرأ عليها تحديث دائم ومستمر، مثل مواقع الصحف والمجلات.



ثانياً: أرشيف الإنترنت بمكتبة الأسكندرية

1. مكتبة الأسكندرية هى المكان الوحيد في العالم – بعد أرشيف الإنترنت – التي تمتلك نسخة من الأرشيف.

2. تخصص مكتبة الأسكندرية قسماً خاصاً لأرشيف الإنترنت يقوم بإدارة وصيانة الأرشيف.

3. تمتلك مكتبة الأسكندرية بجانب أرشيف مواقع الإنترنت؛ جزء من أرشيف الأفلام بالإضافة إلى أرشيف تليفزيوني لبرامج مختارة من التليفزيون المصري والتليفزيون الأمريكي.

4. لم تحصل المكتبة على أي نسخ جديدة لتحديث الأرشيف الموجود لديها منذ أن حصلت على النسخة الأولى في سنة 2001.

5. يعاني أرشيف الإنترنت بمكتبة الأسكندرية من قصور في التغطية الزمنية للمواقع، حيث يتوقف عند سنة 2001، وذلك بسبب عدم تحديث الأرشيف.

6. بلغ العدد الإجمالي للنسخ المحفوظة في أرشيف مكتبة الأسكندرية لعينة الدراسة 3055 نسخة مقابل 13070 نسخة لأرشيف الإنترنت، أي ما يزيد عن أربعة أضعاف ما يحصره أرشيف مكتبة الأسكندرية.

7. يحصر أرشيف مكتبة الأسكندرية 47.1 % فقط من المواقع المصرية الممثلة في عينة الدراسة، مقابل 92.6 % لأرشيف الإنترنت الدولي، في حين لا يحصر الأرشيف 52.9 % من المواقع المصرية.

8. ليس لمكتبة الأسكندرية أي دور في تطوير وإدارة محتويات أرشيف الإنترنت سواء بالتحدث أو بالحذف أو بالإضافة.



ثالثاً: المواقع المصرية في أرشيف الإنترنت

1. يحصر أرشيف الإنترنت 92.6 % من عينة المواقع المصرية المختارة للدراسة، ولا يحصر سوى 7.4 % من العينة.

2.

توجد في أرشيف الإنترنت فجوة زمنية في حفظ 3.8 % من عينة المواقع المصرية، أي توجد هناك سنوات لا تحفظ فيها نسخ من الموقع.
3.

توقف أرشيف الإنترنت عن حفظ 3.1 % من عينة المواقع المصرية، ولا توجد نسخ من هذه المواقع حتى الأن.
4.

لا تظهر ملفات الصور في صفحات بعص النسخ المحفوظة في الأرشيف.
5.

لا يحفظ أرشيف الإنترنت نسخة كاملة من المواقع في بعض الحالات، ويقوم بحفظ الصفحة الرئيسية القديمة فقط ، بينما باقي الصفحات تكون مربوطة بالنسخة الحالية للمواقع.
6.

أكثر عدد من النسخ المحفوظة لموقع في الأرشيف كان 602 نسخة وذلك لمواقع واحد فقط وهو موقع جريدة الأهرام الذي يعود تاريخ إنشائه إلى سنة 1998.
7.

أقل عدد من النسخ المحفوظة في الأرشيف لموقع واحد هو نسخة واحدة، وذلك لسبعة مواقع يرجع تاريخ إنشائها إلى ما بين عامي 2001 و 2005.
8.

توجد علاقة عكسية بين سنة نشر الموقع على الإنترنت وعدد النسخ المحفوظة في الأرشيف، فكلما كان تاريخ إنشاء الموقع قديماً؛ كلما زاد عدد نسخه المحفوظة في الأرشيف، وكلما كان تاريخ إنشاء الموقع حديثاً؛ قل عدد نسخه المحفوظة في الأرشيف.

9. تبين أن 78.5 % من عينة المواقع المصرية يحفظ الأرشيف منها عدد من النسخ يتراوح بين 1- 50 نسخة.

10. أن 95.4 % من المواقع يقل عدد النسخة المحفوظة منها في الأرشيف عن 100 نسخة.

11.

أن 3.2 % من المواقع يحفظ لها عدد من النسخ يتراوح بين 100 إلى 200 نسخة.
12.

أن 1 % فقط من العينة يزيد عدد النسخ المحفوظة لها في الأرشيف عن 200 نسخة.

13. لا توجد علاقة بين لغة الموقع وحفظه في الأرشيف، حيث يحفظ الأرشيف المواقع بصرف النظر عن لغتها، وتبين من الدراسة أن المواقع التي لم يحفظها الأرشيف تنتمي إلى عدد من اللغات هي العربية والإنجليزية والفرنسية.

14. عدم وجود علاقة بين لغة برمجة الموقع، حيث أن الأرشيف قام بحفظ المواقع المبرمجة بجميع لغات البرمجة (HTML, ASP, PHP) ، وكذلك المواقع التي لم تحفظ في الأرشيف مبرمجة بجميع تلك اللغات.

- مواقع الإنترنت المصرية

15. تعاني مواقع الإنترنت المصرية من تجاهل تام فيما يتعلق بجهود الضبط الببليوجرافي الوطني، فلا توجد أداة متكاملة تحصر وتعرف بجميع مواقع الإنترنت المصرية.

16. تعاني قاعدة بيانات نطاق مصر التي تعدها شبكة الجامعات المصرية من قصور في التغطية وكذلك تكرار في التسجيلات الببليوجرافية.

17. قاعدة بيانات نطاق مصر غير متاح للبحث على الإنترنت، بينما تتاح محلياً فقط من داخل المجلس الأعلى للجامعات.

18. لا تغطي قاعدة بيانات نطاق مصر المواقع المصرية المسجلة تحت اسم النطاق العالمي، مثل : .com, .org

19. توجد معوقات في عملية تسجيل أسماء النطاقات تحت الكود المصري (EG) حيث يشترط أن يكون جهاز الخادم الذي سيتاح عليه الموقع موجوداً داخل مصر، مما يجعل الجهات المصرية تسجل مواقعها تحت النطاقات الدولية.

20. تشتت الجهات المسئولة عن تسجيل أسماء النطاقات الوطنية تحت الكود المصري (EG) بين شبكة الجامعات المصرية ومركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار برئاسة مجلس الوزراء والشركات الخاصة.

21. قصور أدلة البحث المصرية على الإنترنت في حصر جميع المواقع المصرية، فلا يوجد دليل شامل ووافي يقوم بحصر جميع المواقع المصرية على الإنترنت.

22. عدم توافر أداة للتعريف بمواقع الإنترنت المصرية المسجلة تحت الكود العالمي.

23. من واقع عينة الدراسة نجد أن المواقع المصرية تعاني من قصور في ذكر البيانات التوثيقية للموقع مثل تاريخ إنشاء المواقع.



رابعاً: المشروعات الوطنية لأرشيفات الإنترنت

1. يوجد في الوقت الحالي ما يقرب من 15 مشروع في دول العالم لإنشاء أرشيف وطني لمواقع الإنترنت في كل دولة.

2. من بين هذه المشروعات 10 مشروعات في قارة أوروبا، و 3 مشروعات في أستراليا، ومشروع واحد في كل من أسيا وأمريكا الشمالية.

3. المكتبة الوطنية في كل دولة هي الجهة الرئيسية المسئولة عن مشروع أرشيف الإنترنت في جميع المشروعات.

4. جميع المشروعات الوطنية السابق ذكرها لا تزال في مرحلة التنفيذ، ولم يكتمل منها سوى مشروعين فقط هما مشروع أستراليا ومشروع بريطانيا.



التوصيات

توصي الدراسة بالعديد من التوصيات الواجب تنفيذها وأخذها في الإعتبار، وقد جاءت التوصيات في أربعة محاور رئيسية، نعرضها فيما يلي:

أولاً: توصيات موجهة إلى مكتية الأسكندرية

1. يجب أن تقوم المكتبة بتحديث النسخة التي تمتلكها من أرشيف الإنترنت، حتى تصل في تغطيتها إلى أحدث ما تم حفظه في الأرشيف.

2. يجب أن تقيم مكتبة الأسكندرية علاقات مع منظمة أرشيف الإنترنت لتحقيق أقصى استفادة ممكنة، وتكوين خبرات بشرية قادرة على تنفيذ مشروع لإنشاء أرشيف وطني لمواقع الإنترنت في مصر.

3. تزويد المكتبة بالمتطلبات اللازمة حتى تتمكن من أن يكون لها دور فعال في أرشيف الإنترنت، بحيث تقوم بعمليات الحفظ والإختزان والإتاحة لمواقع الإنترنت.



ثانياً: توصيات موجهة إلى الجهات المصرية المعنية بتنفيذ الأرشيف الوطني للمواقع المصرية

1. العمل على إنشاء مشروع الأرشيف المصري لمواقع الإنترنت.

2. أن تتولى المكتبة الوطنية المصرية التعاون مع كل من: مكتبة الأسكندرية، مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار برئاسة مجلس الوزراء، وشبكة الجامعات المصرية، العمل على إنشاء المشروع.

3. أن ترعى المشروع جهة حكومية ذات ثقل في مجال المشروعات التكنولوجية، ويقترح أن تكون هذه الجهة هي: وزارة الاتصالات والمعلومات.

4. الإستعانة بالخبرات الأجنبية في مجال أرشفة الإنترنت، في سبيل إنشاء هذا المشروع.

5. تضافر جهود الجهات المسئولة عن تسجيل اسماء النطاقات من أجل إنشاء أداة متكاملة تقدم حصراً شاملاً ودقيقاً لمواقع الإنترنت في مصر.

6. إيجاد سبل للتعاون مع الشركات الخاصة التي تقوم بتسجيل اسماء النطاقات الدولية للمؤسسات المصرية، بهدف حصر المواقع المصرية التي تسجل خارج الكود المصري (EG)

7. التخفيف من القيود التي تفرض على المؤسسات الراغبة في تسجيل مواقعها تحت الكود المصري (EG)



رابعاً: دراسات مستقبلية

توصي الدراسة بعمل دراسات أخرى في موضوعات ذات صلة بأرشفة مواقع الإنترنت، ومن الموضوعات التي يوصى بدراستها:

1. الضبط الببليوجرافي الوطني لمواقع الإنترنت في مصر.

2. أرشيفات مواقع الإنترنت، والمقصود هنا هو الأرشيف الخاص بكل موقع على حدة.

3. مجتمع الإنترنت في مصر.




[2] Cohen, Steven M. Remember the Internet Archive for Historical Research. – Law Library Resources Xchange LLRX. – (April 2002). http://www.llrx.com/features/internetarchive.htm . - Accessed 9 September 2003

[3] The Internet Archive.- http://www.archive.org/about/background.php . - Accessed 3 September 2003

[4] هشام فتحي أحمد مكي . مواقع البيانات على الانترنت : دراسة نظرية و تطبيقية للمواقع المصرية توليفاً وتحسيباً و اتاحة ؛ اشراف سعد محمد الهجرسي .- أطروحة ماجستير .- 2001 .- قسم المكتبات والوثائق والمعلومات ، جامعة القاهرة . – ص 117

[5] هشام فتحي أحمد مكي . – المرجع السابق ، ص 124

[6] - International Web Archiving Workshop .- Accessed December 14, 2005 .- Available at: http://www.iwaw.net

[7] - Lupovici, Catherine. Web archives long term access and interoperability: the International Internet Preservation consortium activity .- 71th IFLA General Conference and Council, August 14th - 18th 2005, Oslo, Norway .- Accessed March 12, 2006 .- Available at: http://www.ifla.org/IV/ifla71/papers/194e-Lupovici.pdf

[8] - DPC Forum on Web Archiving .- Accessed June 16, 2006 .- Available at: http://www.dpconline.org/graphics/events/060612web-archiving.html

[9] - Cohen, Steven M. Remember the Internet Archive for Historical Research .- Law Library Resources Xchange LLRX.- (April 2002).- Accessed September 9, 2003 .- Available at : http://www.llrx.com/features/internetarchive.htm

[10] - Edwards, Eli. Ephemeral to Enduring: The Internet Archive and Its Role in Preserving Digital Media .- Information Technology and Libraries .- Vol. 23, No 1, (March 2004) .- Accessed September 16, 2004 .- Available at : http://edwards.orcas.net/~misseli/archive.pdf

[11] - Biehl, Kathy. The Internet Archives: Preserving the History of Web Pages .- Law Library Resources Xchange LLRX.- (November 2001).- Accessed September 9, 2003 .- Available at : http://www.llrx.com/columns/webcritic12.htm

[12] - Koman, Richard. How the Wayback Machine Works ? .- 2003 .- Accessed October 6, 2003 .- Available at : http://webservices.xml.com/pub/a/ws/2002/01/18/brewster.html

[13] - Notess, Greg R. The Wayback Machine: The Web's Archive .- Online .- Vol. 26, No. 2 (March/April 2002) .- Accessed December 6, 2003 .- Available at : http://www.infotoday.com/online/mar02/OnTheNet.htm

[14] - Stack, Michael. Full Text Search of Web Archive Collections .- 2005 .- Accessed December 15, 2005 .- Available at: http://www.iwaw.net/05/stack3.pdf

[15] - Boudrez, Filip. and Eynde, Sofie Van Den. Archiving Websites .- Leuven: Interscipliniar Centrum Voor Recht en Informatica, 2002 .- P. 13 .- Accessed November 21, 2005 .- Available at: http://www.antwerpen.be/david/eng/report05.pdf

[16] - Day, Michael. Collecting and Preserving the World Wide Web: a Feasibility Study Undertaken for the JISC and Wellcome Trust .- The Join Information System Committee, 2003 .- Accessed November 18, 2005 .- Available at: http://www.jisc.ac.uk/uploaded_documents/archiving_feasibility.pdf

[17] - Hakala, Juha. Archiving the Web: European experiences .- Accessed December 2, 2005 .- Available at: http://www.lib.helsinki.fi/tietolinja/0203/webarchive.html

[18] - Lyman, Peter and Kahle, Brewster. Archiving Digital Cultural Artifacts : Organizing an Agenda for Action .- D-Lib Magazine .- July/August 1998 .- Accessed September 15, 2004 .- Available at: http://www.dlib.org/dlib/july98/07lyman.html

[19] - Kahle, Brewster. Public Access To Digital Materials: Roles, Rights, Responsibilities of Libraries .- International Symposium on Web Archiving, National Diet Library, Tokyo, Japan .- 2002 .- Accessed December 5, 2005 .- Available at: http://www.ndl.go.jp/en/publication/ndl_newsletter/125/255.html#2

[20] - Čolić, Alenka Kavčič. Archiving the Web : some legal aspects .- 68th IFLA Council and General Conference, Glasgow, August 18-24, 2002 .- Accessed May 15, 2006 .- Available at: http://www.ifla.org/IV/ifla68/papers/116-163e.pdf

[21] - Charlesworth, Andrew. Legal issues relating to the archiving of Internet resources in the UK, EU,USA and Australia .- February 2003 .- Accessed May 15, 2006 .- Available at: http://www.jisc.ac.uk/uploaded_documents/archiving_legal.pdf

[22] - Beagrie, Neil. National Digital Preservation Initiatives: An Overview of Developments in Australia, France, the Netherlands, and the United Kingdom and of Related International Activity .- Washington, D.C.: Council on Library and Information Resources, Library of Congress, April 2003 .- Accessed December 10, 2005 .- Available at: http://www.clir.org/PUBS/reports/pub116/pub116.pdf

[23] - Phillips, Margaret. Archiving the Web: the National Collection of Australian Online Publications .- International Symposium on Web Archiving, Tokyo .- 2002 .- Accessed June 20, 2004 .- Available at: http://www.nla.gov.au/nla/staffpaper/2002/phillips1.html

[24] - Phillips, Margaret. What to collect and how to do it: the National Library of Australia’s selective approach. - International Conference on Archiving Web Resources: Issues for Cultural Heritage organisations, National Library of Australia, Canberra, Australia .- 2004 .- Accessed September 19, 2005 .- Available at: http://www.nla.gov.au/webarchiving/PhillipsMargaret.rtf

[25] - Arvidson, Allan and Persson, Krister. Harvesting The Swedish Web Space .- ECDL Workshop, Darmstadt, Germany, 2001 .- Accessed July 06, 2004 .- Available at : www.bnf.fr/pages/infopro/ecdl/sweden/sld001.htm

[26] - Arvidson, Allan. The collection of web pages at the Royal Library: the web heritage of Sweden.- 68th IFLA Council and General Conference, Glasgow, 2002 .- Accessed July 08, 2004 .- Available at : http://www.ifla.org/IV/ifla68/papers/111-163e.pdf

[27] - Arvidson, Allan and Persson, Krister and Mannerheim, Johan. The Kulturarw3 Project : The Royal Swedish Web Archiw3e : An example of "complete" collection of web pages .- 66th IFLA Council and General Conference, Jerusalem, 2000 .- Accessed July 06, 2004 .- Available at : http://www.ifla.org/IV/ifla66/papers/154-157e.htm

[28] - Dalsgaard, Birte Christensen, et la. Final Report for The Pilot Project “netarkivet.dk” .- 2003 .- Accessed January 09, 2005 .- Available at : http://www.netarkivet.dk/rap/webark-final-rapport-2003.pdf

[29] - Dalsgaard, Birte Christensen. Web Archive Activities in Denmark .- RLG DigiNews .- June 15, 2004 .- Accessed January 09, 2005 .- Available at : http://www.rlg.org/en/page.php?Page_ID=17661#article0








مع تحيات
رشاد ابوجامع فرغلى حسن ( رشاد الفقيه)






13/01/2009 - 02:42 صباحاً

رد مع اقتباس | إبلاغ عن الموضوع


#1 رد : أطروحة ماجستير محمود عبدالستار ( أرشيف المواقع المصرية على الإنترنت )

SALMVAN

مشرف منتدى الألعاب


الصورة الشخصية لـSALMVAN


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 11485
المشاركات : 4218
الزيارات : 425
الانضمام : 12/7/2008
الدولة : مصر الحبيبة
النوع : ذكـــــر
الحالة : غير متصل



شكرا لحضرتك على المجهود الرائع

التوقيع


13/01/2009 - 09:02 صباحاً

رد مع اقتباس


#2 رد : أطروحة ماجستير محمود عبدالستار ( أرشيف المواقع المصرية على الإنترنت )

رشاد الفقيه

المشرف العام


الصورة الشخصية لـرشاد الفقيه


الهوية الشخصية
رقم العضوية : 1
المشاركات : 10426
الزيارات : 2049
الانضمام : 7/5/2007
النوع : ذكـــــر
الحالة : غير متصل





شكرا لكم على المرور و أنتظرونا فى العديد من خطط و أطروحات للماجستير و الدكتوراه فى جميع التخصصات


التوقيع




مع تحيات
رشاد ابوجامع فرغلى حسن ( رشاد الفقيه)






13/01/2009 - 02:49 مساءً

رد مع اقتباس


رد جديد موضوع جديد الموضوع السابق | الموضوع التالي
المواضيع المتطابقة
العنوان الكاتب القسم آخر رد الردود
نص التعديلات الدستورية المطروحة للاستفتاء 19 مارس رشاد الفقيه المستشار القانونى SALMVAN 0





المسؤولون عن المنتدى | مواضيع اليوم(0) | مراسلة الإدارة

ضغط المنتدى Gzip : مُعطل
Powered By MySmartBB Royal 1.1.0 | إعداد و برمجة فريق MySmartBB
Css by vb-style.com
Developed By Bruce | Dev-ly.com
Share to Facebook Share to Twitter Stumble It More...